السبت  27/05/2017     21:15 مساءً
يوتيوب
تويتر
فيس بوك
أعضاء كنيست يطالبون بحجب الميزانيات عن بلدية الطيرة بسبب نصب تذكاري لشهداء النكبة
تاريخ اضافة الخبر:
16/04/2017 [ 20:50 ]
أعضاء كنيست يطالبون بحجب الميزانيات عن بلدية الطيرة بسبب نصب تذكاري لشهداء النكبة

 رام الله -الرواسي- ذكرت صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية، اليوم الأحد، أن أعضاء في الكنسيت من حزب "يسرائيل بيتنا" و"الليكود"، طالبوا بحجب الميزانيات ووقفها عن بلدية الطيرة بالمثلث، بسبب عزمها إقامة نصب تذكاري لشهداء النكبة في المدينة .

وقالت الصحيفة إن النائب عوديد فورير (إسرائيل بيتنا) توجه إلى وزير المالية موشيه كحلون، وطالبه بتفعيل صلاحياته ومنع الميزانيات فورا عن بلدية الطيرة.

وقال فورير: "لهذا الغرض بالذات، بادر حزب "إسرائيل بيتنا" الى تعديل القانون الذي يخول وزير المالية تفعيل صلاحياته وخصم ميزانيات من المؤسسات التي تخلد النكبة. حقيقة أنه حسب ما نشر تم تخصيص أرض عامة لمشروع تخليد من حاربوا الصهاينة، ولا يمكن أن تمر من دون رد شديد من قبلك".

وأضاف: "أدعوك الى إلغاء الميزانيات لبلدية الطيرة فورا، بناء على صلاحياتك في القانون. لا يمكن استغلال أرض عامة من أجل دفع الأكذوبة والتحريض ضد إقامة دولة إسرائيل كدولة يهودية وديموقراطية".

وكتب عضو الكنيست أورن حزان (الليكود) على صفحته في "فيسبوك"، إن "إقامة النصب البغيض سيدنس مرة أخرى ذكرى القتلى والمفقودين، وإذا سمحنا بإقامته، فإننا لا نستحق حمل ذكراهم".

التعليقات
عدد التعليقات: 0
إستفتاء القراء
لمن ستصوت في الانتخابات البلدية؟
فتح
حماس
الجهاد
الاحزاب اليسارية
مستقلين
انتهت فترة التصويت
أسعار العملات بالشيكل
العملة سعر الشراء سعر البيع
الـدولار الامـريـكـي 3.76 3.75
الدينــار الأردنــــي 5.32 5.31
الـــيــــــــــــورو 4.05 4.04
الجـنيـه المـصــري 0.21 0.20
الرئيس محمود عباس: "«الكفاح الفلسطيني سيستمر حتى رفع العلم الفلسطيني فوق عاصمتنا الابدية مدينة القدس المحتلة». ::: "لن نركع، وقفنا وصمدنا وصبرنا نحن فعلا شعب أيوب، ومستعدون أن نصبر، لكن في النهاية لا بد أن نحقق ما نريد" ::: القدس هي البداية والنهاية، ومفتاح السلام، والقلب النابض لدولة فلسطين وعاصمتها التاريخية الأبدية ::: "نحن لا نغوى الموت، لكن مرحبا بالشهادة إن حصلت، على القدس رايحين أبطال وأحرار بالملايين'.. ::: إن شعب الجبارين لن يركع إلا لله تعالى ولن يستسلم أبداً، بل إننا صامدون وسنمضي قدماً للدفاع عن وجودنا ومقدساتنا وأرضنا وحقوق شعبنا. ::: اللهم يارب الكون أطعمنى أن أكون شهيداُ من شهداء القدس ::: فتح أول الرصاص وأول الحجارة ::: الفتح وجدت لتبقى وتنتصر ::: يريدوننى إما أسيراُ وإما طريداُ وإما قتيلاُ لا أنا بقلهم ... شهيداُ ... شهيداُ... شهيداً ::: علي القدس رايحيين شهداء بالملايين