الاثنين  11/12/2017     18:50 مساءً
يوتيوب
تويتر
فيس بوك
عاجل
بينيت: أنا الأوفر حظًا لخلافة نتنياهو
تاريخ اضافة الخبر:
13/08/2017 [ 10:37 ]
بينيت: أنا الأوفر حظًا لخلافة نتنياهو

تل أبيب - "وكالات - قال وزير التربية والتعليم الإسرائيلي وزعيم حزب البيت اليهودي، نفتالي بينيت، اليوم الأحد، أنه يعتبر نفسه المرشح الأوفر حظا لخلافة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في حال استقالته.

وأشار بينيت في تصريحات إذاعية له صباح اليوم، أن استطلاعات الرأي الأخيرة التي يتم إجراؤها تشير إلى أنه الشخصية المفضلة للإسرائيليين بعد نتنياهو.

وقال "بأنه يعمل من أجل تعزيز حضور حزبه بقوة في الأوساط الإسرائيلية".

وفي ذات الوقت، اعتبر بينيت أنه لا يوجد سبب وجيه لاستقالة نتنياهو من منصبه في الوقت الحالي دون أن تقدم لائحة اتهام ضده. مؤكدا على ضرورة استقرار عمل الحكومة ورفض أي ضغوط على الجهات القضائية والقانونية للتأثير على سير التحقيقات، في إشارة منه للتظاهرات أمس ضد نتنياهو.

وبشأن المفاوضات مع الفلسطينيين، قال بأنه يؤيد إجراءها بوساطة أميركية دون مناقشة إقامة دولة فلسطينية، مع التركيز فقط على التعاون الاقتصادي، مجددا موقفه على أنه يدعم أي اتفاق سلام اقتصادي.

وحول الأوضاع على جبهة غزة في ظل بناء الجدار الجديد، قال بينيت بأن إسرائيل لا ترغب في التصعيد.

وأضاف "ليس لدى إسرائيل مصلحة في جولة جديدة ولكن عيوننا مفتوحة على حماس وأي فعل منها سنجعلها تندم، ولذلك أنا أنصح أي جهة بأن لا تختبر صبرنا"، كما قال.

التعليقات
عدد التعليقات: 0
مقالات
بقلم د.عاطف أبو سيف
بقلم د.جمال عبد الناصر محمد عبد الله أبو نحل
أدب وثقافة
بقلم د. عبد الرحيم جاموس
بقلم د. عبد الرحيم جاموس
بقلم د. عبد الرحيم جاموس
إستفتاء القراء
لمن ستصوت في الانتخابات البلدية؟
فتح
حماس
الجهاد
الاحزاب اليسارية
مستقلين
انتهت فترة التصويت
أسعار العملات بالشيكل
العملة سعر الشراء سعر البيع
الـدولار الامـريـكـي 3.63 3.62
الدينــار الأردنــــي 5.12 5.11
الـــيــــــــــــورو 4.28 4.27
الجـنيـه المـصــري 0.19 0.18
الرئيس محمود عباس: "«الكفاح الفلسطيني سيستمر حتى رفع العلم الفلسطيني فوق عاصمتنا الابدية مدينة القدس المحتلة». ::: "لن نركع، وقفنا وصمدنا وصبرنا نحن فعلا شعب أيوب، ومستعدون أن نصبر، لكن في النهاية لا بد أن نحقق ما نريد" ::: القدس هي البداية والنهاية، ومفتاح السلام، والقلب النابض لدولة فلسطين وعاصمتها التاريخية الأبدية ::: "نحن لا نغوى الموت، لكن مرحبا بالشهادة إن حصلت، على القدس رايحين أبطال وأحرار بالملايين'.. ::: إن شعب الجبارين لن يركع إلا لله تعالى ولن يستسلم أبداً، بل إننا صامدون وسنمضي قدماً للدفاع عن وجودنا ومقدساتنا وأرضنا وحقوق شعبنا. ::: اللهم يارب الكون أطعمنى أن أكون شهيداُ من شهداء القدس ::: فتح أول الرصاص وأول الحجارة ::: الفتح وجدت لتبقى وتنتصر ::: يريدوننى إما أسيراُ وإما طريداُ وإما قتيلاُ لا أنا بقلهم ... شهيداُ ... شهيداُ... شهيداً ::: علي القدس رايحيين شهداء بالملايين