الجمعة  20/10/2017     21:52 مساءً
يوتيوب
تويتر
فيس بوك
بلدة لبنانية تطلب من السوريين المقيمين بشكل غير قانوني مغادرتها خلال 48 ساعة
تاريخ اضافة الخبر:
13/08/2017 [ 09:10 ]
بلدة لبنانية تطلب من السوريين المقيمين بشكل غير قانوني مغادرتها خلال 48 ساعة

لبنان-وكالات- طلبت بلدية بلدة رحبة في محافظة عكار بشمال لبنان في بيان أصدرته وتم وضعه على جدران البلدة من السوريين المقيمين فيها والذين لا يملكون مستندات إقامة قانونية، مغادرتها خلال مهلة 48 ساعة.

وأوضح مصدر في البلدية، أن " عدد السوريين في البلدة يبلغ نحو 2500 شخص وهم يقيمون في شقق سكنية ومعظمهم يعمل في زراعة الاراضي وفي ورش البناء".

وأضاف "القرار جاء بالتنسيق بين وجهاء البلدة والقوى الأمنية وهو اجراء لمنع حصول أية ردود فعل من ابناء البلدة بعد مقتل احد ابناءها على يد سوري كان مقيما في البلدة".

وكان قد عثر يوم الجمعة على كمال سابا من بلدة رحبة ذات الغالبية المسيحية جثة هامدة قرب احد الأنهر في عكار يعد يومين من اختفائه.

وبحسب بيان لقوى الأمن فان سابا تعرض لعدة طعنات سكين أدت إلى مقتله وقد القي القبض على السوري الذي اعترف بجريمته بدافع السرقة.

وجاء في بيان البلدية "على جميع الأخوة السوريين المقيمين في بلدة رحبه ولا يملكون مستندات اقامه قانونيه مغادرة البلدة خلال 48 ساعة تحت طائلة المسؤولية".

يذكر أن توترا يسود بين النازحين السوريين والمجتمعات اللبنانية المضيفة على خلفية التنافس على فرص العمل وبسبب التجاوزات الأمنية حيث كانت أشارت تقارير إلى أن 40 في المائة من الموقوفين في سجون لبنان هم من التابعية السورية.

التعليقات
عدد التعليقات: 0
أدب وثقافة
بقلم د. عبد الرحيم جاموس
بقلم د. عبد الرحيم جاموس
بقلم د. عبد الرحيم جاموس
إستفتاء القراء
لمن ستصوت في الانتخابات البلدية؟
فتح
حماس
الجهاد
الاحزاب اليسارية
مستقلين
انتهت فترة التصويت
أسعار العملات بالشيكل
العملة سعر الشراء سعر البيع
الـدولار الامـريـكـي 3.63 3.62
الدينــار الأردنــــي 5.12 5.11
الـــيــــــــــــورو 4.28 4.27
الجـنيـه المـصــري 0.19 0.18
الرئيس محمود عباس: "«الكفاح الفلسطيني سيستمر حتى رفع العلم الفلسطيني فوق عاصمتنا الابدية مدينة القدس المحتلة». ::: "لن نركع، وقفنا وصمدنا وصبرنا نحن فعلا شعب أيوب، ومستعدون أن نصبر، لكن في النهاية لا بد أن نحقق ما نريد" ::: القدس هي البداية والنهاية، ومفتاح السلام، والقلب النابض لدولة فلسطين وعاصمتها التاريخية الأبدية ::: "نحن لا نغوى الموت، لكن مرحبا بالشهادة إن حصلت، على القدس رايحين أبطال وأحرار بالملايين'.. ::: إن شعب الجبارين لن يركع إلا لله تعالى ولن يستسلم أبداً، بل إننا صامدون وسنمضي قدماً للدفاع عن وجودنا ومقدساتنا وأرضنا وحقوق شعبنا. ::: اللهم يارب الكون أطعمنى أن أكون شهيداُ من شهداء القدس ::: فتح أول الرصاص وأول الحجارة ::: الفتح وجدت لتبقى وتنتصر ::: يريدوننى إما أسيراُ وإما طريداُ وإما قتيلاُ لا أنا بقلهم ... شهيداُ ... شهيداُ... شهيداً ::: علي القدس رايحيين شهداء بالملايين