منصور: نطالب بوضع حد للاحتلال والظلم التاريخي الواقع على شعبنافتـــح الاتحاد الأوروبي ينفي تهديد السلطة الوطنية بقطع ثلث المساعدات المقدمة لها وتحويلها لقطاع غزةفتـــح الفتياني: اجتماع في ثوري فتح لمتابعة تطبيق قانون الضمان الاجتماعيفتـــح فتح : تبرئة حماس لنفسها من صاروخ بئر السبع واتهامها للسلطة يوضح حجم النفاق غير المسبوقفتـــح مشعشع: خطة بلدية الاحتلال لن تثني "الأونروا" عن تقديم خدماتها في القدسفتـــح فلسطين تشارك في ندوة تعزيز أرضيات الحماية الاجتماعية في المنطقة العربيةفتـــح الخارجية: الانحياز للاحتلال والاستيطان لم يبقِ للفلسطينيين مُبررا لانتظار "صفقة القرن"فتـــح الاحتلال يهدم 7 منشآت سكنية وحظائر أغنام بالأغوار الشماليةفتـــح 70 مستوطنا يقتحمون المسجد الأقصىفتـــح "الاستخبارات الأسترالية" تحذر وزراء بلادها من نقل سفارتهم إلى القدسفتـــح أسرى "عوفر" يبدأون برنامجا تصعيديا دعماً للأسيرات في سجن "الشارون"فتـــح 13 معتقلًا من القدس والضفةفتـــح مجلس الأمن يناقش القضية الفلسطينية اليومفتـــح هدم منزل من ثلاثة طوابق في البيرةفتـــح رئيس الوزراء من الخان الأحمر: سنستمر في المقاومة الشعبية وسنفشل مخططات صفقة القرنفتـــح مدعية الجنائية الدولية "تراقب من كثب" التصعيد في غزةفتـــح أبو الغيط: سرقة التراث الفلسطيني لا يقل أهمية عن سرقة الأرضفتـــح "الخارجية والمغتربين": تفاخر فريدمان بدعم الاستيطان شذوذ سياسي غير مسبوقفتـــح الحكومة تدين التصعيد الإسرائيلي في غزة وتدعو المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياتهفتـــح حركة فتح تدين اعتداءات جيش الاحتلال الاسرائيلي على قطاع غزةفتـــح

قراقع: الكنيست يساوم على جثامين الشهداء لتحسين شروط التفاوض

29 يناير 2018 - 18:50
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام الله - موضية الإعلام: أكد رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع، أن مناقشة الكنيست الإسرائيلي، أمس، اقتراح قانون جديد يقضي بحظر الإفراج عن الأسرى، مقابل جثث الجنود الإسرائيليين المحتجزين في قطاع غزة، يأتي بغرض المساومة والمقايضة من أجل تحسين شروط التفاوض حول الأسرى الفلسطينيين.

وقال قراقع في تصريح، إن "مشروع القانون يقصد جثامين الشهداء مقابل جثث الجنود الإسرائيليين القتلى، وليس جثث مقابل أحياء في عملية ملاحقة للشهداء حتى بعد الموت، الأمر الذي يعد بمثابة انتهاك لكل الشرائع السماوية والقوانين والقرارات الدولية".

وشدد على أن المستوى السياسي الإسرائيلي كان رفضاً لقرار المحكمة العليا الإسرائيلية، لتسليم جثامين 9 شهداء قضوا خلال انتفاضة القدس الحالية، مستدركاً أن الكنيست الإسرائيلي منذ العام 2014 يشرع قوانين عنصرية شملت الأسرى والشهداء أيضاً.

ونوه إلى استغلال إسرائيل أجواء قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترمب بشأن القدس، للتمادي في مصادرة حقوق الشعب الفلسطيني.

وفيما يتعلق بتحركات هيئة شؤون الأسرى للتصدي لمشروع القرار أكد قراقع، أن "الهيئة تحركت باتجاه البرلمانات الدولية، من أجل مقاطعة الكنيست إسرائيل باعتبارها دولة عنصرية، فضلاً عن مؤسسات حقوق الإنسان ومطالبتها باتخاذ إجراءات عملية لإدانة إسرائيل".

وشدد على ضرورة تدخل مؤسسات الأمم المتحدة لمعاقبة إسرائيل أيضاً، على جرائمها بمواصلة احتجاز جثامين الشهداء واعتقال الأسرى، الأمر الذي يضاعف من معاناة عوائلهم، مستدركاً أن إسرائيل اتخذت سلسلة من مشاريع القرارات تجاوزت 165 مشروعاً، طرحت في الكنيست مؤخراً ضد الفلسطينيين.

وقد ناقش الكنيست الإسرائيلي أمس الأحد اقتراح قانون جديد يقضي بحظر الإفراج عن اسرى أمنيين مقابل جثث مخطوفين.

أكد رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع، أن مناقشة الكنيست الإسرائيلي، أمس، اقتراح قانون جديد يقضي بحظر الإفراج عن الأسرى، مقابل جثث الجنود الإسرائيليين المحتجزين في قطاع غزة، يأتي بغرض المساومة والمقايضة من أجل تحسين شروط التفاوض حول الأسرى الفلسطينيين.

وقال قراقع في تصريح لـ"وكالة قدس نت للأنباء"، إن "مشروع القانون يقصد جثامين الشهداء مقابل جثث الجنود الإسرائيليين القتلى، وليس جثث مقابل أحياء في عملية ملاحقة للشهداء حتى بعد الموت، الأمر الذي يعد بمثابة انتهاك لكل الشرائع السماوية والقوانين والقرارات الدولية".

وشدد على أن المستوى السياسي الإسرائيلي كان رفضاً لقرار المحكمة العليا الإسرائيلية، لتسليم جثامين 9 شهداء قضوا خلال انتفاضة القدس الحالية، مستدركاً أن الكنيست الإسرائيلي منذ العام 2014 يشرع قوانين عنصرية شملت الأسرى والشهداء أيضاً.

ونوه إلى استغلال إسرائيل أجواء قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترمب بشأن القدس، للتمادي في مصادرة حقوق الشعب الفلسطيني.

وفيما يتعلق بتحركات هيئة شؤون الأسرى للتصدي لمشروع القرار أكد قراقع، أن "الهيئة تحركت باتجاه البرلمانات الدولية، من أجل مقاطعة الكنيست إسرائيل باعتبارها دولة عنصرية، فضلاً عن مؤسسات حقوق الإنسان ومطالبتها باتخاذ إجراءات عملية لإدانة إسرائيل".

وشدد على ضرورة تدخل مؤسسات الأمم المتحدة لمعاقبة إسرائيل أيضاً، على جرائمها بمواصلة احتجاز جثامين الشهداء واعتقال الأسرى، الأمر الذي يضاعف من معاناة عوائلهم، مستدركاً أن إسرائيل اتخذت سلسلة من مشاريع القرارات تجاوزت 165 مشروعاً، طرحت في الكنيست مؤخراً ضد الفلسطينيين.

وقد ناقش الكنيست الإسرائيلي أمس الأحد اقتراح قانون جديد يقضي بحظر الإفراج عن اسرى أمنيين مقابل جثث مخطوفين.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أكتوبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

يوم الاثنين الموافق 8/10/1990 وقبيل صلاة الظهر، حاول مستوطنو ما يسمى بجماعة “أمناء جبل الهيكل”، وضع حجر الأساس للهيكل الثالث المزعوم في المسجد الأقصى المبارك، فتصدى لهم آلاف المصلين.

اقرأ المزيد