الاثنين  11/12/2017     13:23 مساءً
يوتيوب
تويتر
فيس بوك
عاجل
قراقع: اعتقال عائلة الأسير العبد "سياسة عقاب جماعي"
تاريخ اضافة الخبر:
16/08/2017 [ 11:19 ]
قراقع: اعتقال عائلة الأسير العبد "سياسة عقاب جماعي"
القدس-الرواسي- قال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع، إن اعتقال عائلة الأسير عمر العبد،  بذريعة معرفتهم بنيته تنفيذ عملية "حلميش"، دون محاولة منعه من ذلك، تعتبر "سياسة عقاب جماعي".

وأوضح قراقع في تصريح صحفي، صدر عن الهيئة، اليوم الأربعاء، إن إقدام الاحتلال على مثل هذه الاعتقالات يدلل "على سياسة العقاب الجماعي العائلي للفلسطينيين، وعلى التطرف الجنوني لدى حكومته اليمينية، والتي تتم هذه الاعتقالات بقرار رسمي منها".

وكانت قوات كبيرة من جيش الاحتلال اقتحمت قرية كوبر اليوم، وحاصرت المنزل، وبدأت الجرافات مباشرة بهدمه، في حين اندلعت مواجهات عنيفة بين الشبان وقوات الاحتلال في القرية، أدت الى إصابة عدد من المواطنين.

وهدمت جرافات الاحتلال الطابق الثاني لمنزل العائلة، في حين أحدثت خرابا جزئيا في الطابق الأول، في أعقاب انتهاء المدة التي منحتها سلطات الاحتلال العائلة بضرورة إخلاء المنزل، بعد صدور قرار هدمه.

التعليقات
عدد التعليقات: 0
مقالات
بقلم د.عاطف أبو سيف
بقلم د.جمال عبد الناصر محمد عبد الله أبو نحل
أدب وثقافة
بقلم د. عبد الرحيم جاموس
بقلم د. عبد الرحيم جاموس
بقلم د. عبد الرحيم جاموس
إستفتاء القراء
لمن ستصوت في الانتخابات البلدية؟
فتح
حماس
الجهاد
الاحزاب اليسارية
مستقلين
انتهت فترة التصويت
أسعار العملات بالشيكل
العملة سعر الشراء سعر البيع
الـدولار الامـريـكـي 3.63 3.62
الدينــار الأردنــــي 5.12 5.11
الـــيــــــــــــورو 4.28 4.27
الجـنيـه المـصــري 0.19 0.18
الرئيس محمود عباس: "«الكفاح الفلسطيني سيستمر حتى رفع العلم الفلسطيني فوق عاصمتنا الابدية مدينة القدس المحتلة». ::: "لن نركع، وقفنا وصمدنا وصبرنا نحن فعلا شعب أيوب، ومستعدون أن نصبر، لكن في النهاية لا بد أن نحقق ما نريد" ::: القدس هي البداية والنهاية، ومفتاح السلام، والقلب النابض لدولة فلسطين وعاصمتها التاريخية الأبدية ::: "نحن لا نغوى الموت، لكن مرحبا بالشهادة إن حصلت، على القدس رايحين أبطال وأحرار بالملايين'.. ::: إن شعب الجبارين لن يركع إلا لله تعالى ولن يستسلم أبداً، بل إننا صامدون وسنمضي قدماً للدفاع عن وجودنا ومقدساتنا وأرضنا وحقوق شعبنا. ::: اللهم يارب الكون أطعمنى أن أكون شهيداُ من شهداء القدس ::: فتح أول الرصاص وأول الحجارة ::: الفتح وجدت لتبقى وتنتصر ::: يريدوننى إما أسيراُ وإما طريداُ وإما قتيلاُ لا أنا بقلهم ... شهيداُ ... شهيداُ... شهيداً ::: علي القدس رايحيين شهداء بالملايين