الرئيس عباس: المصالحة لا تعني هدنة أو مساعدات ولن نقبل بانفصال غزةفتـــح وفاة الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة كوفي أنانفتـــح مقتل شاب بطق ناري في الرأس جنوب قطاع غزةفتـــح مصر تعلن عن فتح معبر رفح لادخال العالقينفتـــح تقرير: إجراءات إسرائيلية غير مسبوقة لتسريع تهويد القدسفتـــح فتح: لن نمول صفقة القرن في غزة والقيادة الفلسطينية ملتزمة اتجاه القطاعفتـــح الاحتلال يقتحم يعبد والمستوطنون يقطعون عشرات أشجار الزيتون في عرابةفتـــح منظمة التحرير: إسرائيل تجر المنطقة نحو حرب دينيةفتـــح "الخارجية والمغتربين" تدين إغلاق الأقصى وتطالب بفتحه فورافتـــح سفارتنا بالقاهرة تؤكد استمرار الجهود لعلاج جرحى القطاع في مصرفتـــح بناء على تعليمات الرئيس: سفارتنا بالقاهرة تقدم مساعدات للعالقين على معبر رفحفتـــح مصرع طفل غرقا في بحر خان يونسفتـــح المجلس المركزي يؤكد استمرار الموقف الرافض لما يسمى صفقة القرن أو أي مسمى آخر ومواجهتها بكل السبل الممكنة وإحباطهافتـــح الرئيس أمام المركزي: نحن أول من وقف ضد صفقة القرن وحاربها وسنستمر في ذلك حتى إسقاطهافتـــح منتخبنا الوطني يحافظ على ترتيبه في تصنيف الفيفافتـــح محدث: شهيدان واكثر من241 اصابة بالرصاص والاختناق على حدود غزةفتـــح الاحتلال ينفذ مناورات عسكرية شرق جنين ويقتحم رمانةفتـــح مستوطنون يحطمون 200 شجرة زيتون جنوب نابلسفتـــح الاحتلال يداهم منازل في بلدة اليامونفتـــح زوارق الاحتلال تفتح نيران أسلحتها تجاه مراكب الصيادين في بحر السودانيةفتـــح

ذكرى رحيل اللواء الركن حسن محمد العبادلة (أبو محمد)‏

24 مارس 2018 - 08:42
لواء ركن/ عرابي كلوب
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

حسن محمد علي العبادلة من مواليد القرارة – خان يونس بتاريخ 5/4/1935 م ، أنهى دراسته ‏الأساسية والإعدادية ومن ثم حصل على الثانوية العامة من كلية غزة عام 1955 م.‏
بعد تخرجه من المدرسة عمل مع والده لعدة سنوات وفي عام 1961 م سافر ضمن بعثة المدرسين ‏من قطاع غزة إلى مصر حيث عمل مدرساً للغة الإنجليزية في محافظة الإسكندرية.‏
عندما أعلن في العراق عن فتح باب قبول الطلبة الفلسطينيين في الكلية الحربية العراقية سافر إلى ‏العراق والتحق بالكلية بتاريخ 1/10/1963 م التي تخرج منها بتاريخ 1/4/1966 م تخصص ‏مدرعات وبرتبة الملازم.‏
بعد تخرجه من الكلية التحق بجيش التحرير الفلسطيني قوات عين جالوت المتواجدة في قطاع غزة، ‏حيث شارك من خلال وجوده ضمن كتيبة الدبابات في السطر الغربي بخان يونس عام 1967 م في ‏الحرب. غادر القطاع عام 1968 م متوجهاً إلى الأردن ومنها إلى مصر حيث التحق هناك ‏بجيش التحرير الفلسطيني (قوات عين جالوت) المتواجدة على قناة السويس، وشارك في حرب ‏الاستنزاف في منطقة البحيرات المرة عام 1969 م.‏
عام 1970 م انتقل مع قوات عين جالوت إلى سوريا حيث تمركز في القوات في مدينة درعا وذلك ‏خلال أحداث أيلول الأسود عام 1970 م في الأردن حيث كان مقرراً لتلك القوات الدخول إلى الأردن ‏إلا أنها لم تتمكن من ذلك وعادت القوات إلى مصر ورابطت على ضفاف قناة السويس.‏
شارك في حرب أكتوبر عام 1973 م على الجبهة المصرية وأصيب في قدمه في منطقة الدفرسوار.‏
عام 1975 م حضر الحاج حسن العبادلة إلى بيروت والتحق بجهاز الكفاح المسلح الفلسطيني في ‏لبنان وعين قائداً للكفاح في مخيم صبرا وشاتيلا، وعمل بعد ذلك قائداً للكفاح المسلح في منطقة ‏صيدا جنوب لبنان ثم انتقل إلى شمال لبنان وعمل قائداً للكفاح المسلح في مخيمي نهر البارد ‏والبداوي.‏
شارك في الدفاع عن وجود الثورة الفلسطينية خلال الحرب الأهلية التي عصفت بلبنان.‏
حصل الحاج حسن العبادلة على دورة عسكرية قادة كتائب في الاتحاد السوفييتي عام 1979 م.‏
وعام 1983م حصل على دورة في القيادة والأركان من يوغسلافيا. بعد تخرجه من الدورة عمل في ‏اليمن مسؤولاً للمكتب العسكري للقائد العام من (1983 – 1988 ).‏
انتقل عام 1988 م للعمل في الساحة الليبية قوات القدس (السارة) حيث عين مسؤولاً للتدريب ‏والعمليات في القوات.‏
عاد إلى أرض الوطن مع عودة قيادة منظمة التحرير الفلسطينية وقواتها من الخارج عام 1994 م ‏وعين رئيساً لأركان القوات الحدودية ومدير التدريب فيها.‏
عام 1997 م انتقل لمديرية الإنشاءات العسكرية في قوات الأمن الوطني حيث عين نائباً لمدير ‏الإنشاءات.‏
أصيب الحاج/ حسن العبادلة (أبو محمد) بمرض في القلب وتم إجراء عملية جراحية (قلب مفتوح) له ‏في الأردن وبدأت حالته الصحية في التراجع.‏
أحيل اللواء الركن/ حسن العبادلة إلى التقاعد بتاريخ 1/8/2005 م.‏
اللواء الركن الحاج/ حسن العبادة متزوج وله من الأبناء ستة أبناء.‏
انتقل إلى رحمة الله تعالى يوم 24/3/2006 م وتمت الصلاة على جثمانه الطاهر ووارى الثرى في ‏مقبرة القرارة.‏
الحاج/ حسن العبادلة (أبو محمد) رجل متدين، نظيف اليد، عفيف اللسان، كريم، شهم، طيب المعشر ‏والخلق.‏
كان إنساناً متواضعاً، خلوقاً، محترماً، محباً للجميع بشهادة من عمل معه إن كان في الشتات أو ‏أرض الوطن.‏
وكان يتوخى الحرص والإتقان وكان لا يعرف الحقد وذو قلب ناصع وأخ للصغير والكبير.‏
رحم الله اللواء الركن/ حسن محمد علي العبادلة (أبو محمد) وأسكنه فسيح جناته.‏

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أغسطس
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

لا يوجد احداث لهذا الشهر