الثلاثاء  17/10/2017     17:11 مساءً
يوتيوب
تويتر
فيس بوك
الأسير المريض صوفان يرهن عدم دخوله بإضراب عن الطعام بتنفيذ إدارة "عسقلان" مطالبه
تاريخ اضافة الخبر:
05/10/2017 [ 11:04 ]
الأسير المريض صوفان يرهن عدم دخوله بإضراب عن الطعام بتنفيذ إدارة "عسقلان" مطالبه

رام الله - الرواسي - قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، إن الأسير المريض موسى صوفان رهن دخوله بالإضراب المفتوح عن الطعام، احتجاجا على الجريمة الطبية التي تمارس بحقه، باستجابة إدارة سجن عسقلان بمطالبه، والتي تعهدت أن تنفذها، خلال الفترة المقبلة.

وأوضح محامي الهيئة كريم عجوة في بيان، اليوم الخميس، أن الأسير صوفان، من سكان طولكرم، ومحكوم بالمؤبد، و12 عاما منذ العام 2003، ويقبع في سجن عسقلان حاليا، يعتبر من الحالات المرضية الخطيرة في السجون الاسرائيلية، حيث يعاني من وجود ورم في الرئة وديسك، وحالته الصحية تزداد سوءا باستمرار.

وكشف عجوة أن إدارة سجن عسقلان وعدت أن يتم تنفيذ كل ما طلبه موسى بعد عدة جلسات مع ممثل السجن ناصر أبو محمد، بشرط عدم دخوله في الإضراب المفتوح، والمطالب هي: تسليم الأسير صوفان ملفه الطبي الذي يتضمن كل التقارير عن الورم السرطاني، والديسك، واجراء سلسلة فحوصات كانت مقررة ان تجرى له من السابق، والموافقة على إدخال طبيب خاص، على أن يتم تسليم إدارة السجن طلبا جديدا بخصوص ذلك.

وبشأن زيارة شقيقه، أبلغته ادارة السجن بأن يتقدم بطلب لجمعه مع شقيقه، على ان تتم متابعة الموضوع من قبل ادارة السجن.

ونقل عجوة عن الأسير صوفان بأنه إذا لجأت الإدارة الى المماطلة، وعدم التعامل بجدية مع تنفيذ الوعود، فإنه لن يتردد في خوضه إضرابا مفتوحا عن الطعام، لأن وضعه الصحي أصبح معقدا.

التعليقات
عدد التعليقات: 0
أدب وثقافة
بقلم د. عبد الرحيم جاموس
بقلم د. عبد الرحيم جاموس
بقلم د. عبد الرحيم جاموس
إستفتاء القراء
لمن ستصوت في الانتخابات البلدية؟
فتح
حماس
الجهاد
الاحزاب اليسارية
مستقلين
انتهت فترة التصويت
أسعار العملات بالشيكل
العملة سعر الشراء سعر البيع
الـدولار الامـريـكـي 3.63 3.62
الدينــار الأردنــــي 5.12 5.11
الـــيــــــــــــورو 4.28 4.27
الجـنيـه المـصــري 0.19 0.18
الرئيس محمود عباس: "«الكفاح الفلسطيني سيستمر حتى رفع العلم الفلسطيني فوق عاصمتنا الابدية مدينة القدس المحتلة». ::: "لن نركع، وقفنا وصمدنا وصبرنا نحن فعلا شعب أيوب، ومستعدون أن نصبر، لكن في النهاية لا بد أن نحقق ما نريد" ::: القدس هي البداية والنهاية، ومفتاح السلام، والقلب النابض لدولة فلسطين وعاصمتها التاريخية الأبدية ::: "نحن لا نغوى الموت، لكن مرحبا بالشهادة إن حصلت، على القدس رايحين أبطال وأحرار بالملايين'.. ::: إن شعب الجبارين لن يركع إلا لله تعالى ولن يستسلم أبداً، بل إننا صامدون وسنمضي قدماً للدفاع عن وجودنا ومقدساتنا وأرضنا وحقوق شعبنا. ::: اللهم يارب الكون أطعمنى أن أكون شهيداُ من شهداء القدس ::: فتح أول الرصاص وأول الحجارة ::: الفتح وجدت لتبقى وتنتصر ::: يريدوننى إما أسيراُ وإما طريداُ وإما قتيلاُ لا أنا بقلهم ... شهيداُ ... شهيداُ... شهيداً ::: علي القدس رايحيين شهداء بالملايين