عائلة الفتى الشهيد محمد ايوب تطالب بمحاكمة "المجرم نتنياهو"فتـــح الرئيس عباس: لن نسمح لترامب أو غيره إعلان القدس عاصمة لإسرائيلفتـــح "ائتلاف توانسة من أجل فلسطين" يحيي يوم الأسير الفلسطينيفتـــح الرئيس يستقبل الأسير المحرر الطفل عبد الرؤوف البلعاويفتـــح "الإعلام": الخارجية الأمريكية ستعجز عن شطب حقوقنا المشروعةفتـــح عريقات: الإدارة الأميركية بدأت بتنفيذ ما تسمى صفقة القرنفتـــح تفاصيل لقاء وفد حركة فتح مع المخابرات المصرية في القاهرةفتـــح أبو ردينة: منظمة التحرير تمثل العنوان والهوية والطريق إلى القدسفتـــح سفارتنا لدى ماليزيا: نتابع باهتمام مقتل المواطن فادي البطش مع الجهات الرسميةفتـــح الحريري: القدس كانت وستبقى العاصمة الأبدية لدولة فلسطين مهما حصلفتـــح الرئيس يستقبل الوفود العربية المشاركة في مؤتمر الطب المخبري العربيفتـــح قراقع: الأسرى الإداريون يواصلون مقاطعة محاكم الاحتلالفتـــح نزال: قتل الأطفال والمدنيين الفلسطينيين المسالمين ليس دفاعا عن النفسفتـــح الإدارة الأميركية تلغي مصطلح "الأراضي المحتلة" من تقريرها السنوي عن حقوق الإنسانفتـــح فتح: إسرائيل والعنصرية وجهان لعملة واحدةفتـــح الاحتلال يقتحم مخيم قلنديا ويُسلّم أسيراً محررا أمر استدعاءفتـــح قصف كثيف على مخيم اليرموك و"الأونروا" قلقة على مصير آلاف المدنيينفتـــح مقتل أستاذ جامعي فلسطيني في ماليزيافتـــح منصور يطالب مجلس الأمن بتوفير الحماية الدولية لشعبنافتـــح ميلادينوف يطالب بالتحقيق في ظروف استشهاد الطفل محمد أيوبفتـــح

قراقع: لم يستطع زمن السجن الاسود ان ينتصر على ارادة الحياة للأسرى

04 فبراير 2018 - 09:13
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام الله - مفوضية الإعلام:  قال عيسى قراقع رئيس هيئة شؤون الاسرى والمحررين ان سنوات السجن الاسود الطويلة لم تستطع ان تنتصر على ارادة الحياة والحرية لاسرانا البواسل في سجون الاحتلال، وان المفهوم الاسرائيلي للسجن كبديل لحبل المشنقة لم يستطع ان يتغلب على ارادة الاسرى التي تدافع عن كرامتها وانسانيتها وقد اسقطت هذا المفهوم بصمودها وتمسكها بمبادئها واهدافها المشروعة بالحرية والاستقلال.

وأشار قراقع ان 46 اسيرا يقضون اكثر من 20 عاما في سجون الاحتلال، وبرغم الاجراءات التعسفية بحق الاسرى، وبرغم العدوان المتواصل على حقوقهم وإنسانيتهم الا ان الاسرى ظلوا رموز وابطال العمل الوطني والكفاحي خلف القضبان.

ووجه تحية الى كل الاسرى والاسيرات مؤكدا ان الشعب الفلسطيني يرى في حرية الاسرى المقدمة الاولى للانعتاق من براثن الاحتلال، وان الاسرائيليين لن يحصلوا على الامن والاستقرار والسلام ما داموا يمارسون الجرائم بحق شعبنا ويعتقلون الآلاف من ابنائنا في السجون.

ودعا قراقع الى الاستنفار الوطني والعالمي لتوفير الحماية الدولية للاسرى في ظل القوانين العنصرية المتطرفة بحقهم وفي ظل تدهور الوضع الصحي للمئات من الاسرى الذين اصبحت حياتهم في خطر شديد.

أقوال قراقع جاءت خلال احتفال الوفاء والتكريم للاسير عيسى سالم الدرابيع سكان دورا الخليل بمناسبة دخوله العام ال 24 في سجون الاحتلال وهو اقدم اسير في منطقة الجنوب بحضور حشد كبير من اهالي الاسرى والاسرى المحررين وممثلوا المؤسسات الوطنية والامنية في محافظة الخليل.

وقال امجد النجار مدير نادي الاسير في كلمته ان الاسير عيسى الدرابيع يمثل رمز المقاومة الفلسطينية وصمود الاسرى داخل السجون، وهو برغم مرضه داخل السجن لا زال مع مجموع الاسرى يناضل من اجل الحرية والكرامة بكل شموخ وكبرياء ، فمثلما كان قائدا متميزا خارج السجن ظل قائدا صلبا ومعطاء داخل السجون.

ودعا النجار الى التركيز والاهتمام بالاسرى القدامى وزيارة عائلاتهم وإثارة قضية الاسرى في كل المحافل الدولية باعتبارها من اكبر القضايا الانسانية والوطنية في العصر الحديث.

وتخلل الاحتفال كلمات والد الاسيرين أنيس وأكرم النمورة ، وقصائد شعرية وكلمة امين سر حركة فتح في منطقة دورا ياسر دودين وتكريم عائلة الاسير عيسى الدرابيع من قبل المؤسسات الوطنية.

ويذكر ان الاسير عيسى سالم الدرابيع اعتقل عام 2001 ومحكوم مدى الحياة ، وكان قد اعتقل سابقا عام 1986 وقضى سبع سنوات ونصف ليصبح مجموع ما امضاه في السجون 24 عاما.

والاسير الدرابيع عمل في حرس الرئاسة قبل اعتقاله، واصبح مطاردا لقوات الاحتلال خلال انتفاضة الاقصى ، وهو متزوج ويعيل 4 ابناء، ويعاني داخل السجن من مشاكل في القلب حيث تعرض لعدة نوبات قلبية.

وقام قراقع ووفد هيئة الاسرى ونادي الاسير والاسرى المحررين بزيارة للاسير المحرر احمد محمد الفقيات الذي قضى 10 سنوات ويعاني من مشاكل صحية حيث بترت قدمه اليسرى بسبب المرض.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أبريل
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

يُحيي أبناء الشعب الفلسطيني في الداخل والشتات اليوم الذكرى الـسبعين لمذبحة دير ياسين التي ارتكبتها عصابات صهيونية في التاسع من نيسان/أبريل عام 1948 بحق أهالي القرية الواقعة غرب مدينة القدس المحتلة، وأسفرت عن سقوط عدد كبير من أهلها قدرتهم مصادر عربية وفلسطينية بين 250 إلى360 شهيدًا فلسطينيًا من النساء والأطفال والشيوخ. وتتزامن هذه الذكرى مع المجزرة التي يرتكبها جيش الاحتلال الاسرائيلي ضد المشاركين في مسيرة العودة الكبرى إحياءً ليوم الأرض منذ الثلاثين من أذار مارس المنصرم على حدود قطاع غزة والضفة مع الأراضي المحتلة عام 1948.

اقرأ المزيد

يصادف اليوم الأربعاء، 18 من نيسان/أبريل، الذكرى السنوية الـ 22 لمجزرة قانا، عندما قامت قوات الاحتلال الإسرائيلي بقصف مدفعي على مبنى تابع للأمم المتحدة كان يؤوي مدنيين لبنانيين هربوا من القصف الإسرائيلي الشديد على قرية قانا بجنوب لبنان في عام 1996، خلال العملية العدوانية العسكرية إسرائيلية على لبنان "عناقيد الغضب".

اقرأ المزيد