شهيدان و46 إصابة برصاص الاحتلال بتظاهرة قرب "إيرز"فتـــح تقرير دولي: الأراضي الفلسطينية تعاني من ارتفاع معدلات البطالة خاصة في صفوف النساء الماهراتفتـــح استشهاد شاب برصاص الاحتلال قرب "باب العامود" وسط القدس المحتلةفتـــح الخارجية تدين جريمة إعدام الريماويفتـــح روسيا تحذر اسرائيل من ردود محتملة على إسقاط الطائرةفتـــح طولكرم: أهالي الأسرى ينددون بجريمة إعدام الاحتلال للأسير محمد ريماويفتـــح تقرير دولي: الأراضي الفلسطينية تعاني من ارتفاع معدلات البطالة خاصة في صفوف النساء الماهراتفتـــح مستوطنون يعتدون على عمال المحاجر في جماعينفتـــح هيئة الأسرى: الاحتلال يجري عمليتين جراحيتين للمعتقل المصاب جبارينفتـــح كرينبول: مكلفون بالعمل من أجل لاجئي فلسطين ولن نتخلى عن تلك المهمةفتـــح مجلس الوزراء يرحب بانعقاد الحوار السياسي الرسمي بين فلسطين والاتحاد الأوروبيفتـــح شهيدان في استهداف اسرائيلي شرق خانيونسفتـــح الاحتلال يستهدف مجموعة من الشبان على حدود غزةفتـــح الاحتلال يغلق الضفة وغزة اعتبارا من منتصف الليلةفتـــح وفد "فتح" يصل القاهرة للاستماع من الأشقاء المصريين لرد "حماس" على الورقة المصرية بشأن إنهاء الانقسامفتـــح أمناء سر "فتح" يحذرون: "حماس" تتساوق مع الاحتلال في التطاول على القيادةفتـــح المالكي يدعو فرنسا إلى اعادة تفعيل مؤتمر السلام الدوليفتـــح مخطط استيطاني جديد يلتهم 260 دونماً من أراضي الظاهرية جنوب الخليلفتـــح بسيسو يدعو الاتحاد الأوروبي إلى دعم فلسطين للحفاظ على تراثها وثقافتهافتـــح الضميري: هناك محاولة لتضخيم ارقام الجريمة في فلسطينفتـــح

نتنياهو يكشف اليوم عن “معلومات مهمّة” تخصّ الاتفاق النووي الإيراني

30 إبريل 2018 - 14:43
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

القدس المحتلة - مفوضية الإعلام  :ذكرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” اليوم الإثنين، أنّ رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، سيُلقي خطابا مساء اليوم، يتناول فيه “تطوّرات كبيرة وهامّة فيما يخصّ الاتفاق النووي مع إيران”.

وأوضحت الصحيفة أن “الخطاب المُقرر إلقاؤه مساء اليوم، يأتي في ظل القصف الإسرائيليّ الذي ضرب سورية، واستهدف صواريخا، كما تسبب في مقتل عدد من الإيرانيين”، على حدّ وصف الصحيفة.

وذكرت أن أعضاء الكابينيت السياسي والأمني للحكومة الإسرائيلية؛ قد دعوا لعقد اجتماع طارئ في مقر وزارة الأمن الإسرائيلية، فيما نقلت وسائل إعلام مختلفة ما مفاده أن الاجتماع لم يكن مقررا من قبل، وأنه سيتم خلاله تقديم تقارير أمنية للوزراء وأخرى سياسية، ومن الواضح أن سبب انعقاده هو بحث ضرب مواقع النظام السوري في ريفي حلب وحماة الليلة الماضية.

وقد اتفق نتنياهو، ووزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، أمس الأحد، على التعاون في مواجهة ما أسمياه التهديدات الإيرانية في المنطقة، فيما أكد الأخير المضي في خطط نقل سفارة دولته بإسرائيل من تل أبيب للقدس المحتلّة.

وقال نتنياهو في المؤتمر الصحفي مع بومبيو: “التهديد العالمي الأكبر هو احتمال وقوع سلاح نووي في أيدي المتشددين الإسلاميين، وعلى الأخص إيران”، مُعبِّرا عن “تقديره لموقف الرئيس الأميركي دونالد ترامب من إيران”.

يُذكر أن إيران، وقّعت عام 2015، اتفاقا مع مجموعة الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي بالإضافة إلى ألمانيا، لرفع العقوبات المفروضة على طهران مقابل السماح بمراقبة دولية على برنامجها النووي.

وكان الرئيس الإيراني، حسن روحاني، قد شدَّد في اتصال هاتفي مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، يوم أمس، على أن الاتفاق الذي توصلت إليه بلاده مع القوى الكبرى “غير قابل للتفاوض”.

ونقل موقع الرئاسة الإيرانية على الانترنت عن روحاني قوله في الاتصال الهاتفي إن “الاتفاق النووي أو أي قضية أخرى بذريعته، غير قابل للتفاوض مطلقا” وشدّد روحاني على القول إن “إيران لا تقبل أية قيود خارج تعهداتها”.

يُشار إلى أن وكالة تسنيم الإيرانية للأنباء، قذ ذكرت، اليوم الإثنين، أن الأنباء عن هجوم صاروخي على قاعدة عسكرية إيرانية في سورية لا أساس لها من الصحّة، ولم يُقتل إيرانيون في الهجمات على عدد من القواعد العسكرية في حماة وحلب.

ونفى قائد لواء فاطميّون لـ”تسنيم” الأخبار المنتشرة حول تعرّض قاعدة للواء لهجوم صاروخي في حلب، مؤكّدًا “ألّا خسائر بشرية بين مجاهدي اللواء”.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

وقعت في 16 أيلول عام 1982 في مخيمي صبرا وشاتيلا في لبنان. واستمرت المجازر المرتكبة بحق أبناء المخيم لمدة ثلاثة أيام وهي 16-17-18 أيلول، سقط خلالها عدد كبير من الشهداء في المذبحة وقدر عدد الشهداء وقتها بين 3500 إلى 5000 شهيد من أصل عشرين ألف نسمة كانوا يسكنون صبرا وشاتيلا وقت حدوث المجزرة.

اقرأ المزيد