شهيد و14 مصابا برصاص الاحتلال شرق قطاع غزةفتـــح الخارجية: التحريض الإسرائيلي على الرئيس رفض ممنهج للمفاوضاتفتـــح مجهولون يعترضون موكب وزراء من حكومة الوفاق أثناء توجههم من غزة إلى رام اللهفتـــح المطران حنا يستنكر الإبعادات المتزايدة عن الأقصىفتـــح سلسلة فعاليات لمواجهة المؤامرات التي تستهدف "الاونروا"فتـــح نادي الأسير: قوات الاحتلال تمارس اعتداءات وحشية بحق عائلات المعتقلينفتـــح ادعيس: لجنة الحج والعمرة ماضية في تنفيذ سياستها باتجاه الرقي بوضع الحاج والمعتمرفتـــح عريقات يدعو مجلس حقوق الإنسان إلى نشر قاعدة بيانات الشركات العاملة في المستوطناتفتـــح حركة "فتح" في مخيم البقعة تجدد الدعم والولاء للرئيس عباسفتـــح روسيا تحمل إسرائيل مسؤولية إسقاط طائرتها في سوريافتـــح الفتياني: "حماس" تتساوق مع الاحتلال وقوى اقليمية تبيعها اوهاما لإبقائها خارج الصف الوطنيفتـــح "فتح" تنظم مهرجانا تأبينيا للشهيدين ناجي وعلاء ابو عاصيفتـــح 5 إصابات برصاص الاحتلال عند حدود غزةفتـــح إغلاق مراكز الاقتراع لانتخابات الإعادة في 5 هيئات محليةفتـــح المالكي: حصلنا على ضمان من الحكومة الايرلندية بمواصلة دعم شعبنافتـــح "فتح": "حماس" تنظر في المرآة فتتهم الآخرينفتـــح قمة فلسطينية - ايرلندية لبحث تطورات الاوضاع في المنطقةفتـــح الرئيس يصل إيرلندا في زيارة رسميةفتـــح حالات اختناق بالغاز خلال مواجهات مع الاحتلال في جبع جنوب جنينفتـــح أصحاب الأراضي المحاذية للمستوطنات غرب جنين يعتصمون تنديدا بمنعهم دخول أراضيهمفتـــح

فتح: مع استمرار مسيرات العودة شعبنا أكثر صلابة في مواصلة نضاله حتى تحقيق حلمه

18 إبريل 2018 - 07:07
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

غزة - مفوضية الإعلام : قالت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" إن استمرار مسيرات العودة وإصرار شعبنا على المضي قدماً فيها لهو تأكيد آخر على صلابة شعبنا في مواصلة نضاله حتى تحقيق حلمه، وإن التضحيات الكبيرة التي يقدمها شعبنا من خلال مظاهراته السلمية تشكل رافعة هامة صوب تحقيق التطلعات الوطنية.

 وأكدت الحركة على لسان المتحدث باسمها الدكتور عاطف أبو سيف أن كل إجراءات دولة الاحتلال والقوة التي تستخدمها لن تثني شعبنا عن مواصلة الطريق حتى تحقيقه لهدفه الكبير، وان القتل البشع الذي تقوم به إسرائيل بحق شعبنا بغية الترهيب وبهدف الردع والاحتراز واستهدافها للطواقم الطبية وللصحفيين والأطفال لن تنجح في طمس الحقيقة ولن توقف أبناء شعبنا عن احتجاجهم السلمي ضد استمرار الاحتلال وسرقة أراضيهم.

وأضافت الحركة، إن هذه المشاركة الكبيرة التي تجلت في فعاليات يوم "جمعة الأرض" و"جمعة الكاوتشوك" و"جمعة رفع العلم" ستتواصل خلال جمعة الوفاء للشهداء والأسرى، التي سيعلن فيها شعبنا العظيم امتنانه لكل الذين صعدوا إلى السماء من اجل فلسطين، وقدموا أعمارهم على محراب الحرية، وإلى كل أولئك الذين يفنوا سنوات عمرهم خلف جدران العزل وفي أقبية التحقيق. حقاً إن ذكرى أمير الشهداء أبو جهاد وذكرى شهداء فلسطين ويوم الأسير الفلسطيني مناسبة هامة من اجل التأكيد على اصطفاف الكل الوطني خلف الأهداف النبيلة التي دافع عنها شهداؤنا وأسرانا البواسل، ما يتطلب مشاركة جماهيرية واسعة وفاعلة لنثبت لقادة إسرائيل بان الآباء يموتون والصغار لا ينسون، وأن الشهداء لا يذهبون وأن الأسرى باقون بيننا يواصلون الطريق، وسيتظاهر معنا يوم الجمعة قادتنا الشهداء وسيكونون معنا بأرواحهم وصورهم وذكراهم، وسيكون معنا الأسرى الأحرار رغم القيد، وستقف فلسطين تنظر نحو المستقبل بتفاؤل أكثر ويقين أكثر أن عودتنا إلى أرض آبائنا وأجدادنا أمر حتمي وأن بناء دولتنا وحقوقنا في مقدساتنا لا  تنازل عنها. تلك الثوابت التي حملها الشهداء والأسرى على أكتفاهم وقدموا أغلى ما يملكون في سبيلها.

وختمت الحركة إن الفجر رغم حلكة الليل قريب، وأن الدولة على مرمى حجر كما كان يقول الختيار،  ولتستمر مسيرة العودة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

وقعت في 16 أيلول عام 1982 في مخيمي صبرا وشاتيلا في لبنان. واستمرت المجازر المرتكبة بحق أبناء المخيم لمدة ثلاثة أيام وهي 16-17-18 أيلول، سقط خلالها عدد كبير من الشهداء في المذبحة وقدر عدد الشهداء وقتها بين 3500 إلى 5000 شهيد من أصل عشرين ألف نسمة كانوا يسكنون صبرا وشاتيلا وقت حدوث المجزرة.

اقرأ المزيد