العالول: الخلل الفني المتعلق برواتب الموظفين بغزة سيحل قريبافتـــح الشيخ والأحمد يجتمعان لوضع اللمسات الأخيرة لجلسة الوطنيفتـــح مقتل 7 إسرائيليين جراء انجراف حافلة بالنقبفتـــح أبو عيطة: قتل الصحفيين جريمة ضد الانسانية وسنلاحق المسؤولين عنهافتـــح الإعلان عن برنامج فعاليات الذكرى الـ70 للنكبةفتـــح انتخاب فلسطين رئيسا للمجلس التنفيذي للمنظمة العربية للتنمية الزراعيةفتـــح الجامعة العربية ترحب بقرار البرلمان الأوروبي بشأن الوضع في قطاع غزةفتـــح غزة تشيع الصحفي أحمد أبو حسينفتـــح أمطار غزيرة وفيضانات في دول عربية عدةفتـــح النشرة الإخبارية اليومية 25/4/2018مفتـــح أكثر من مائة مستوطن يقتحمون "الأقصى"فتـــح عشراوي: إسرائيل على مدار تاريخها لا تقيم اعتبارا لقيمة حياة وحقوق شعبنافتـــح الاحتلال يركب كاميرات مراقبة في سلوان ويحرر مخالفتين لمواطن بحجة تنظيف أرضهفتـــح أبو ردينة: معركة "م.ت.ف" الدائمة هي الحفاظ على القرار الوطني المستقلفتـــح "هيئة الأسرى": لجنة الأسرى الإداريين تؤكد جاهزيتها لاستئناف الخطوات التصعيديةفتـــح المالكي: التشيك ورومانيا لن تنقلا سفارتيهما إلى القدسفتـــح زكي: حماس تسعى لان تكون بديلاً لمنظمة التحرير ولديها تناقضات داخليةفتـــح إدانات في قضايا تسريب أراضٍ للاحتلال وتزوير في أوراق خاصة والاتجار في المخدراتفتـــح "التربية": إغلاق الاحتلال لجامعة خضوري فرع العروب انتهاك خطيرفتـــح "أونروا" تحذر من "عواقب كارثية" بسبب التصعيد في مخيم اليرموكفتـــح

هنا دولة قراصنة…

12 يناير 2018 - 15:20
د.عيسى قراقع
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رئيس هيئة شؤون الاسرى والمحررين
بشكل محموم يتسابق القراصنة في الكنيست الاسرائيلي في تشريع قوانين عنصرية وانتقامية ومعادية لحقوق الشعب الفلسطيني وحقوق الاسرى في سجون الاحتلال، فمن مشروع قانون اعدام الاسرى الى مشروع قانون خصم عوائد الضرائب من اموال السلطة الفلسطينية بحجة دعم عائلات الاسرى والشهداء والجرحى الى مشاريع وقوانين تشريع التعذيب واعتقال القاصرين ورفع الاحكام بحقهم واحتجاز جثامين الشهداء وسياسة الغرامات والتعويضات والعقوبات الفردية والجماعية وغيرها.

هي دولة بلطجة لا ترى العالم ولا تحترم وتلتزم بالمعاهدات والاتفاقيات الدولية والانسانية ولا حتى بالشرائع الاخلاقية والدينية ، دولة مشبعة بقناعات وفتاوي القتل العمد والاعدام الميداني للشبان والفتيات ، وفتاوي الوحشية الى تسمح بتعذيب الاطفال الاسرى والتنكيل بهم والتفنن في إهانتهم وإذلالهم منذ لحظة الاعتقال وخلال استجوابهم، ولا تجيد سوى اطلاق الرصاص لأي سبب وحمل العصي والهراوات وقنابل الغاز واقتحام المنازل في منتصف الليل وإثارة الرعب والفزع والدمار.

هنا دولة مافيا، يحكمها متطرفون ومستوطنون وعسكريون، دولة دكتاتورية لا تعترف بوجود فلسطينيين على هذه الارض، وإن وجدوا يستحقون الموت والابادة وحبل المشنقة، دولة جدران ومستوطنات وحواجز ، تتغلغل في شرايينها منظمات الارهاب اليهودي المتطرفة والحاكمة بنزعاتها الدينية والفاشية والعدوانية.

هنا دولة قراصنة، تمارس الابتزاز المالي والضغط والتهديد باحتجاز اموال الشعب الفلسطيني من عوائد الضرائب تحت ذريعة اعانة أهالي الاسرى والشهداء والجرحى، متناسية ان كل القتلة والمجرمين اليهود يتلقون رواتب ومساعدات وحياة رغيدة من قبل حكومة الاحتلال ومؤسساتها الاجتماعية ، بل يتلقون الحماية والحصانة والافتخار بهم وبأعمالهم الاجرامية.

هنا دولة عسكرتارية اسبارطية تخاف من ارواح الشهداء الفلسطينيين الذين قتلتهم فتقوم باحتجازهم كقوالب ثلج في ثلاجاتها او في مقابر الارقام سنين طويلة، وتلاحق عائلاتهم، تهدم بيوتهم وتفرض غرامات مالية عالية عليهم وتلاحقهم في كل مكان.

هنا دولة تعيش في معسكر واسع، تتغنى بالحرب، تعشق السلاح وتقدس الموت، ذاكرتها ذاكرة موت، تحتفل بالمجرمين وتقدم لهم النياشين، انهم ابطال قوميين اجادوا قنص الضحايا واصابتهم بالرأس، اعدموا الشهيدالمقعد مبتور القدمين ابراهيم ابو ثريا على حدود غزة من وراء البحر والاسلاك، اجادوا عملية التأكد من الموت بإطلاق وابل من الرصاص على الضحية، رقصوا وغنوا حول الدم وزهق الارواح في الشوارع والساحات.

هنا دولة لا يردعها اي شيء، محققوها يتلذذون بتعذيب الطفل محمد خميس 16 سنة، يدخل المحقق اصابعه في فم الطفل ويقوم بعملية (فلخ) لفمه في حين يواصل الجنود ضربه بالارجل واعقاب البنادق والاحذية ذات النعال الحديدية، والدوس على جسمه وتوجيه الشتائم البذيئة والقذرة له.

هنا دولة معربدة ترفض الافراج عن الجريحة اسراء جعابيص وعن الأسرى المرضى والجرحى من ذوي الحالات الخطيرة بسام السايح ومنصور موقدة ومحمد براش وخالد الشاويش ومعتصم رداد وناهض الاقرع وعلاء الهمص ويسري المصري وفؤاد الشوبكي وسامي ابو دياك ورياض العمور ويوسف نواجعة وحلوة حمامرة وغيرهم، الاطباء في زي جلادين وقد اعدوا النعوش والاكفان السوداء.

هنا دولة سجون وسجانين ، كتيبة كاملة تعتقل الطفل فوزي الجنيدي 16 سنة، يكسرون كتفه ويكبلون جسمه بالحديد، ويهاجمون الطفلة عهد التميمي 16 سنة ويعتقلونها مع امها لانها صفعت المحتلين وطردتهم عن عتبة بيتها وانتصرت لطفولتها ولأطفال فلسطين.

هنا دولة ال 25 سجنا ومعسكرا يحتجز فيها 7 آلاف اسير وأسيرة فلسطينية، دولة قتلت 212 شهيدا في سجونها تعذيبا ومرضا واعداما ، تلاحق الاسير في زنزانته ، تلاحق الكتاب والدفتر، تلاحق حق الاسير في الزيارة وحق الاسير في ان يعيش بكرامة ، تخاف من القصيدة ومن حبات الملح ومن جوع الاسرى في مواجهة غطرسة القوة والاذلال والاعتقال التعسفي.

هنا دولة فاسدة اخلاقيا وقانونيا وإداريا، رؤوسائها وضباطها ورؤساء حكوماتها ورؤساء بلدياتها وقضاتها حوكموا بتهم الفساد وارتكاب اعمال لا أخلاقية، تتقيأ فسادها على الآخرين عدوانا وكراهية وانتقاما.

هنا دولة ابرتهايد تمارس جريمة الفصل العنصري في المنطقة ، تلاحق مؤسسات حقوق الانسان، وتلاحق المنشورات على مواقع التواصل الاجتماعي ، تختبيء خلف الجدار، تغذي التطرف الثقافي في مناهجها التعليمية، وتمارس محاكمها العسكرية التمييز العنصري في الاحكام والاجراءات.

هنا دولة قال فيها المقرر الخاص السابق للأمم المتحدة لحقوق الانسان في الاراضي المحتلة بأنها اصبحت دولة فصل عنصري، وأنه لا يمكن لأي شعب ان يقمع بصفة دائمة من قبل قوة عسكرية وبطرق إدارية اجبارية بدون النظر الى البنية التي نجمت في اسرائيل كنظام ابرتهايد.

هنا دولة تكره السلام والعدل، بل اصبحت تشكل خطرا على السلم والامن في العالم ، دولة منفلته من عقالها ، لا تحترم ميثاق وقرارات الامم المتحدة، لا تعترف باتفاقيات جنيف ولا بمباديء حقوق الانسان، تهاجم المقدسات في القدس ، وتعتدي على القدس جغرافيا وديمغرافيا وتاريخيا ، تبحث لها عن مكان وعاصمة، بالتهويد والاستيطان وبالمذابح والاساطير والاسلحة.

هنا دولة قراصنة يصدق فيها قول الصحفي الاسرائيلي جدعون ليفي: اسرائيل اكثر الانظمة وحشية في الشرق الاوسط ، ومن اشد الطغاة على الارض اليوم.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أبريل
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

يُحيي أبناء الشعب الفلسطيني في الداخل والشتات اليوم الذكرى الـسبعين لمذبحة دير ياسين التي ارتكبتها عصابات صهيونية في التاسع من نيسان/أبريل عام 1948 بحق أهالي القرية الواقعة غرب مدينة القدس المحتلة، وأسفرت عن سقوط عدد كبير من أهلها قدرتهم مصادر عربية وفلسطينية بين 250 إلى360 شهيدًا فلسطينيًا من النساء والأطفال والشيوخ. وتتزامن هذه الذكرى مع المجزرة التي يرتكبها جيش الاحتلال الاسرائيلي ضد المشاركين في مسيرة العودة الكبرى إحياءً ليوم الأرض منذ الثلاثين من أذار مارس المنصرم على حدود قطاع غزة والضفة مع الأراضي المحتلة عام 1948.

اقرأ المزيد

يصادف اليوم الأربعاء، 18 من نيسان/أبريل، الذكرى السنوية الـ 22 لمجزرة قانا، عندما قامت قوات الاحتلال الإسرائيلي بقصف مدفعي على مبنى تابع للأمم المتحدة كان يؤوي مدنيين لبنانيين هربوا من القصف الإسرائيلي الشديد على قرية قانا بجنوب لبنان في عام 1996، خلال العملية العدوانية العسكرية إسرائيلية على لبنان "عناقيد الغضب".

اقرأ المزيد