منصور: نطالب بوضع حد للاحتلال والظلم التاريخي الواقع على شعبنافتـــح الاتحاد الأوروبي ينفي تهديد السلطة الوطنية بقطع ثلث المساعدات المقدمة لها وتحويلها لقطاع غزةفتـــح الفتياني: اجتماع في ثوري فتح لمتابعة تطبيق قانون الضمان الاجتماعيفتـــح فتح : تبرئة حماس لنفسها من صاروخ بئر السبع واتهامها للسلطة يوضح حجم النفاق غير المسبوقفتـــح مشعشع: خطة بلدية الاحتلال لن تثني "الأونروا" عن تقديم خدماتها في القدسفتـــح فلسطين تشارك في ندوة تعزيز أرضيات الحماية الاجتماعية في المنطقة العربيةفتـــح الخارجية: الانحياز للاحتلال والاستيطان لم يبقِ للفلسطينيين مُبررا لانتظار "صفقة القرن"فتـــح الاحتلال يهدم 7 منشآت سكنية وحظائر أغنام بالأغوار الشماليةفتـــح 70 مستوطنا يقتحمون المسجد الأقصىفتـــح "الاستخبارات الأسترالية" تحذر وزراء بلادها من نقل سفارتهم إلى القدسفتـــح أسرى "عوفر" يبدأون برنامجا تصعيديا دعماً للأسيرات في سجن "الشارون"فتـــح 13 معتقلًا من القدس والضفةفتـــح مجلس الأمن يناقش القضية الفلسطينية اليومفتـــح هدم منزل من ثلاثة طوابق في البيرةفتـــح رئيس الوزراء من الخان الأحمر: سنستمر في المقاومة الشعبية وسنفشل مخططات صفقة القرنفتـــح مدعية الجنائية الدولية "تراقب من كثب" التصعيد في غزةفتـــح أبو الغيط: سرقة التراث الفلسطيني لا يقل أهمية عن سرقة الأرضفتـــح "الخارجية والمغتربين": تفاخر فريدمان بدعم الاستيطان شذوذ سياسي غير مسبوقفتـــح الحكومة تدين التصعيد الإسرائيلي في غزة وتدعو المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياتهفتـــح حركة فتح تدين اعتداءات جيش الاحتلال الاسرائيلي على قطاع غزةفتـــح

رحيل العميد يوسف نمر أبو سمحة ربايعة (أبو جواد)

08 فبراير 2018 - 08:50
لواء ركن/ عرابي كلوب
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

يوسف نمر عبد الحق أبو سمحة ربايعة من مواليد ميثلون بتاريخ 07/01/1952م، عاش طفولته في بلدة ميثلون مسقط رأسه مع عائلته ووالداه واشقاء وشقيقاته، وكان منذ طفولته محباً للعسكرية حيث كان يجمع اشقائه في طابور صباحي ويقودهم إلى مزرعتهم في ميثلون، نشأ في عائلة مناضلة إذ كان والده من أوائل من أتصلوا بحركة فتح وقادتها في الأردن وكذلك التقي فيما بعد بالعديد من قادتها وخاصة قادة القطاع الغربي في كل من الأردن وسوريا ولبنان.
التحق يوسف للدراسة الابتدائية في ميثلون واكمل الثانوية في مدينة جنين، وفي عام 1970م غادر إلى الأردن حيث التحق بحركة فتح، غادر الأردن إلى لبنان حيث أكمل دراسته الجامعية في جامعة بيروت العربية وحصل منها على ليسانس أداب قسم الجغرافيا، عمل في اتحاد طلبة جامعة بيروت العربية حيث كان عضواً في إدارة الاتحاد، ومن خلال عمله قام بتعبئة وتنظيم العديد من الطلاب الدارسين في الجامعة داخل أطار حركة فتح، كذلك عمل في جهاز الأمن والمعلومات والتحق بالكلية العسكرية التابعة لحركة فتح في لبنان بالدورة الثالثة.
شارك في معارك الدفاع عن الثورة الفلسطينية والاجتياح الإسرائيلي للبنان، وبعد خروج المقاومة من بيروت أثر الاجتياح الإسرائيلي للمدينة عام 1982م، غادر إلى تونس.
عاد يوسف أبو سمحة (أبو جواد) إلى الساحة الأردنية حيث عمل فيما بعد عام 1988م ضابط اتصال مع الحكومة الأردنية لفترة من الزمن، عاد إلى أرض الوطن عام 1994م بعد عودة قيادة المنظمة وقواتها وعمل في جهاز المخابرات العامة بالمحافظات الشمالية حتى تاريخ تقاعده 01/06/2009م.
يوسف أبو سمحة (أبو جواد) مناضل فتحاوي أصيل كان شعلة في النشاط التنظيمي الطلابي منذ كان شاباً يافعاً، كان مناضلاً صادقاً وطنياً مؤمناً بالثورة وبالقضية مدافعاً عن القرار الوطني المستقل، صاحب السجل النضالي المشرف ورفيق الدرب في القطاع الغربي لزملائه في لجنة نابلس ببيروت وغيرها.
أنتقل العميد المتقاعد/ يوسف نمر أبو سمحة ربايعة (أبو جواد) إلى رحمة الله تعالي يوم الثلاثاء الموافق 07/02/2017م في عمان حيث كان يعالج هناك أثر عملية قلب مفتوح، وتم نقل جثمانه الطاهر إلى مسقط رأسه يوم الأربعاء الموافق 08/02/2017م حيث ووري الثرى في جنازة عسكرية شارك فيها المتقاعدين العسكريين وقوات الأمن الوطني والشرطة والمخابرات العامة والأجهزة الأمنية وذو الفقيد ورفاقه، حيث كانت وصيته ادفنوني في وطني فلسطين، مسقط رأسي وبلدتي ميثلون.
رحم الله العميد/ يوسف نمر أبو سمحة ربايعة (أبو جواد) وأسكنه فسيح جناته.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أكتوبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

يوم الاثنين الموافق 8/10/1990 وقبيل صلاة الظهر، حاول مستوطنو ما يسمى بجماعة “أمناء جبل الهيكل”، وضع حجر الأساس للهيكل الثالث المزعوم في المسجد الأقصى المبارك، فتصدى لهم آلاف المصلين.

اقرأ المزيد