الجمعة  20/10/2017     21:43 مساءً
يوتيوب
تويتر
فيس بوك
أصغر أسير إداري يفكر جديا بخوض إضراب مفتوح عن الطعام
تاريخ اضافة الخبر:
03/08/2017 [ 10:27 ]
أصغر أسير إداري يفكر جديا بخوض إضراب مفتوح عن الطعام
القدس-الرواسي- كشفت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، صباح اليوم الخميس، عن أن الأسير الطفل القاصر نور عيسى (16 عاما)، وهو أصغير أسير إداري في سجون الاحتلال الإسرائيلي، يفكر جديا بالدخول في إضراب مفتوح عن الطعام، احتجاجا على اعتقاله الجائر وتحويله للاعتقال الإداري.

وأوضحت الهيئة، في بيان لها، أن الأسير الطفل عيسى يصر بشكل واضح على خوضه للإضراب المفتوح عن الطعام في حال لم يتم وضع حد لاعتقاله الإداري، علما أنه كان من المفترض أن يخلى سبيله ويفرج عنه في الاول من آب الحالي، إلا أنه فوجئ بتمديد فترة الاداري له لثلاثة أشهر إضافية تنتهي في الأول من تشرين الثاني المقبل.

وحملت الهيئة الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن حياة الطفل عيسى، مشيرة "إلى أن هذا السلوك يعبر عن عنجهية وحقد هذه العصابة التي أصبحت تضع الأطفال الفلسطينيين هدفا لإجرامها".

التعليقات
عدد التعليقات: 0
أدب وثقافة
بقلم د. عبد الرحيم جاموس
بقلم د. عبد الرحيم جاموس
بقلم د. عبد الرحيم جاموس
إستفتاء القراء
لمن ستصوت في الانتخابات البلدية؟
فتح
حماس
الجهاد
الاحزاب اليسارية
مستقلين
انتهت فترة التصويت
أسعار العملات بالشيكل
العملة سعر الشراء سعر البيع
الـدولار الامـريـكـي 3.63 3.62
الدينــار الأردنــــي 5.12 5.11
الـــيــــــــــــورو 4.28 4.27
الجـنيـه المـصــري 0.19 0.18
الرئيس محمود عباس: "«الكفاح الفلسطيني سيستمر حتى رفع العلم الفلسطيني فوق عاصمتنا الابدية مدينة القدس المحتلة». ::: "لن نركع، وقفنا وصمدنا وصبرنا نحن فعلا شعب أيوب، ومستعدون أن نصبر، لكن في النهاية لا بد أن نحقق ما نريد" ::: القدس هي البداية والنهاية، ومفتاح السلام، والقلب النابض لدولة فلسطين وعاصمتها التاريخية الأبدية ::: "نحن لا نغوى الموت، لكن مرحبا بالشهادة إن حصلت، على القدس رايحين أبطال وأحرار بالملايين'.. ::: إن شعب الجبارين لن يركع إلا لله تعالى ولن يستسلم أبداً، بل إننا صامدون وسنمضي قدماً للدفاع عن وجودنا ومقدساتنا وأرضنا وحقوق شعبنا. ::: اللهم يارب الكون أطعمنى أن أكون شهيداُ من شهداء القدس ::: فتح أول الرصاص وأول الحجارة ::: الفتح وجدت لتبقى وتنتصر ::: يريدوننى إما أسيراُ وإما طريداُ وإما قتيلاُ لا أنا بقلهم ... شهيداُ ... شهيداُ... شهيداً ::: علي القدس رايحيين شهداء بالملايين