نادي الأسير: قوات الاحتلال تمارس اعتداءات وحشية بحق عائلات المعتقلينفتـــح ادعيس: لجنة الحج والعمرة ماضية في تنفيذ سياستها باتجاه الرقي بوضع الحاج والمعتمرفتـــح عريقات يدعو مجلس حقوق الإنسان إلى نشر قاعدة بيانات الشركات العاملة في المستوطناتفتـــح حركة "فتح" في مخيم البقعة تجدد الدعم والولاء للرئيس عباسفتـــح روسيا تحمل إسرائيل مسؤولية إسقاط طائرتها في سوريافتـــح الفتياني: "حماس" تتساوق مع الاحتلال وقوى اقليمية تبيعها اوهاما لإبقائها خارج الصف الوطنيفتـــح "فتح" تنظم مهرجانا تأبينيا للشهيدين ناجي وعلاء ابو عاصيفتـــح 5 إصابات برصاص الاحتلال عند حدود غزةفتـــح إغلاق مراكز الاقتراع لانتخابات الإعادة في 5 هيئات محليةفتـــح المالكي: حصلنا على ضمان من الحكومة الايرلندية بمواصلة دعم شعبنافتـــح "فتح": "حماس" تنظر في المرآة فتتهم الآخرينفتـــح قمة فلسطينية - ايرلندية لبحث تطورات الاوضاع في المنطقةفتـــح الرئيس يصل إيرلندا في زيارة رسميةفتـــح حالات اختناق بالغاز خلال مواجهات مع الاحتلال في جبع جنوب جنينفتـــح أصحاب الأراضي المحاذية للمستوطنات غرب جنين يعتصمون تنديدا بمنعهم دخول أراضيهمفتـــح فتح: على حماس ان تفكر كيف تلتحق بالدفاع عن الثوابت بدل ان تنشغل بالخطابة والشتائمفتـــح غزة تشيع الشهيد كلّابفتـــح الزق: "حماس" تعمل على تشويه الفكر النضالي الشعبي السلميفتـــح محيسن: حملة حماس بحق الرئيس خروج عن القيم ونهج مارسته بحق الشهيد ابو عمار   فتـــح المستوطنون يقتحمون البلدة القديمة والاحتلال يعتقل مواطنا في الخليلفتـــح

قراقع: ما تدفعه اسرائيل للمجرمين والسجناء يفوق ما يدفع لضحايا الاحتلال

12 يناير 2018 - 14:41
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام الله - مفوضية الإعلام:  قال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع إن حكومة الاحتلال الإسرائيلي تخصص موازنة كبيرة لدعم السجناء الذين اقترفوا جرائم قتل واعتداءات بحق الشعب الفلسطيني، ودعم عائلاتهم وتمويل منظمات وجمعيات الإرهاب اليهودي ومنظمات المستوطنين المتطرفين، وإنها تدعم الإرهاب رسميا وتنتجه.

وطالب قراقع بإخراج اسرائيل كدولة احتلال من منظومة الدول الديمقراطية، ومعاملتها بصفتها دولة فصل عنصري في المنطقة، وتمارس جريمة "الابرتهايد" بحق الشعب الفلسطيني، وتشرع الجريمة المنظمة تحت غطاء سلسلة من القوانين التعسفية والعنصرية.

ورفض قراقع المقارنة بين الأسرى الفلسطينيين كأسرى حرية ومقاتلين شرعيين ناضلوا من أجل حق تقرير المصير، وفق ما كفلته قرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي، والسجناء الإرهابيين اليهود.

وأشار أن حكومة الاحتلال تعاملت مع السجناء الإرهابيين اليهود، والذين أدينوا بمحاكم اسرائيلية بأعمال إرهابية وعدائية ضد فلسطينيين بكل تساهل، بل إنها دعمتهم وشجعتهم وقدمت لهم كل الدعم المالي والقانوني والاجتماعي، وتعاطت معهم كأبطال قوميين ورموز، وأصدرت قرارات تخفيف أحكامهم بل والعفو عنهم.

وذكر قراقع أن أفراد التنظيم السري اليهودي الذين أدينوا عام 1984 بتفجير بيوت وسيارات رؤساء بلديات فلسطينية، ومحاولة تفجير قبة الصخرة المشرفة، وقتل 3 طلاب جامعيين في جامعة الخليل، وتفخيخ 19 حافلة في بلدة حلحول، شمال الخليل ومدينة بيت لحم، يتلقون رواتب عالية من حكومة الاحتلال، بعد تخفيض أحكامهم من المؤبد إلى 5 سنوات وإطلاق سراحهم، بينما يعمل ثلاثة منهم في مكتب رئيس الوزراء.

وذكر قراقع أن المجرم اليهودي "يورام شكولنك"، والذي قتل عاملا عربيا معصوب العينين ومكبل اليدين، خفض حكمه من السجن المؤبد إلى 10 سنوات ثم أطلق سراحه بعد 7 سنوات، ويتلقى راتبا شهريا من الشؤون الاجتماعية والتأمين الوطني، كما تلقى مساعدة حكومية لفتح مشروع اقتصادي، وغيره كثيرون.

وقال إن المنافع الاجتماعية للأسر في اسرائيل تفوق المبالغ المدفوعة للمنافع الاجتماعية للأسر الفلسطينية ب36 ضعفا حسب الجهاز المركزي للإحصاء في فلسطين، وأن ما يخصص لأسر الشهداء والأسرى حوالي 8% من إجمالي النفقات الحكومية عام 2016، متهما دولة الاحتلال بالتسبب بكوارث اجتماعية وإنسانية في المجتمع الفلسطيني.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

وقعت في 16 أيلول عام 1982 في مخيمي صبرا وشاتيلا في لبنان. واستمرت المجازر المرتكبة بحق أبناء المخيم لمدة ثلاثة أيام وهي 16-17-18 أيلول، سقط خلالها عدد كبير من الشهداء في المذبحة وقدر عدد الشهداء وقتها بين 3500 إلى 5000 شهيد من أصل عشرين ألف نسمة كانوا يسكنون صبرا وشاتيلا وقت حدوث المجزرة.

اقرأ المزيد