عريقات يدين تصريحات نتنياهو حول أبناء شعبنا المسيحيينفتـــح أبو الغيط: اعتراف استراليا بالقدس عاصمة لإسرائيل سيؤثر سلبا على علاقاتها بالدول العربيةفتـــح إصابة مواطنين برصاص الاحتلال شرق دير البلحفتـــح طولكرم: اعتصام تضامني مع الأسرى والأسيرات في سجون الاحتلالفتـــح الأحمد: شعبنا موحد في مواجهة السياسة الإسرائيلية الامريكية الهادفة لتصفية قضيتهفتـــح ادعيس: ما يتعرض له "الأقصى" من انتهاكات نتيجة الصمت العربي والإسلاميفتـــح "هآرتس": مجندة إسرائيلية تطلق النار صوب فلسطيني بهدف التسليةفتـــح الحساينة: منحة كويتية بـ2.5 مليون دولار لاستكمال إعمار غزةفتـــح مستوطنون وعناصر من مخابرات الاحتلال يقتحمون "الأقصى"فتـــح الخارجية تدعو استراليا إلى عدم تغيير موقفها من القدس حفاظا على مصالحهافتـــح مجلس الوزراء: إدخال المساعدات وتنفيذ المشاريع في القطاع بالالتفاف على السلطة وتجاوزها لن يخرج أهلنا من المعاناةفتـــح الحكومة: بدء العمل بالتوقيت الشتوي فجر السابع والعشرين من الشهر الجاريفتـــح الجمعية العامة تصوت اليوم على منح فلسطين صلاحيات إضافية لرئاسة مجموعة الـ (77+الصين)فتـــح عريقات يطلع رئيس برلمان ليتوانيا على جرائم الاحتلالفتـــح الأحمد: التوسع الاستعماري وقانون القومية العنصرية يهدفان للقضاء على فرص السلامفتـــح د. ابو هولي يطالب روسيا التحرك على المستوى الدولي لدعم تجديد تفويض عمل وكالة الغوثفتـــح جرافات الاحتلال تعود للعمل في محيط الخان الأحمر والاحتلال يحاصر القريةفتـــح إصابة 19 مواطنا برصاص بحرية الاحتلال شمال غرب غزةفتـــح الفتياني: "المركزي" الجهة التشريعية الوحيدة لشعبنا في ظل شلل "التشريعي" نتيجة انقلاب حماسفتـــح الأحمد: إسرائيل تقتل أي فرصة للسلامفتـــح

تعكس وقاحة وانعدام الضمير للكيان الاسرائيلي

بعد 30 عاما..المجرم يعلون يعترف بقتله "الشهيد الرمز أبو جهاد" ..ويروي تفاصيل الجريمة

27 ديسمبر 2017 - 07:43
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

القدس المحتلة - مفوضية الإعلام: ذكرت قناة “كان” العبرية، بأن وزير الحرب “الإسرائيلي” الأسبق موشيه بوغي يعلون هو من قتل القيادي في فتح الشهيد أبو جهاد في تونس، مضيفة أنه بعد إطلاق النار نحوه قام يعلون بالإجهاز عليه.

وقال يعلون خلال برنامج “الوقت الحقيقي”، إن عملاء الموساد خططوا لسنوات ولم ينجحوا في تنفيذ اغتيال قتل أبو جهاد، ومن ثم توجه رئيس هيئة الاستخبارات العسكرية لي وقال لي: “هل يا يعلون تستطيع اغتيال ابو جهاد، فأنت قائد القوات المختارة “سيرت متكال”.

وفي تفاصيل الاغتيال، قال وزير الحرب الأسبق ايهود براك ضمن البرنامج: “في مطلع الـ88 سلّم الموساد قيادة الجيش معلومات دقيقة عن مكان وجود أبو جهاد، وأبحرنا لمدة 4 أيام على سفن سلاح البحرية، وكانت أيام صعبة، فأنا أشرفت على العملية من على متن إحدى السفن الحربية.

وكان براك تولى في تلك الفترة مهمة نائب قائد هيئة الأركان العسكرية، وأشرف على عملية اغتيال أبو جهاد.

وأضاف: “عندما نزلنا لشاطئ البحر لم نكن متأكدين بأن أبو جهاد داخل بيته، واعتقدنا أنه سيصل في ساعة معينة.

وتابع يعلون: “كنت مع الفرقة العسكرية الأولي وعلمت بأنها أصابت الهدف بدقة، وشاهدت إطلاق النار نحو أبو جهاد، ومن ثم أطلقت النار على أبو جهاد مرة أخرى للتأكد من وفاته، حينها سألني ضابط يدعى “إساف ليبرمان”، هل أنت من أجهز على أبو جهاد، وردّ يعلون وهو في حالة من الاستمتاع والابتسامة: “هو مات”.

ووفقا للتقرير، فما قام به يعلون بإطلاق النار للتأكد من قتل أبو جهاد يشبه كثيرا ما قام الجندي اليؤور أزاريا بقتل الشاب الشهيد عبد الفتاح الشريف في الخليل قبل عدة أشهر.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أكتوبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

يوم الاثنين الموافق 8/10/1990 وقبيل صلاة الظهر، حاول مستوطنو ما يسمى بجماعة “أمناء جبل الهيكل”، وضع حجر الأساس للهيكل الثالث المزعوم في المسجد الأقصى المبارك، فتصدى لهم آلاف المصلين.

اقرأ المزيد