الرئيس عباس: المصالحة لا تعني هدنة أو مساعدات ولن نقبل بانفصال غزةفتـــح وفاة الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة كوفي أنانفتـــح مقتل شاب بطق ناري في الرأس جنوب قطاع غزةفتـــح مصر تعلن عن فتح معبر رفح لادخال العالقينفتـــح تقرير: إجراءات إسرائيلية غير مسبوقة لتسريع تهويد القدسفتـــح فتح: لن نمول صفقة القرن في غزة والقيادة الفلسطينية ملتزمة اتجاه القطاعفتـــح الاحتلال يقتحم يعبد والمستوطنون يقطعون عشرات أشجار الزيتون في عرابةفتـــح منظمة التحرير: إسرائيل تجر المنطقة نحو حرب دينيةفتـــح "الخارجية والمغتربين" تدين إغلاق الأقصى وتطالب بفتحه فورافتـــح سفارتنا بالقاهرة تؤكد استمرار الجهود لعلاج جرحى القطاع في مصرفتـــح بناء على تعليمات الرئيس: سفارتنا بالقاهرة تقدم مساعدات للعالقين على معبر رفحفتـــح مصرع طفل غرقا في بحر خان يونسفتـــح المجلس المركزي يؤكد استمرار الموقف الرافض لما يسمى صفقة القرن أو أي مسمى آخر ومواجهتها بكل السبل الممكنة وإحباطهافتـــح الرئيس أمام المركزي: نحن أول من وقف ضد صفقة القرن وحاربها وسنستمر في ذلك حتى إسقاطهافتـــح منتخبنا الوطني يحافظ على ترتيبه في تصنيف الفيفافتـــح محدث: شهيدان واكثر من241 اصابة بالرصاص والاختناق على حدود غزةفتـــح الاحتلال ينفذ مناورات عسكرية شرق جنين ويقتحم رمانةفتـــح مستوطنون يحطمون 200 شجرة زيتون جنوب نابلسفتـــح الاحتلال يداهم منازل في بلدة اليامونفتـــح زوارق الاحتلال تفتح نيران أسلحتها تجاه مراكب الصيادين في بحر السودانيةفتـــح

‏رسالة الى روح المسعفة ملاك الرحمة رزان النجار

03 يوليو 2018 - 18:13
نمر العايدي
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

قد تجد إسرائيل مبرر ما لقتل أي فلسطيني والتهم متعددة وكثيرة ومتكررة ،قد تقول أن هناك من حمل سكيناً أو أحرق دولاب كاوتشوك أو حاول إطلاق طائرة ورقية مشتعلة أو إقترب كثيراً من السياج الحدودي أكثر من المسافة المحددة .

هذا كان مادة تعتقد نيكي هيلي أنها تسطيع أن تدافع عما يقوم به جنود الإحتلال من إطلاق نار مباشر بنية القتل على سكان قطاع غزة اللذين صرخوا بصوت عالى وطالبوا بحق لهم في العودة الى وطنهم الأم . لكن ماذا سيقول العالم وهيلي معهم عندما أطلقت مجندة إسرائيلية تحمل الجنسية الأمريكية على تلك الفتاة المسعفة رصاصة أصابتها في قلبها لتفارق الحياة بعدها ،كل الذي قامت به هو محاولة لإبعاد شبح الموت عن شاب أصابته رصاصات جنود الإحتلال الذين وجدوا في قتل الفلسطينيين مادة للتسلية لديهم .

رزان لم تكن تحمل سوى بعض من ضمادات وأدوية تستطيع حملها لإنقاذ مصاب قبل أن يدركه الموت ،هي تحاول أن تبعد شبح الموت عن كل مصاب ،ولا تعرف أن شبح الموت يقترب منها رويداً رويدا ،عندما قررت تلك المجندة أن تضغط على الزناد لتنطلق كلها حقد وغدر الى قلب كله رحمة ومودة .

الكل يعرف لو أن رزان مرت على تلك المجندة جريحة سوف تسعفها وتحاول كل جهدها أن تظل على قيد الحياة ،هذا لإن الشعب الفلسطيني يحب الحياة ويسعى اليها ،بالمقابل هناك دولة أعطت أوامرها لجنودها بإطلاق النار على من هو فلسطيني والتهمة جاهزة ومعلبة تقول الفلسطيني الجيد هو الفلسطيني الميت .

هم لا يعرفون يا رزان أنك أصبحت أيقونة فلسطيني خالدة لدى جميع أبناء الشعب الفلسطيني وأحرار العالم ،ستظل روحك تلعنهم وهم إحياء وهم أموات لإنهم قتلوا ملاك من ملائكة الرحمة ،هم قتلوا الأنبياء على مر تاريخهم والآن قتلوا ملاك ،لذلك من المؤكد أن الله سينتقم منهم شر إنتقام .‏

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أغسطس
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

لا يوجد احداث لهذا الشهر