العالول: الخلل الفني المتعلق برواتب الموظفين بغزة سيحل قريبافتـــح الشيخ والأحمد يجتمعان لوضع اللمسات الأخيرة لجلسة الوطنيفتـــح مقتل 7 إسرائيليين جراء انجراف حافلة بالنقبفتـــح أبو عيطة: قتل الصحفيين جريمة ضد الانسانية وسنلاحق المسؤولين عنهافتـــح الإعلان عن برنامج فعاليات الذكرى الـ70 للنكبةفتـــح انتخاب فلسطين رئيسا للمجلس التنفيذي للمنظمة العربية للتنمية الزراعيةفتـــح الجامعة العربية ترحب بقرار البرلمان الأوروبي بشأن الوضع في قطاع غزةفتـــح غزة تشيع الصحفي أحمد أبو حسينفتـــح أمطار غزيرة وفيضانات في دول عربية عدةفتـــح النشرة الإخبارية اليومية 25/4/2018مفتـــح أكثر من مائة مستوطن يقتحمون "الأقصى"فتـــح عشراوي: إسرائيل على مدار تاريخها لا تقيم اعتبارا لقيمة حياة وحقوق شعبنافتـــح الاحتلال يركب كاميرات مراقبة في سلوان ويحرر مخالفتين لمواطن بحجة تنظيف أرضهفتـــح أبو ردينة: معركة "م.ت.ف" الدائمة هي الحفاظ على القرار الوطني المستقلفتـــح "هيئة الأسرى": لجنة الأسرى الإداريين تؤكد جاهزيتها لاستئناف الخطوات التصعيديةفتـــح المالكي: التشيك ورومانيا لن تنقلا سفارتيهما إلى القدسفتـــح زكي: حماس تسعى لان تكون بديلاً لمنظمة التحرير ولديها تناقضات داخليةفتـــح إدانات في قضايا تسريب أراضٍ للاحتلال وتزوير في أوراق خاصة والاتجار في المخدراتفتـــح "التربية": إغلاق الاحتلال لجامعة خضوري فرع العروب انتهاك خطيرفتـــح "أونروا" تحذر من "عواقب كارثية" بسبب التصعيد في مخيم اليرموكفتـــح

نتنياهو يدعم قرار ترامب بخفض تمويل “أونروا”‎

07 يناير 2018 - 07:30
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

القدس المحتلة - مفوضية الإعلام:  أفادت صحيفة “هآرتس”، نقلا عن مصدر دبلوماسي إسرائيلي رفيع المستوى، أن رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، يؤيد ويدعم، قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب، خفض التمويل وتقليص الميزانيات التي ترصدها واشنطن، لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا”.

تصريحات المسؤول الإسرائيلي، أتت ردا على بيان صادر عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب والمندوبة الأميركية لدى الأمم المتحدة نيكي هايلى، أن الولايات المتحدة ستخفض ميزانيات المساعدات للفلسطينيين إذا لم يعودوا إلى طاولة المفاوضات.

لكن إسرائيل تفضل، حسب المسؤول الإسرائيلي، أن يتم هذا الخفض والتقليص بالميزانيات بشكل تدريجي. حيث قوبلت هذه الفكرة، التي وصفها الفلسطينيون بالابتزاز، في بادئ الأمر بردود فعل متفاوتة في إسرائيل، فيما حذر مسؤولون من مخاطر قطع المساعدات المالية عن الفلسطينيين.

وقال مكتب نتنياهو في بيان مختصر إن رئيس الحكومة: “يدعم المنهج الدقيق الذي يتبناه الرئيس ترامب ويؤمن بضرورة اتخاذ خطوات عملية لتغيير الموقف الذي تخلد بموجبه الأونروا مشكلة اللاجئين الفلسطينيين بدلا من أن تحلها”.

وحسب “هآرتس”، فإن مسؤولا إسرائيليا كبيرا، لم تسمه، قال إن “نتنياهو يدعم خفضا تدريجيا لتمويل أونروا”.

وتقدم “أونروا” خدماتها لنحو 5.3 ملايين فلسطيني في الأراضي الفلسطينية المحتلة والأردن ولبنان وسورية.

وقبل أيام هدد ترامب بوقف تقديم التمويل للأونروا في المستقبل بسبب عدم رغبة الفلسطينيين في استئناف مفاوضات السلام مع إسرائيل.

وقال موقع أكسيوس الإخباري على الإنترنت، إن الولايات المتحدة جمدت 125 مليون دولار من التمويل الذي تقدمه للأونروا لكن مسؤولا بوزارة الخارجية الأميركية قال إنه لم يتم اتخاذ قرار بشأن هذا التمويل.

وتقدم الأونروا الدعم لمعظم سكان قطاع غزة وربما يؤدي خفض ميزانيتها إلى إثارة التوترات مع إسرائيل التي تمثل إحدى القنوات الرئيسية لتوصيل المساعدات إلى القطاع.

وتعد الولايات المتحدة أكبر مانحي الوكالة، حيث تقدم نحو 370 مليون دولار، من إجمالي نحو 874 مليون دولار أمريكي تقدمها الدول المانحة.

والأسبوع الماضي، قالت المندوبة الأميركية لدى الأمم المتحدة، نيكي هايلي: “الرئيس ترامب سيوقف الدعم الذي تقدمه الولايات المتحدة لأونروا، وذلك حتى يعود الفلسطينيون إلى طاولة المفاوضات”.

وفي الماضي دعت إسرائيل إلى إغلاق الوكالة “أونروا”، مدعية أنها سمحت للدول العربية بالامتناع عن استيعاب وتأهيل اللاجئين الفلسطينيين وتوطينهم في الدول العربية. وفي حزيران / يونيو، قال نتنياهو إنه دعا المندوبة الأميركية في الأمم المتحدة، إلى إعادة النظر في وجود الوكالة.

وقال نتنياهو إن “الأونروا تديم مشكلة اللاجئين الفلسطينيين ولا تحلها، ومن ثم يجب تفكيكها واندماجها في هيئات الامم المتحدة الأخرى”. ومع ذلك، في تموز/يوليو، أعربت إدارة ترامب عن استعدادها لمواصلة توجيه التمويل للأونروا كجزء من التزامها حيال ما تسميه “عملية السلام الإسرائيلية الفلسطينية”.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أبريل
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

يُحيي أبناء الشعب الفلسطيني في الداخل والشتات اليوم الذكرى الـسبعين لمذبحة دير ياسين التي ارتكبتها عصابات صهيونية في التاسع من نيسان/أبريل عام 1948 بحق أهالي القرية الواقعة غرب مدينة القدس المحتلة، وأسفرت عن سقوط عدد كبير من أهلها قدرتهم مصادر عربية وفلسطينية بين 250 إلى360 شهيدًا فلسطينيًا من النساء والأطفال والشيوخ. وتتزامن هذه الذكرى مع المجزرة التي يرتكبها جيش الاحتلال الاسرائيلي ضد المشاركين في مسيرة العودة الكبرى إحياءً ليوم الأرض منذ الثلاثين من أذار مارس المنصرم على حدود قطاع غزة والضفة مع الأراضي المحتلة عام 1948.

اقرأ المزيد

يصادف اليوم الأربعاء، 18 من نيسان/أبريل، الذكرى السنوية الـ 22 لمجزرة قانا، عندما قامت قوات الاحتلال الإسرائيلي بقصف مدفعي على مبنى تابع للأمم المتحدة كان يؤوي مدنيين لبنانيين هربوا من القصف الإسرائيلي الشديد على قرية قانا بجنوب لبنان في عام 1996، خلال العملية العدوانية العسكرية إسرائيلية على لبنان "عناقيد الغضب".

اقرأ المزيد