الإعلام: قانون "فيس بوك" محاولة لحجب الحقيقة والتغطية على جرائم الاحتلالفتـــح بوتين: روسيا تعرضت لـ"25 مليون هجوم الكتروني" خلال كأس العالمفتـــح بينيت يؤيد استهداف أطفال غزة بقنابل الطائرات مباشرةًفتـــح ترمب: الاتحاد الأوروبي وروسيا والصين أعداء للولايات المتحدةفتـــح صيدم يعلن إطلاق العام الدراسي استثنائياً في مدرسة الخان الأحمرفتـــح الرجوب يشدد على تمسك حركة فتح بمصر كراعية للمصالحةفتـــح ميلادينوف يحذر من حرب جديدة على غزةفتـــح فرنسا تتوج بلقب كأس العالم للمرة الثانية في تاريخهافتـــح فتح. العدوان الاسرائيلي لن يركع شعبنافتـــح "فتح": قتل إسرائيل للطفلين النمرة وكحيل إرهاب وجريمة بشعةفتـــح الحكومة تطالب بتدخل دولي عاجل لوقف عدوان الاحتلال على أهلنا وأرض وطننا في غزةفتـــح الرجوب ينفي إدلاءه بأي تصريحات حول قطع الرئيس زيارته لروسيافتـــح الرئيس يستقبل السفراء العرب المعتمدين لدى روسيا الاتحاديةفتـــح نزال: ندعو الاتحاد الأوروبي لاعتماد النموذج الايرلندي ومقاطعة الاستيطانفتـــح "الخارجية والمغتربين" تتساءل: هل تملك الدول الأوروبية ما يكفي من الجرأة للتلويح بالعقوبات على إسرائيل ؟فتـــح مواجهات مع الاحتلال عقب تشييع جثمان الشهيد صبارنة في بيت أمرفتـــح قراقع يحذر من خطورة الوضع الصحي للأسير المضرب حسن شوكةفتـــح اصابات برصاص الاحتلال والاختناق خلال مواجهات في بيت أمرفتـــح التربية: فلسطين تحصد المركز الأول بمؤتمر دولي للنشر الإلكترونيفتـــح الحمد الله: على المجتمع الدولي ان يترجم بيانات الشجب والاستنكار لجرائم اسرائيل إلى إجراءات عملية حازمةفتـــح

"الكنيست" تصوت على قانون "القومية" بالقراءة الأولى

01 مايو 2018 - 08:08
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

القدس المحتلة - مفوضية الإعلام :  صادقت "الكنيست" الإسرائيلية، اليوم الثلاثاء، بالقراءة الأولى على قانون "القومية"، أو ما بات يعرف بقانون أساس "إسرائيل الدولة القومية للشعب اليهودي"، حيث صوت لجانب القانون 64 نائبا، مقابل معارضة 50.

وبموجب صيغة مشروع القانون الجديدة، سيتم جعل المحكمة العليا تفضل الطابع اليهودي للدولة على القيم الديمقراطية عندما يحصل تناقض بينهما، بيد أن كلمة "ديمقراطية" لا تظهر حاليا في مشروع القانون الذي سيدخل عليها تعديلات قبل التصويت عليها بالقراءة الثانية.

ويتضمن مشروع القانون بندا يسمح بإقامة بلدات لليهود فقط، ومنع غير اليهود من السكن فيها.

ونقلا عن موقع عرب 48، "تم شطب بند يدعو إلى إخضاع كافة قوانين الأساس والقوانين العادية للتحديدات التي تظهر في "قانون القومية"، كما شطب بند "القضاء العبري"، الذي يهدف إلى توجيه القضاة إلى الشريعة اليهودية في القضايا التي لا يوجد سوابق قضائية أو قوانين ملائمة لها".

ويعطي القانون الجديد مكانة "عليا" للغة العبرية، بداعي أنها "لغة الدولة"، أما اللغة العربية فسيكون لها "مكانة خاصة".

وقال المبادر لمشروع القانون عضو الكنيست آفي ديختر: "من لا ينتمي للأمة اليهودية لا يمكن أن يعرف دولة إسرائيل كدولة قومية. لن يتمكن الفلسطينيون من تعريف إسرائيل كدولة قومية"، مضيفا أن "قانون الجنسية هو شهادة التأمين التي نتركها للجيل القادم".

وتطرّق ديختر إلى مساس القانون بمكانة اللغة العربية، قائلا إن "وضع اللغة العربية لا يتأذى فيما يتعلق بالوضع الحالي، والجميع يفهم أن هذا هو الفأس الذي يحاولون استخدامه بشكل غير عادل".

وأضاف أن "عشرات الدول على أعلامها رموز وصلبان، وتعيش بداخلها أقليات، لكن لا يوجد أي مطالبة في أي بلد لإزالة الصليب أو إضافة رمز آخر إليه".

من جانبه، قال الوزير ياريف ليفين إن "قانون القومية يعبر بطريقة راقية عن رؤية هرتسل بأن دولة إسرائيل هي أولا وقبل كل شيء الدولة القومية للشعب اليهودي".

بدوره، انتقد عضو الكنيست بني بيغن بشكل حاد الصياغة التي تم طرحها للتصويت، قائلا: "هذا الاقتراح خاطئ بما ليس فيه. "انتقد الشرط الذي يسمح بتأسيس مستوطنات لأفراد من دين واحد أو جنسية واحدة"، وأشار إلى أنه قبل سبع سنوات، وبدعم من الليكود، أقر الكنيست قانونًا يمنع لجان القبول من رفض قبول مرشح لأسباب وطنية، جنبا إلى جنب مع سلسلة من القيود الإضافية.

ووفقا للتفاهمات والاتفاق بين أحزاب المشاركة في الائتلاف الحكومي، فإن الصياغة التي تمت الموافقة عليها ستوضع على الرف، ولن يتم الترويج لها على الأرجح لقراءات ثانية وثالثة في الكنيست، بسبب معارضة كتلة "كولانو" التي يترأسها وزير المالية موشيه كحلون، وكتلة "يسرائيل بيتنو" التي يترأسها وزير الأمن أفيغدور ليبرمان والأحزاب الحريدية.

ومع ذلك، فإن المصادقة على القانون بالقراءة الأولى ستمكن وستسمح للائتلاف الحكومي التالي، بعد الانتخابات، بالاستمرار في دفع القانون للقراءتين الثانية والثالثة بدلاً من بدء العملية التشريعية من البداية.

وقال مصدر قانوني درس صياغة القانون لصحيفة "هآرتس" إن قرار منح اللغة العربية مكانة خاصة، وإلغاء مكانتها كلغة رسمية ،من شأنه أن يضر بتوسيع الوجود العربي في الفضاء العام في المستقبل، وذلك على عكس ما جاء في إعلان القانون. هذا على الرغم من أن القانون ينص صراحة على أنه لا "يضعف وضع اللغة العربية في الممارسة قبل بدء هذا القانون الأساسي".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • يوليو
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

1994-7-1 يصادف اليوم الذكرى الـ 24 لعودة الرئيس الشهيد القائد الرمز ياسر عرفات الى أرض الوطن حيث كان في استقباله عشرات الألاف من الفلسطينيين في غزة .

اقرأ المزيد

غيّب الموت في العاصمة الأردنية عمان، صباح الجمعة (6 يوليو/تموز 2012) هاني الحسن احد كبار قياديي حركة (فتح)،

اقرأ المزيد

8-7-1972 – الموساد الاسرائيلي يغتال الكاتب والأديب الفلسطيني غسان كنفاني بتفجير سيارته بمنطقة الحازمية قرب بيروت.

اقرأ المزيد