العالول: الخلل الفني المتعلق برواتب الموظفين بغزة سيحل قريبافتـــح الشيخ والأحمد يجتمعان لوضع اللمسات الأخيرة لجلسة الوطنيفتـــح مقتل 7 إسرائيليين جراء انجراف حافلة بالنقبفتـــح أبو عيطة: قتل الصحفيين جريمة ضد الانسانية وسنلاحق المسؤولين عنهافتـــح الإعلان عن برنامج فعاليات الذكرى الـ70 للنكبةفتـــح انتخاب فلسطين رئيسا للمجلس التنفيذي للمنظمة العربية للتنمية الزراعيةفتـــح الجامعة العربية ترحب بقرار البرلمان الأوروبي بشأن الوضع في قطاع غزةفتـــح غزة تشيع الصحفي أحمد أبو حسينفتـــح أمطار غزيرة وفيضانات في دول عربية عدةفتـــح النشرة الإخبارية اليومية 25/4/2018مفتـــح أكثر من مائة مستوطن يقتحمون "الأقصى"فتـــح عشراوي: إسرائيل على مدار تاريخها لا تقيم اعتبارا لقيمة حياة وحقوق شعبنافتـــح الاحتلال يركب كاميرات مراقبة في سلوان ويحرر مخالفتين لمواطن بحجة تنظيف أرضهفتـــح أبو ردينة: معركة "م.ت.ف" الدائمة هي الحفاظ على القرار الوطني المستقلفتـــح "هيئة الأسرى": لجنة الأسرى الإداريين تؤكد جاهزيتها لاستئناف الخطوات التصعيديةفتـــح المالكي: التشيك ورومانيا لن تنقلا سفارتيهما إلى القدسفتـــح زكي: حماس تسعى لان تكون بديلاً لمنظمة التحرير ولديها تناقضات داخليةفتـــح إدانات في قضايا تسريب أراضٍ للاحتلال وتزوير في أوراق خاصة والاتجار في المخدراتفتـــح "التربية": إغلاق الاحتلال لجامعة خضوري فرع العروب انتهاك خطيرفتـــح "أونروا" تحذر من "عواقب كارثية" بسبب التصعيد في مخيم اليرموكفتـــح

وضع حجر الأساس لأكاديمية فلسطين للطلبة الموهوبين

11 يناير 2018 - 16:28
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام الله - مفوضية الإعلام: قال رئيس المجلس الفلسطيني للتنمية والإعمار "بكدار"، محمد اشتية، إن المجلس سيباشر في تنفيذ المبنى الأول في أكاديمية فلسطين للطلبة الموهوبين، وهو المبنى الرئيسي الذى اختير له أن يحمل اسم الشهيد ياسر عرفات، بتبرع من رجل الأعمال المغترب حمّاد الحرازين.

وأشاد اشتية، خلال وضع حجر الأساس للأكاديمية في بلدة سردا قرب رام الله، بحضور جمع من الشخصيات العامة، بالتبرع السخي للحرازين ودعمه وتحمسه للفكرة منذ بدايتها، وكذلك رعايته للعديد من المشاريع الخيرية في الضفة وغزة.

وأوضح أن الفكرة الأساسية لهذا المشروع هي مدرسة ثانوية نموذجية تقدم مناهجا مبتكرة ومختارة للطلبة المتفوقين من أجل أداء عال وقدرات مبتكرة، مشيرا إلى أن المدرسة ستكون فلسطينية عربية تتمتع برؤية عالمية لتمكين القادة في المستقبل من التفاعل مع العالم.

وقال اشتية إن مجلس أمناء الأكاديمية يعمل على تطوير آلية لاختيار نخبة النخبة من الطلبة من مختلف مدارس الوطن على أساس قدراتهم وأدائهم الأكاديمي، إلى جانب العمل على إيجاد منهاج ونظام يرعى الإبداع والابتكار والفضول الفكري والعلمي والتفكير النقدي وخدمة المجتمع.

وأضاف أن حرم الأكاديمية حسب التصاميم الأولية، مكون من 14 مبنى بما يشمل غرفا صفية ومختبرات وقاعات وملاعب وسكنا داخليا ومكتبة، وكل الإمكانيات التي تساهم في خلق نمط تعليمي متطور.

من جانبهما، أشاد محافظ رام الله والبيرة ليلى غنام، ونقيب المهندسين مجدي الصالح، بجهود الحرازين وحرصه على دعم العديد من المشاريع الخيرية في الضفة وغزة، كما شكرا "بكدار" على المشاريع النوعية التي تنفذها.

أما الحرازين، فقد أكد في كلمة مقتضبة، على انتمائه وفخره بفلسطينيته وأن التبرع لمشاريع في فلسطين تعزيز للصمود والثبات، داعيا رجال الأعمال المغتربين لمساهمة أكبر في بناء الوطن. وقال إن التعليم ميزة للشعب الفلسطيني وعلينا التركيز عليه ورفع مستواه

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أبريل
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

يُحيي أبناء الشعب الفلسطيني في الداخل والشتات اليوم الذكرى الـسبعين لمذبحة دير ياسين التي ارتكبتها عصابات صهيونية في التاسع من نيسان/أبريل عام 1948 بحق أهالي القرية الواقعة غرب مدينة القدس المحتلة، وأسفرت عن سقوط عدد كبير من أهلها قدرتهم مصادر عربية وفلسطينية بين 250 إلى360 شهيدًا فلسطينيًا من النساء والأطفال والشيوخ. وتتزامن هذه الذكرى مع المجزرة التي يرتكبها جيش الاحتلال الاسرائيلي ضد المشاركين في مسيرة العودة الكبرى إحياءً ليوم الأرض منذ الثلاثين من أذار مارس المنصرم على حدود قطاع غزة والضفة مع الأراضي المحتلة عام 1948.

اقرأ المزيد

يصادف اليوم الأربعاء، 18 من نيسان/أبريل، الذكرى السنوية الـ 22 لمجزرة قانا، عندما قامت قوات الاحتلال الإسرائيلي بقصف مدفعي على مبنى تابع للأمم المتحدة كان يؤوي مدنيين لبنانيين هربوا من القصف الإسرائيلي الشديد على قرية قانا بجنوب لبنان في عام 1996، خلال العملية العدوانية العسكرية إسرائيلية على لبنان "عناقيد الغضب".

اقرأ المزيد