"هيئة الأسرى": لجنة الأسرى الإداريين تؤكد جاهزيتها لاستئناف الخطوات التصعيديةفتـــح المالكي: التشيك ورومانيا لن تنقلا سفارتيهما إلى القدسفتـــح زكي: حماس تسعى لان تكون بديلاً لمنظمة التحرير ولديها تناقضات داخليةفتـــح إدانات في قضايا تسريب أراضٍ للاحتلال وتزوير في أوراق خاصة والاتجار في المخدراتفتـــح "التربية": إغلاق الاحتلال لجامعة خضوري فرع العروب انتهاك خطيرفتـــح "أونروا" تحذر من "عواقب كارثية" بسبب التصعيد في مخيم اليرموكفتـــح الاحتلال يقتحم قلقيلة ويفتش عددا من منازل المواطنينفتـــح الاحتلال يغلق جامعة خضوري بالخليل ويمنع الطلبة والموظفين من دخولهافتـــح الاحتلال يصيب شابين بالرصاص الحي شمال الخليلفتـــح درجات الحرارة أدنى من معدلها بحدود 4 درجات وسقوط زخات من الأمطارفتـــح الحكومة التشيكية: ملتزمون بالموقف الأوروبي والقدس عاصمة مستقبلية لدولة فلسطينفتـــح "فتح" تحمل "حماس" مسؤولية أي اعتداء على أعضاء المجلس الوطنيفتـــح فتح تنعي الصحفي أبو حسين وتطالب بوقف جرائم اسرائيلفتـــح "النقابة" تنعى الشهيد أبو حسين: قتلة الصحفيين لن يفلتوا من العقابفتـــح صيدم: سنعمل على النهوض بالواقع التعليمي لا سيما في ظل ما تحقق من إنجازاتفتـــح "الاعلام" تطالب مجلس الأمن بمحاسبة قتلة الزميلين أبو حسين ومرتجىفتـــح الصحة : استشهاد الصحفي أحمد أبو حسين متأثر بإصابتهفتـــح مصرع طفل غرقا في بركة سباحة شمال غزةفتـــح هيومن رايتس ووتش : هدم الجيش الإسرائيلي للمدارس بالضفة الغربية يمكن أن يرقى الى جرائم الحربفتـــح الدفاع الروسية: موسكو ستزود الجيش السوري قريبا بأسلحة دفاع جوي جديدةفتـــح

الأسرى.. مجد أمة

17 إبريل 2018 - 20:18
د. خالد معالي
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

أيها الأسرى الأبطال الذين تذوب زهرة شبابهم خلف القضبان والأسلاك، يا من تخطون للأجيال طريق العزة والكرامة وتكتبون بالدم على جدران الزنازين، وتحملون معكم بقايا 'الابراش' وتطرقون خلايا دماغنا وأوردة قلوبنا، ويا من صبرتم حتى عجزت الكلمات عن وصف ثباتكم، ويا من تضرعون إلى الله 'رب مسني الضر وأنت ارحم الراحمين'.  تفاءلوا خيرا فهناك في الخارج من يقاوم، ومن لا ينامون لفك أسركم وعودتكم سالمين إلى أهاليكم.
قرابة سبعة آلاف أسير وأسيرة يقبعون خلف القضبان كالأسود في سجون وباستيلات الاحتلال، هم فخر ومجد هذه الأمة من المغرب العربي حتى أندونيسيا المسلمة، بل هم فخر البشرية جمعاء ينوبون عنها في مقارعة الباطل وقوى الظلم والطغيان، صحيح إنهم مغيبون بأجسادهم في أقبية وزنازين، ومع ذلك يواصلون دورة الحياة خلف جدران الصمت يعزة وكبرياء وصبر وصمود قل نظيره في  العصر الحالي.
أنتم وجعنا ووجع كل غيور وشريف لا ينام على ضيم في الوطن المأسور، أنتم يا من مع كل زيارة ينزف الجرح من جديد ليوقظ النائمين والمتقاعسين ويقرع باب قصار النفس ليقول لهم أنهضوا وسيروا على الطريق الذي رسمتوه نحو الأقصى .
أسرانا بقلوبهم التي تنبض بالحياة وتنثر الورد بكل الاتجاهات عبر حب الوطن مهما كان الثمن، فانتم لا تعبئون ولا تنكسرون رغم القيد والسجن والسجان، فبثباتكم ترسمون خطوط الصمود وحدود الوطن المغدور المقهور.

أسرانا يحفرون أسمائهم على صخور الزنازين لتنشق ولو بعد حين وينساب منها الماء الطهور السلسبيل، هم جوعى للوطن ويحدوهم الشوق والحنين لشوارع وحارات وأزقة المخيمات والقرى والبلدات،هم الوطن بل كل الوطن بجباله ووديانه وينابيعه.
آيات الفجر القادم والحرية تلوح وتلوح رويدا رويدا بعد طول مسير ومسير، نراها في عيون حسن سلامة، ومروان البرغوثي وسعادات، وعبد الله البرغوثي وعبد الناصر عطا الله، والقائمة تطول وتطول.
إنما هي لحظات صبر أقوى من الجدران والزنازين والأسلاك الشائكة، وأقوى من كل طواغيت الشر، فأنتم أيها الأسرى سواء في سجن مجدو أو عسقلان أو النقب، أنتم أمل وفخر الشعب الفلسطيني والشعوب العربية والإسلامية، أنتم الحصن المنيع والأخير في  الذود عن كرامة وشرف الأمة المغتصب، لا تدعو اليأس يدخل إلى قلوبكم وعقولكم فالنصر صبر ساعة والله معكم.
أنتم الأشواق في حلوق الظالمين الغاصبين المعتدين، فهم ما عادوا يقدروا على لفظها وما عادوا يقدروا على بلعها.
نعلم ان القضبان افترست وأكلت من لحومكم، ونعترف بتقصيرنا ولا عذر لنا نحوكم، ولن تصيروا لقطاء في زمن القطب الواحد، لا تيأسوا فسوف تعود البسمة لوجوه الأمهات شوقاً وتسري الدماء ضاحكة بعروق الآباء ويعود الأطفال إلى أحضان آبائهم وأمهاتهم الأسيرات. 
أيها الذين تحملون وجع وألم الامة جمعاء،عن قريب وأقرب من قريب؛ الفرج قادم، عندها تخرجون رافعي الرؤوس أفواجا أفواجا، تسجدون شكرا لله عند خروجكم على بوابات السجون، وعند وطوئكم لبوابات بلداتكم وقراكم وشوارع مخيماتكم المؤقتة نحو القدس وحيفا وعكا ويافا..، "ويرونه بعيدا ونراه قريبا".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أبريل
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

يُحيي أبناء الشعب الفلسطيني في الداخل والشتات اليوم الذكرى الـسبعين لمذبحة دير ياسين التي ارتكبتها عصابات صهيونية في التاسع من نيسان/أبريل عام 1948 بحق أهالي القرية الواقعة غرب مدينة القدس المحتلة، وأسفرت عن سقوط عدد كبير من أهلها قدرتهم مصادر عربية وفلسطينية بين 250 إلى360 شهيدًا فلسطينيًا من النساء والأطفال والشيوخ. وتتزامن هذه الذكرى مع المجزرة التي يرتكبها جيش الاحتلال الاسرائيلي ضد المشاركين في مسيرة العودة الكبرى إحياءً ليوم الأرض منذ الثلاثين من أذار مارس المنصرم على حدود قطاع غزة والضفة مع الأراضي المحتلة عام 1948.

اقرأ المزيد

يصادف اليوم الأربعاء، 18 من نيسان/أبريل، الذكرى السنوية الـ 22 لمجزرة قانا، عندما قامت قوات الاحتلال الإسرائيلي بقصف مدفعي على مبنى تابع للأمم المتحدة كان يؤوي مدنيين لبنانيين هربوا من القصف الإسرائيلي الشديد على قرية قانا بجنوب لبنان في عام 1996، خلال العملية العدوانية العسكرية إسرائيلية على لبنان "عناقيد الغضب".

اقرأ المزيد