المالكي للاجتماع الوزاري العربي في نيويورك: الحاجة ماسة للحراك العربي والأممي لحماية حقوقنافتـــح الهباش ومفتي الديار المصرية يدعوان لنصرة القدسفتـــح فصائل المنظمة تؤكد أهمية خطاب الرئيس في الأمم المتحدة والتفافها حولهفتـــح انطلاق أعمال الدورة الـ73 للجمعية العامة للأمم المتحدة بمشاركة الرئيسفتـــح أبو العردات: صوتنا في لبنان سيكون مدويا في دعم الرئيسفتـــح وزير الأوقاف: أدعو أبناء شعبنا للرباط في الأقصى لإحباط كل المؤامرات ضدهفتـــح بكري: تصريحات حماس ضد القيادة تلتقي مع تصريحات مسؤولين إسرائيليينفتـــح أبو ردينة: خطاب الرئيس قد يكون الفرصة الأخيرة للسلام وبدون القدس ستبقى المنطقة كلها في مهب الريحفتـــح وزارة الإعلام توحد الأثير الفلسطيني يوم الخميس دعماً لخطاب الرئيس في الأمم المتحدةفتـــح المتحدثون بجلسة مجلس حقوق الإنسان المسائية يدينون قرار هدم الخان الأحمر وقانون القومية العنصريفتـــح "الشعبية" تدين الاعتداء على الناطق باسم فتح في غزة وتصفه بالآثم واللاأخلاقيفتـــح لوكسمبورغ: لن يحل السلام في هذه المنطقة إلا إذا تمتّع الفلسطينيون بحقّهم بالعيش بكرامة في دولتهمفتـــح شهيد و90 إصابة بالرصاص والاختناق شمال غرب غزةفتـــح "فتح": إرهاب "حماس" واعتقال كوادرنا رد مباشر على مقترحاتنا للمصالحة ولإضعاف الموقف الوطني من "صفقة القرن"فتـــح اشتية: غياب الأفق السياسي يجعل "الصمود المقاوم" عنوانا للمرحلة القادمةفتـــح في انتهاك للاعراف الوطنية:حماس تمنع فتح من اي فعاليات لدعم الرئيس بغزةفتـــح هيئة الأسرى تكشف عن شهادات مروعة لأسرى وقاصرين تعرضوا لظروف اعتقال لا إنسانيةفتـــح أبو الغيط يُرحب باعتزام إسبانيا الاعتراف بفلسطينفتـــح حركة فتح اقليم الشرقية تعلن مساندتها لحملة " #قرارك - وطنفتـــح بيان صادر عن الحملة الوطنية لدعم خطاب فلسطين في الأمم المتحدة " #قرارك_وطن"فتـــح

السفير زكي: "قمة القدس" حققت أهدافها خاصة فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية

16 إبريل 2018 - 16:55
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

القاهرة – مفوضية الإعلام- أكد الأمين العام المساعد للجامعة العربية ، رئيس مكتب الأمين العام السفير حسام زكي، أن "قمة القدس"، التي اختتمت أعمالها يوم أمس بمدينة الظهران في المملكة العربية السعودية حققت أهدافها في وضع الموقف العربي أمام العالم بالشكل المطلوب، خاصة فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية، التي لا تزال قضية العرب المركزية.

وقال السفير زكي، في تصريحات له، اليوم الاثنين، إن قرارات "قمة القدس" في غاية الايجابية إزاء القضية الفلسطينية، خاصة في ضوء ما كان يردده البعض من تراجع الاهتمام العربي بالقضية الفلسطينية.

وحول الوثيقة التي صدرت عن القمة بشأن الأمن القومي العربي، أضاف "الجانب السعودي هو الذي أعد هذه الوثيقة وطرحها على القادة الذين رحبوا بها فور الاستماع اليها، لأنها كانت وثيقة مصاغة بشكل جيد، ومتوازن، وايجابي، وتراعي الأولويات العربية".

وأوضح "انها وثيقة تعبر عن عمق الموقف العربي في القمة والاعلان هو محصلة للقرارات، وبالتالي لا يوجد جديد فيه كما تعودنا في كل القمم السابقة"، مشيرا إلى أن ورقة أولويات الأمن القومي العربي التي تحددها الوثيقة سيتم طرحها من قبل الأمين العام قريبا على الدول، لإجراء نقاش معمق فيها، وبعدها ستطرح على الوزراء في الوقت المناسب لاعتمادها.

وحول العجز المالي الذي تواجهه الجامعة العربية قال، "ان العديد من القادة تجاوبوا مع طرح الأمين العام ووعدوه بسرعه سداد المساهمات لعام 2018، أو المتأخرات عن السنوات السابقة، ونحن متفائلون في هذا الصدد".

وردا على سؤال حول التخوف من امكانية اقامة كيانات بديلة للجامعة العربية في ظل حالة التشرذم التي يعاني منها العرب، قال السفير زكي: اعتقد إن ما رأيناه في القمة الأخيرة بالظهران ينفي تماما اي توجهات، او اشاعات، أو محاولات لبث الفرقة، والانقسام داخل الجامعة العربية، التي هي بيت للعرب، وستبقي كذلك.

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

وقعت في 16 أيلول عام 1982 في مخيمي صبرا وشاتيلا في لبنان. واستمرت المجازر المرتكبة بحق أبناء المخيم لمدة ثلاثة أيام وهي 16-17-18 أيلول، سقط خلالها عدد كبير من الشهداء في المذبحة وقدر عدد الشهداء وقتها بين 3500 إلى 5000 شهيد من أصل عشرين ألف نسمة كانوا يسكنون صبرا وشاتيلا وقت حدوث المجزرة.

اقرأ المزيد