منصور: نطالب بوضع حد للاحتلال والظلم التاريخي الواقع على شعبنافتـــح الاتحاد الأوروبي ينفي تهديد السلطة الوطنية بقطع ثلث المساعدات المقدمة لها وتحويلها لقطاع غزةفتـــح الفتياني: اجتماع في ثوري فتح لمتابعة تطبيق قانون الضمان الاجتماعيفتـــح فتح : تبرئة حماس لنفسها من صاروخ بئر السبع واتهامها للسلطة يوضح حجم النفاق غير المسبوقفتـــح مشعشع: خطة بلدية الاحتلال لن تثني "الأونروا" عن تقديم خدماتها في القدسفتـــح فلسطين تشارك في ندوة تعزيز أرضيات الحماية الاجتماعية في المنطقة العربيةفتـــح الخارجية: الانحياز للاحتلال والاستيطان لم يبقِ للفلسطينيين مُبررا لانتظار "صفقة القرن"فتـــح الاحتلال يهدم 7 منشآت سكنية وحظائر أغنام بالأغوار الشماليةفتـــح 70 مستوطنا يقتحمون المسجد الأقصىفتـــح "الاستخبارات الأسترالية" تحذر وزراء بلادها من نقل سفارتهم إلى القدسفتـــح أسرى "عوفر" يبدأون برنامجا تصعيديا دعماً للأسيرات في سجن "الشارون"فتـــح 13 معتقلًا من القدس والضفةفتـــح مجلس الأمن يناقش القضية الفلسطينية اليومفتـــح هدم منزل من ثلاثة طوابق في البيرةفتـــح رئيس الوزراء من الخان الأحمر: سنستمر في المقاومة الشعبية وسنفشل مخططات صفقة القرنفتـــح مدعية الجنائية الدولية "تراقب من كثب" التصعيد في غزةفتـــح أبو الغيط: سرقة التراث الفلسطيني لا يقل أهمية عن سرقة الأرضفتـــح "الخارجية والمغتربين": تفاخر فريدمان بدعم الاستيطان شذوذ سياسي غير مسبوقفتـــح الحكومة تدين التصعيد الإسرائيلي في غزة وتدعو المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياتهفتـــح حركة فتح تدين اعتداءات جيش الاحتلال الاسرائيلي على قطاع غزةفتـــح

لن تمر أية محاولات لانتقاص حقنا..

زكي: لا يحق لأمريكا عقد صفقات على حسابنا وقضيتنا ليست للتجارة

11 يناير 2018 - 11:58
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام الله - مفوضية الإعلام : قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عباس زكي تعقيبًا على ما جاء في صحيفة "هآرتس" حول عرض نتنياهو إعطاء مناطق من شمال سيناء لغزة مقابل ضم مستوطنات الضفة لإسرائيل ضمن ما تسمى بـ "صفقة القرن"، "نحن لا نؤمن بصفقة قرن ولا بغيرها، لأن الصفقات ترتبط بالتجارة، وقضيتنا ليست للتجارة، ولكنها قضية مبادئ وقيم وحضارة."

وتابع في تصريح  "فليخططوا كيفما شاءوا، ونحن لهم بالمرصاد، ولن تمر أية محاولات لانتقاص حقنا التاريخي في فلسطين، ونحن شعب يؤمن بالسلام على أن يكون للجميع، ولكن إسرائيل لا تريده، بالتالي من يطرق الباب عليه أن يسمع الجواب".

يذكر أنه حسب صحيفة "هآرتس" فإن أربعة مسؤولين سابقين في الإدارة الأميركية قالوا: "إن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، عرض في العام 2014 خطة سياسية على إدارة باراك أوباما، بموجبها تقوم إسرائيل بضم الكتل الاستيطانية المقامة على أراضي الضفة الغربية المحتلة، في حين يحصل الفلسطينيون في المقابل على مساحات في شمالي سيناء قريبة من قطاع غزة.

وبحسب المسؤولين الأميركيين، فإن الخطة التي عرضها نتنياهو على أوباما مماثلة في تفاصيلها للتفاصيل التي وردت في التقارير التي نشرت مؤخرا بشأن خطة الإدارة الأميركية الجديدة برئاسة دونالد ترامب.

وأضاف زكي أن "الولايات المتحدة الأمريكية لن ترتضى إلا بالحلول من وجهة النظر وبالطريقة الإسرائيلية، ولكننا في المقابل نسعى إلى قرارات الشرعية الدولية والمجالس الوطنية، نريد دولة كاملة السيادة على حدود 4 يونيو/ حزيران".

وأردف "نحن بصدد استراتيجية نتجاهل بها كل ما يحاك من مؤامرات من خلف ظهورنا"، مردفًا أنه علينا مواجهة هذه المؤامرات من خلال خطوات ثابتة لتحقيق السلام على أرض السلام، وباستخدام كل وسائل الحصار الممكنة لأمريكا وإسرائيل".

ولفت إلى أن "كل أصدقاء أمريكا الآن يشعرون بالخجل ولا يجرؤون على مكاشفتنا، بأن أمريكا لا يحق لها عقد صفقات على حساب الشعب الفلسطيني والقضية الفلسطينية".

وبخصوص الضغوطات الأمريكية المرتبطة بقطع المساعدات وغيرها، والتي تهدف لتمرير ما تسمى بـ"صفقة القرن"، قال زكي: "الضغوطات الأمريكية لا تخيفنا، ولكنها في الحقيقة تقوينا، لأنها أسقطت القناع عمن هم رصيد احتياطي لأمريكا وإسرائيل".

ولفت في ذات السياق إلى أنه "حين يعتدي" ترامب" على قرارات الشرعية الدولية المتعلقة بفلسطين، فهذا يعني أنه من الممكن أن يقدم على مثلها مع أي بلد يختلف معه".

وشدد زكي قائلًا: "أمريكا تبحث عن الحل بالطريقة الإسرائيلية، وبالتالي لن توافق على دولة كاملة السيادة وعاصمتها القدس، ونحن جوعنا ليس جوع طعام وإنما جوع حرية وكرامة، وبالتالي فإن المسافات واسعة وبعيدة، فأمريكا هي الكفيلة باستمرار وقوة إسرائيل، التي تعتبرها محطة متقدمة للاستعمار القديم".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أكتوبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

يوم الاثنين الموافق 8/10/1990 وقبيل صلاة الظهر، حاول مستوطنو ما يسمى بجماعة “أمناء جبل الهيكل”، وضع حجر الأساس للهيكل الثالث المزعوم في المسجد الأقصى المبارك، فتصدى لهم آلاف المصلين.

اقرأ المزيد