اشتية: غياب الأفق السياسي يجعل "الصمود المقاوم" عنوانا للمرحلة القادمةفتـــح في انتهاك للاعراف الوطنية:حماس تمنع فتح من اي فعاليات لدعم الرئيس بغزةفتـــح هيئة الأسرى تكشف عن شهادات مروعة لأسرى وقاصرين تعرضوا لظروف اعتقال لا إنسانيةفتـــح أبو الغيط يُرحب باعتزام إسبانيا الاعتراف بفلسطينفتـــح حركة فتح اقليم الشرقية تعلن مساندتها لحملة " #قرارك - وطنفتـــح بيان صادر عن الحملة الوطنية لدعم خطاب فلسطين في الأمم المتحدة " #قرارك_وطن"فتـــح أبوعيطة: شجاعة الرئيس ستطيح بكل الحلول التصفويةفتـــح أردوغان من نيويورك: لن نترك القدس وسنضع أرواحنا على أكفنا إن لزم الأمرفتـــح "ثوري فتح": المتساوقون مع ترمب والاحتلال في الهجوم على الرئيس خارجون على القيم الوطنيةفتـــح مجلس الوزراء يؤكد دعمه لخطاب الرئيس في الأمم المتحدةفتـــح الرئيس يصل نيويورك للمشاركة في أعمال الجمعية العامةفتـــح د. أبو هولي يلتقي رئيس المجلس الوطني سليم الزعنون "ابو الأديب"فتـــح شهيد و14 مصابا برصاص الاحتلال شرق قطاع غزةفتـــح الخارجية: التحريض الإسرائيلي على الرئيس رفض ممنهج للمفاوضاتفتـــح مجهولون يعترضون موكب وزراء من حكومة الوفاق أثناء توجههم من غزة إلى رام اللهفتـــح المطران حنا يستنكر الإبعادات المتزايدة عن الأقصىفتـــح سلسلة فعاليات لمواجهة المؤامرات التي تستهدف "الاونروا"فتـــح نادي الأسير: قوات الاحتلال تمارس اعتداءات وحشية بحق عائلات المعتقلينفتـــح ادعيس: لجنة الحج والعمرة ماضية في تنفيذ سياستها باتجاه الرقي بوضع الحاج والمعتمرفتـــح عريقات يدعو مجلس حقوق الإنسان إلى نشر قاعدة بيانات الشركات العاملة في المستوطناتفتـــح

فتح: مسيرة العودة أثبتت أن شعبنا قادر على إفشال كل المخططات التي تستهدف قضيته

16 مايو 2018 - 13:41
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

غزة - مفوضية الإعلام : قالت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" إن وصول مسيرات العودة إلى نهايتها، عبر المسيرة الكبرى يومي 14 و15  من الشهر الجاري، يؤكد أن شعبنا قادر على إفشال كل المخططات التي تستهدف تصفية قضيته الوطنية، وإلحاق الهزيمة بكل من يريد أن يتجاوز حقوقه ويقفز عنه.

وقال الناطق باسم الحركة عاطف أبو سيف، في بيان صادر عن مفوضية الإعلام والثقافة، إن انخراط شعبنا بكل مكوناته في النضال السلمي طوال الأسابيع السبعة الماضية، أذهل القريب والبعيد والصديق والعدو، لأن شعب الجبارين هو شعب المستحيل، شعب يجترح المعجزات في زمن الصعاب.

وحيت الحركة شهداء مسيرة العودة، وقالت "لقد كانت أرواحهم الزكية وحدها وهي تصعد نحو السماء من أفشلت كل مخططات ترمب، وقالت إن الصفقة الوحيدة التي يمكن القبول بها هي صفقة عودة الشعب الفلسطيني إلى أرضه ودياره وإقامة دولته المستقلة. لقد نجحت مسيرات العودة في التأكيد على رسائل الشعب الفلسطيني حول حقوقه ومواقفه الثابتة التي استشهد دونها الشهداء العظام، وأحرجت كل خصومه الذين راهنوا على تلاشيه وضياع حقوقه، وعليه ونحن نودع شهدائنا ونترحم عليهم ونشكر أبناء شعبنا على تلبيتهم لنداء الواجب والفداء لنؤكد أننا أحوج ما نكون للوحدة الوطنية على قاعدة أن القوة الحقيقية لشعبنا هي وحدته ووحدة أهدافه وأدواته".

وأضافت أنه "مع التأكيد على أن نضالات شعبنا في العودة وفي السعي نحو إنجاز مشروعه التحرري لا تتوقف إلا بالتحقيق الفعلي لهذه العودة، فإنها تؤكد أن أي خطوة لاحقة تتعلق بالنظر في نشاطات مستقبلية في ذلك يجب أن تتم في إطار لجنة القوة الوطنية والإسلامية وحدها على قاعدة شركاء في الدم شركاء في القرار والمصير".

ونوهت الحركة إلى ضرورة أن يعود الأمر في أي خطوة لاحقة إلى مصدره، الإجماع الوطني عبر مؤسسات العمل الوطني.

وطالبت الحركة لجنة القوى الوطنية والإسلامية بعقد جلسات من أجل تقييم مسيرة العودة، ووضع النقاط على الجرح من أجل التعليم من المرحلة السابقة، ومعالجة بعض الأخطاء وتطوير الفعل الميداني المذهل والبطولات الكبيرة التي قدمها شعبنا، بغية المضي قدماً في طريق العودة والتحرير والاستقلال.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

وقعت في 16 أيلول عام 1982 في مخيمي صبرا وشاتيلا في لبنان. واستمرت المجازر المرتكبة بحق أبناء المخيم لمدة ثلاثة أيام وهي 16-17-18 أيلول، سقط خلالها عدد كبير من الشهداء في المذبحة وقدر عدد الشهداء وقتها بين 3500 إلى 5000 شهيد من أصل عشرين ألف نسمة كانوا يسكنون صبرا وشاتيلا وقت حدوث المجزرة.

اقرأ المزيد