الثلاثاء  17/10/2017     17:10 مساءً
يوتيوب
تويتر
فيس بوك
الطيبي من منزل شماسنة: دولة الإحتلال مستمرة في انتهاك القانون الدولي
تاريخ اضافة الخبر:
13/08/2017 [ 22:28 ]
الطيبي من منزل شماسنة: دولة الإحتلال مستمرة في انتهاك القانون الدولي

القدس- الرواسي - قام اليوم الأحد رئيس لجنة القدس في القائمة المشتركة النائب د.أحمد الطيبي، بزيارة لعائلة شماسنة والتي تواجه خطر الاخلاء من منزلها في حي الشيخ جراح بالقدس المُحتلة، بقرار من المحكمة الإسرائيلية استنادًا الى قانون املاك الغائبين العنصري الذي يستهدف الفلسطينيين.
وقال النائب الطيبي:" المخطط الاحتلالي واضح فهو تحت عنوان "تهويد الشيخ جراح وتهويد القُدس"، لذلك يتوجب علينا كافراد شعب واحد ان نقف مع عائلة الشماسنة جماهيريًا سياسيًا دبلوماسيًا وحقوقيًا حتى ايجاد بديل لفكرة الاخلاء، فلا يمكن القاء عائلة بكاملها الى الشارع، فهذا الأمر ينتهك القانون الدولي ومعاهدة جنييف الرابعة وهذا ما نص عليه بيان الاتحاد الأوروبي الاستنكاري بالأمس."
وأكد النائب الطيبي على ضرورة تصعيد الوقفة الشعبية والتضامن ووضع استراتيجية عمل للتصدي لسياسة التهويد والاستيطان التي تنتهجها دولة الإحتلال منذ عام 1948 للاستيلاء على أملاك الفلسطينيين.

التعليقات
عدد التعليقات: 0
أدب وثقافة
بقلم د. عبد الرحيم جاموس
بقلم د. عبد الرحيم جاموس
بقلم د. عبد الرحيم جاموس
إستفتاء القراء
لمن ستصوت في الانتخابات البلدية؟
فتح
حماس
الجهاد
الاحزاب اليسارية
مستقلين
انتهت فترة التصويت
أسعار العملات بالشيكل
العملة سعر الشراء سعر البيع
الـدولار الامـريـكـي 3.63 3.62
الدينــار الأردنــــي 5.12 5.11
الـــيــــــــــــورو 4.28 4.27
الجـنيـه المـصــري 0.19 0.18
الرئيس محمود عباس: "«الكفاح الفلسطيني سيستمر حتى رفع العلم الفلسطيني فوق عاصمتنا الابدية مدينة القدس المحتلة». ::: "لن نركع، وقفنا وصمدنا وصبرنا نحن فعلا شعب أيوب، ومستعدون أن نصبر، لكن في النهاية لا بد أن نحقق ما نريد" ::: القدس هي البداية والنهاية، ومفتاح السلام، والقلب النابض لدولة فلسطين وعاصمتها التاريخية الأبدية ::: "نحن لا نغوى الموت، لكن مرحبا بالشهادة إن حصلت، على القدس رايحين أبطال وأحرار بالملايين'.. ::: إن شعب الجبارين لن يركع إلا لله تعالى ولن يستسلم أبداً، بل إننا صامدون وسنمضي قدماً للدفاع عن وجودنا ومقدساتنا وأرضنا وحقوق شعبنا. ::: اللهم يارب الكون أطعمنى أن أكون شهيداُ من شهداء القدس ::: فتح أول الرصاص وأول الحجارة ::: الفتح وجدت لتبقى وتنتصر ::: يريدوننى إما أسيراُ وإما طريداُ وإما قتيلاُ لا أنا بقلهم ... شهيداُ ... شهيداُ... شهيداً ::: علي القدس رايحيين شهداء بالملايين