فلسطين للأمم المتحدة: الولايات المتحدة وغواتيمالا وباراغواي لم تزد إسرائيل إلا جرأة لمواصلة مشروعها الاستيطانيفتـــح كوريا الشمالية: إسرائيل مارست مجازر فظيعة بحق المتظاهرين الفلسطينيينفتـــح نقابة الصحفيين الفلسطينيين تصف 'قانون حظر تصوير الجنود' بالعنصريفتـــح "فتح": الشهداء أعلى قامة من سدنة الانقسامفتـــح اللجنة العربية تطالب بتقديم مجرمي الحرب الإسرائيليين للجنائية الدوليةفتـــح مصرع مواطن جراء سقوطه من علو في غزةفتـــح الحمد الله: حقوق أهالي وعائلات الشهداء مصانة في كل الظروف ورغم كافة التحدياتفتـــح تقرير: حكومة اسرائيل تطلق موجة توسع استيطانيفتـــح ماكرون: نقل واشنطن سفارتها إلى القدس قرار خاطئفتـــح الرجوب: سنجري مراجعة جذرية في كل الإجراءات التي اتخذت في غزةفتـــح استشهاد مواطن متأثراً بجروحه برصاص الاحتلال شرق غزةفتـــح السعودية: القضية الفلسطينية ظلت على رأس أولوياتنا منذ 70 عامافتـــح 76811 طالبا وطالبة يتوجهون لأداء امتحان "الإنجاز"فتـــح مصرع شاب بصعقة كهربائية في خان يونسفتـــح استشهاد الشاب ياسر حبيب من قطاع غزة متأثرا بجروحهفتـــح 200 ألف أدوا صلاة الجمعة في المسجد الأقصىفتـــح خطيب المسجد الأقصى: "الاقصى" للمسلمين وحدهمفتـــح حركة الشبيبة الفتحاوية اقليم الشرقية تواصل مبادرة افطار صائم على الطريق لليوم الثامن من رمضانفتـــح شهيد بغزة متأثراً بحراح اصيب بها خلال مسيرات العودةفتـــح المالكي: إنجازات الدبلوماسية الفلسطينية تتوالى لمواجهة الانحياز الأميركي للاحتلالفتـــح

أبو عيطة: قتل الصحفيين جريمة ضد الانسانية وسنلاحق المسؤولين عنها

26 إبريل 2018 - 14:20
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام الله - مفوضية الإعلام : أكد وكيل وزارة الإعلام د. فايز أبو عيطة، العمل على ملاحقة  مسؤولين اسرائيليين عن جرائم حرب، واستهداف وسائل الإعلام، بالتوازي مع  الجهود لحماية الصحفيين الفلسطينين.
وقال أبو عيطة في حديث لإذاعة موطني اليوم الخميس: "إن جنود الاحتلال الاسرائيلي تعمدوا قنص الزميل الصحفي أحمد أبو حسين خلال مسيرات العودة السلمية في غزة وقتله".
وأضاف:" باستشهاد الصحفيين أبو حسين، وياسر مرتجى، يبرهن المسؤولون الاسرائيليون على مدى خروج دولتهم على القانون الدولي وفظاعة جرائمهم بحق شعبنا.
واعتبر ابو عيطة عقد المجلس الوطني الفلسطيني في هذه الظروف تثبيتا لأسس الشرعية الفلسطينية، ووقفة وطنية لصد محاولات شطب وتصفية القضية الفلسطينية،  مؤكداً إلتفاف الشعب الفلسطيني حول منظمة التحرير الممثل الشرعي والوحيد للشعب والقضية، ورفضه لأي بدائل عنها.
ووصف أصوات الرافضين لعقد المجلس الوطني في الثلاثين من نيسان الجاري بالمشبوهة، واعتبر محاولات تشكيل جسم بديل عن منظمة التحرير الفلسطينية محاولة لطعن المشروع الوطني، وجدد الدعوة لاعتبار الثلاثين من شهر نيسان الحالي يوماً وطنياً لإسناد الشرعية الوطنية، والوقوف بجانب الرئيس محمود عباس في مواجهة صفقة القرن، وتجسيد وحدة الشعب الفلسطيني.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • مايو
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

لا يوجد احداث لهذا الشهر