فتح: القدس للفلسطينيين وحدهم رغم انف اسرائيلفتـــح الجزائر: اسرائيل تتمادى بإنكار الحقوق التاريخية والقانونية للشعب الفلسطينيفتـــح السلطات المصرية تقرر اغلاق معبر رفح غدا الاثنين وفتحه بعد غدفتـــح الأردن يقدم مذكرة احتجاج دبلوماسية لإسرائيل بشأن الانتهاكات ضد "الأقصى"فتـــح شخصيات مقدسية: انتهاكات الاحتلال بحق الأقصى ستقود إلى حرب دينيةفتـــح تراجع الأوضاع الصحية لستة أسرى مرضى في معتقل "النقب" الصحراويفتـــح شهادات لأسرى تعرضوا للضرب والتنكيل خلال عملية اعتقالهمفتـــح الحكومة تطالب المجتمع الدولي بالتحرك الفوري لحماية الأقصى وسائر المقدساتفتـــح أعضاء كنيست من الطائفة الدرزية يتقدمون باستئناف ضد "قانون القومية" العنصريفتـــح الخارجية: تصعيد المستوطنين في الأقصى يستدعي ردا عربيا وإسلاميا ودوليافتـــح مسؤول أممي: الخدمات الأساسية في غزة على وشك الانهيارفتـــح ادعيس: الأقصى في هذه الأوقات يحتاج منا للعمل والجد وليس للتصريحاتفتـــح "هيئة الأسرى": تفاقم الأوضاع الصحية للأسرى المضربين عن الطعام والعدد يرتفع إلى 6فتـــح الخليل: قوات الاحتلال تفتش عددا من المنازل وتستدعي أسيرا محررافتـــح عشرات المستوطنين يستبيحون الأقصى وسط دعوات لمزيد من الاقتحاماتفتـــح البيان الختامي للبرلمان العربي يؤكد دعمه للقيادة الفلسطينية في مواجهة المخططات الإسرائيليةفتـــح مفوضة الأشبال والزهرات في قيادية فتح تكرم الطالبة ريعان أخت الشهيدة رزان النجارفتـــح حكومة الاحتلال تصادق على 20 وحدة استيطانية جنوب شرق بيت لحمفتـــح "قوى القدس" تدعو لشد الرحال والرباط في "الأقصى" للتصدي لدعوات المستوطنين لاقتحامه غدافتـــح السفير اللوح يشارك في حفل تخرج دفعة جديدة من أكاديمية الشرطة المصرية بحضور الرئيس السيسيفتـــح

ذكرى رحيل المناضل إبراهيم أحمد محمد تيلخ (أبو خلدون المشتريات)

06 فبراير 2018 - 14:46
لواء ركن/ عرابي كلوب
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:
إبراهيم احمد محمد تيلخ ولد في قرية ذكرين البردان قضاء الخليل بتاريخ 21/05/1940م، كان والده يعمل في التجارة والزراعة وبعد عام 1948م انقسمت الأسرة إلى قسمين حيث نزحت والدته وأخته الكبرى إلى قرية دير سنيد، ووالدة وإخوة الأكبر وأخته هاجروا إلى الخليل ومن ثم بعد ثلاثة أشهر ألتم شمل العائلة في الخليل.
تفتحت عيناه وترعرع على أرض عشقها وارثاً عشق والديه وأجداده.
التحق للدراسة الابتدائية في مدينة الخيل ومن ثم انتقلت العائلة إلى مدينة أريحا حيث أنهى دراسته الإعدادية فيها وأنهى دراسته الثانوية من كلية النجاح بمدينة نابلس عام 1962م.
تابع دراسته وحصل على دبلوم دار المعلمين، حيث عمل مدرساً في كل من (أربد، بيرنبالا، الشونة وعمان).
تزوج إبراهيم تيلخ عام 1966م ورزق بأربعة أبناء وثلاثة بنات.
التحق بتنظيم حركة فتح عام 1967م، وبعد معركة الكرامة أنتقل إلى عمان حيث كان كادراً تنظيمياً متقدماً في مليشيا الحركة ومسؤولاً بمنطقة ماركا وشلنر، كلف في ذلك الوقت بمهام خاصة.
شارك في الدفاع عن الثورة الفلسطينية خلال احداث أيلول اسود عام 1970م وتم اعتقاله وأودع السجن ومن ثم افرج عنه.
مع خروج قوات الثورة الفلسطينية من الساحة الأردنية توجه إلى سوريا حيث أستقر هناك، وشارك في تشكيل مديرية اللوازم العامة والتموين وإعادة تشكيل وحداتها الخدماتية.
عين أبو خلدون مديراً لدائرة المشتريات لحركة فتح في سوريا.
عمل مساعداً لمعتمد أقليم سوريا للشؤون الإدارية ومنسق للعلاقات مع الجانب السوري لتسهيل الإمدادات اللوجستية التي تخدم تسهيل الأمداد من الحدود البرية والبحرية والجوية، وتسهيل دخولها إلى معسكرات وقواعد الثورة الفلسطينية في الساحة اللبنانية.
كان له دور كبير في تسهيل الأمداد وقت الطوارئ أثناء عمليات الاجتياح الإسرائيلي لجنوب لبنان في المعارك المتعددة والتنسيق مع فصائل المقاومة الفلسطينية.
قام بعدة مهمات خارجية للدول الصديقة وتحديداً الدول الاشتراكية لشراء وتأمين الاحتياجات للثورة الفلسطينية وترأس العديد من اللجان لهذا الغرض.
أبو خلدون عضو في جمعية الصداقة الفلسطينية الصينية.
كان له دور بارز خلال وبعد حصار بيروت عام 1982م إثر الاجتياح الإسرائيلي له وذلك بتأمين الامدادات للقوات بجميع الطرق.
خلال ظاهرة الانشقاق عام 1983م في حركة فتح والتي أدت إلى الاحتكاك العسكري مع الحكومة السورية لدعمها المنشقين ونظراً لطبيعة عمله، توقف عن العمل وجمد نشاطه ملتزماً بيته وذلك بعد خروج القيادة إلى تونس، وبقى في دمشق حتى عاد إلى الأردن عام 1993م، وأعاد تواصله مع الحركة هناك.
عاد أبو خلدون المشتريات إلى أرض الوطن ضمن قوائم المجلس الوطني الفلسطيني عام 1996م والذي عقد في مدينة غزة كعضو مراقب في المجلس.
عين في وزارة الشؤون الاجتماعية بالسلطة الوطنية الفلسطينية إلى أن توفاه الله إثر مرض عضال ألم به وذلك بتاريخ 06/02/2005م في مدينة غزة وتم موارات جثمانه الثرى بعد الصلاة عليه.
كان أبو خلدون المشتريات صاحب شخصية محبوبة لدى الجميع، ويتمتع بأخلاق طيبة ومتواضعاً، متفانياً في خدمة وطنه وشعبه وقضيته الماجدة.
رحم الله المناضل/ إبراهيم أحمد محمد تيلخ (أبو خلدون المشتريات) وأسكنه فسيح جناته
كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • يوليو
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

1994-7-1 يصادف اليوم الذكرى الـ 24 لعودة الرئيس الشهيد القائد الرمز ياسر عرفات الى أرض الوطن حيث كان في استقباله عشرات الألاف من الفلسطينيين في غزة .

اقرأ المزيد

غيّب الموت في العاصمة الأردنية عمان، صباح الجمعة (6 يوليو/تموز 2012) هاني الحسن احد كبار قياديي حركة (فتح)،

اقرأ المزيد

8-7-1972 – الموساد الاسرائيلي يغتال الكاتب والأديب الفلسطيني غسان كنفاني بتفجير سيارته بمنطقة الحازمية قرب بيروت.

اقرأ المزيد