" المرأة الفتحاوية" تواصل اجتماعاتها التحضيرية لمهرجان الانطلاقةفتـــح الحكومة: خطوة استراليا المتمثلة بالاعتراف بالقدس الغربية عاصمة لإسرائيل مرفوضةفتـــح لجنة الحشد لإحياء ذكرى الإنطلاقة 54 تعقد اجتماعاً تنظيمياً في اقليم وسط خانيونسفتـــح استمرار التحريض: مسؤولون إسرائيليون ومستوطنون يدعون لقتل الرئيسفتـــح الجامعة العربية: اعتراف أستراليا بالقدس الغربية سيترك أثره على العلاقات العربية الأستراليةفتـــح بعد عرقلة الاحتلال اسعافها: وفاة مسنة من أراضي الـ48 في "الاقصى"فتـــح الشيخ: الرئيس أعطى تعليماته المباشرة لإعادة بناء منزل عائلة أبو حميد في مخيم الأمعري فورافتـــح لجنة الحشد لإحياء ذكرى انطلاقة فتح 54 تعقد اجتماعاً برفحفتـــح لجنة المشتريات المركزية لإحياء الذكرى الرابعة والخمسون تعقد اجتماع لمناقشة الاحتياجاتفتـــح فتح تدعو البرلمان الأوروبي لمناقشة التصعيد الإسرائلي والإغتيالات الإجراميةفتـــح العالول يرد على تهديدات الاحتلال باغتياله والرئيس عباسفتـــح فتح: جرائم الاحتلال في الضفة لن تمر دون عقابفتـــح الحكومة تحمل الاحتلال كامل المسؤولية عن تدهور الاوضاع في الضفةفتـــح الخارجية تطالب مجلس الأمن الدولي بتحمل مسؤولياته لوقف جرائم الاحتلال المتواصلةفتـــح أستراليا تعترف بالقدس الغربية عاصمة لإسرائيلفتـــح إصابات واعتقالات خلال اقتحام الاحتلال مدينة البيرةفتـــح "التنفيذية" تناقش آخر التطورات والأوضاع المتدهورة على الأرض والجرائم الإسرائيلية المستمرةفتـــح "فتح" تدعو لتصعيد المواجهة مع الاحتلال بالضفة غدافتـــح الحمد الله: انتهاكات الاحتلال ستقود إلى المزيد من العنف وعدم الاستقرارفتـــح البرلمان العربي يُدين الدعوات الإرهابية التي تستهدف حياة الرئيسفتـــح

سوريا ما بين الأدعاء والأستهداف

13 إبريل 2018 - 07:58
أ . ناهض محمد اصليح
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

من جديد قريب ومن زمن التأمر الوليد  من  ملايين  الضحايا والشهداء  والجرحى  والثكالى واليتامي  والمشردين  كانت للعدوان مبررات  الأدعاء  الظالم  علي العراق  حين صمت  العرب  ليسقط العراق  ( أسلحة الدمار الشامل )
فهل  ظهر  هذا السلاح  بالعراق  بعد احتلاله وبعد العدوان الثلاثيني
بالتأكيد  لا......الصورة  والمشهد  اليوم  يتكرر  بحق  سوريا  والتي
استنزفت  عبر   أدوات  العبيد  لماذا
ولمصلحة  من  ؟
سؤال يفترض الأجابة  فإذا   كان الهدف ايران  فلماذا  أسقط  العراق  وترك  وحيداً للمصير المظلم  الذي  شاهدناه ونشهده   لحتي الان ؟
عن أي  إنسانية  وحقوق الانسان
ومصطلحات التخريب  تتحدث الولايات المتحدة الامريكية  وكيف نقتنع ان كنّا  مقتنعين  بأن العدو الأساس للعرب كيان الاحتلال  الاسرائيلي  والذي ما انفك علي مدار سبعون عاماً من   العدوان  المتواصل علي العرب  واراضيهم  ودمائهم   وفي المقدمة  فلسطين  وشعبها الأعزل فهل  ما يحاك  الان   ضد  سوريا شرعي   ومبرر  لا... والف  لا...
ان حقائق  التاريخ  لتؤكد  بأن  واشنطن  ومن معها  من  قوي  إنما
تسير  وفق مصالحها  ومصلحتها الأولي  بالمنطقة  العربية  والشرق الأوسط تحديداً  إسرائيل   عنصر الفساد والشر  والمحرض  الأساس  
علي الحروب  ومحاولة  كسر وتشتيت العرب  ولأنها تدرك  بأنها قامت  علي ارض ليس لها  وأنها النشاز  سلوكاً ومواقف بدون شرح
إذن  فهل  تترك سوريا  لأنياب الشر والعدوان كما العراق  ؟
وهي التي  قالت  هنا القاهرة  من دمشق اثناء العدوان الثلاثي علي مصر  حينما استهدفت  الإذاعة المصرية  عام 1956 لتقول سوريا  لبيك يا مصر
سوريا  التي  وقفت  مع  الجزائر  وثورتها ضد الفرنسيين  
سوريا التي وقفت  مع  لبنان أثناء عدوان  اسرائيل  عام 1982
سوريا التي  وقفت مع  فلسطين واحتضنتهم  حتي بات الفلسطيني  بسوريا أمناً  
سوريا  التي  وقفت  مع  الكويت  مطالبة العراق بالخروج منها  ومع ان تباين المواقف  كان  واضحاً فلم تتخلي  سوريا  عن موقفهاالمناهض  لتهديدات الغربية  للعراق وأثناء حصار العراق  بقيت  سوريا نافذة  العراق علي  العالم  تحدياً للحصار الظالم علي العراق  اليوم  توضع  سوريا الارض والشعب  علي مقصلة  واشنطن وحلفاؤها  بنفس  مبررات  العدوان
علي العراق عام 2003
فلا يجب الصمت  علي استهداف سوريا  
إلا  سوريا   يا عرب   
عاشت امتنا العربية شوكة في وجه الطغيان  والاستكبار  الأمريكي
حما الله  سوريا  وحفظ وحدة أراضيها  وشعبها  الشقيق وحققلها الثبات والنصر

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • ديسمبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

لا يوجد احداث لهذا الشهر