عريقات يدين تصريحات نتنياهو حول أبناء شعبنا المسيحيينفتـــح أبو الغيط: اعتراف استراليا بالقدس عاصمة لإسرائيل سيؤثر سلبا على علاقاتها بالدول العربيةفتـــح إصابة مواطنين برصاص الاحتلال شرق دير البلحفتـــح طولكرم: اعتصام تضامني مع الأسرى والأسيرات في سجون الاحتلالفتـــح الأحمد: شعبنا موحد في مواجهة السياسة الإسرائيلية الامريكية الهادفة لتصفية قضيتهفتـــح ادعيس: ما يتعرض له "الأقصى" من انتهاكات نتيجة الصمت العربي والإسلاميفتـــح "هآرتس": مجندة إسرائيلية تطلق النار صوب فلسطيني بهدف التسليةفتـــح الحساينة: منحة كويتية بـ2.5 مليون دولار لاستكمال إعمار غزةفتـــح مستوطنون وعناصر من مخابرات الاحتلال يقتحمون "الأقصى"فتـــح الخارجية تدعو استراليا إلى عدم تغيير موقفها من القدس حفاظا على مصالحهافتـــح مجلس الوزراء: إدخال المساعدات وتنفيذ المشاريع في القطاع بالالتفاف على السلطة وتجاوزها لن يخرج أهلنا من المعاناةفتـــح الحكومة: بدء العمل بالتوقيت الشتوي فجر السابع والعشرين من الشهر الجاريفتـــح الجمعية العامة تصوت اليوم على منح فلسطين صلاحيات إضافية لرئاسة مجموعة الـ (77+الصين)فتـــح عريقات يطلع رئيس برلمان ليتوانيا على جرائم الاحتلالفتـــح الأحمد: التوسع الاستعماري وقانون القومية العنصرية يهدفان للقضاء على فرص السلامفتـــح د. ابو هولي يطالب روسيا التحرك على المستوى الدولي لدعم تجديد تفويض عمل وكالة الغوثفتـــح جرافات الاحتلال تعود للعمل في محيط الخان الأحمر والاحتلال يحاصر القريةفتـــح إصابة 19 مواطنا برصاص بحرية الاحتلال شمال غرب غزةفتـــح الفتياني: "المركزي" الجهة التشريعية الوحيدة لشعبنا في ظل شلل "التشريعي" نتيجة انقلاب حماسفتـــح الأحمد: إسرائيل تقتل أي فرصة للسلامفتـــح

بيان صادر عن حركة الشبيبة الفتحاوية -المحافظات الجنوبية بشأن احداث جامعة الاقصى

16 إبريل 2018 - 17:01
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

مفوضية الإعلام-غزة: أصدرت حركة الشبيبة الفتحاوية في المحافظات الجنوبية، بياناً حول الأحداث التي جرت اليوم الأثنين في جامعة الأقصى بمدينة غزة، ابان حفل تكريم ثلة من الخريجيين الجامعيين.

وجاء في نص البيان الذي وصل مفوضية الإعلام والثقافة:

"في ظل الهجمة الصهيوامريكية وادواتهم على مشروعنا الوطني الفلسطيني بقيادة فخامة الرئيس محمود عباس بالوقوف سدا منيعا ضد كل مخططاتهم ومحاولاتهم تمرير وعد ترامب بشأن القدس واسقاط حق العودة نستمر في حركة الشبيبة الفتحاوية بالقيام بدورنا الريادي باتجاه شعبنا الفلسطيني واخواننا الطلبة في داخل جامعات غزة وايمانا منا بضرورة الاهتمام بشرعية الطلبة المتفوقين فقد قامت قيادة حركة الشبيبة الفتحاوية بإطلاق سلسلة احتفالات تكريم الطلبة المتفوقين في قطاع غزة بدء من جامعة فلسطين يوم الاربعاء الماضي ثم جامعة الاقصى فرع خانيونس يوم الاحد واليوم الاثنين في جامعة الاقصى فرع غزة،تزامنا مع الذكرى الثلاثين لاستشهاد امير الشهداء / خليل الوزير.

حيث تمت كل الاحتفالات بنجاح متميز ورائع بالرغم من محاولات بعض المارقين المرتزقة من تيار المفصول محمد دحلان من افشال الاحتفالات وحرمان الطلبة واهاليهم فرحة التفوق قبل بداية المهرجان بساعات بتواطؤ واضح ومفضوح من ادارة وشرطة الجامعة التي سهلت دخولهم وحمايتهم أثناء محاولة الاعتداء على التجهيزات والمكان المعد للمهرجان الذي استكمل بنجاح وعليه فإننا :

نؤكد على : -

أولا /مطالبة إدارة جامعة الاقصى بتحمل مسؤوليتها وتشكيل لجنة تحقيق في أحداث الاعتداء

على مكان وتجهيزات المهرجان وإقتحام الحرم الجامعي أمام أعين إدارة الجامعة.

ثانيا/ الادانة لكل أساليب البلطجة والعربدة وسياسة الاعتداء على حرمة الجامعات الفلسطينية

المقدسة من قبل فئات مأجورة ومدفوعة الثمن وهم ليسوا بطلبة من قبل المفصول محمد

دحلان .

كما نبرق كل التحية والتقدير الى أبناء وفرسان الشبيبة الفتحاوية في جامعة الاقصى على مجهوداتهم المستمرة وإصرارهم على استكمال هذه المهرجانات لتكريم الطلبة المتفوقين بنجاح وكما نؤكد في قيادة الشبيبة الفتحاوية على الاستمرار في دور الشبيبة الفتحاوية بخدمة أبنائنا الطلبة في كل الجامعات والمؤسسات والمعاهد والكليات والميادين .

وإنها لثورة حتى النصر

حركة الشبيبة الفتحاوية المحافظات الجنوبية

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أكتوبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

يوم الاثنين الموافق 8/10/1990 وقبيل صلاة الظهر، حاول مستوطنو ما يسمى بجماعة “أمناء جبل الهيكل”، وضع حجر الأساس للهيكل الثالث المزعوم في المسجد الأقصى المبارك، فتصدى لهم آلاف المصلين.

اقرأ المزيد