الاحتلال يغتال الشاب أشرف نعالوة في نابلسفتـــح استشهاد الشاب صالح عمر البرغوثي من قرية كوبرفتـــح منصور: مذكرة احتجاجية ستوجه إلى مجلس الأمن ضد تهديدات الاحتلال لشخص الرئيسفتـــح المفتي: الاحتلال تجاوز الخطوط الحمراء بتهديده لشخص الرئيسفتـــح الخارجية: تصعيد الاحتلال الأخير محاولة لفرض صفقة القرنفتـــح قيادات كوبية: قضية فلسطين هي قضيتنا ومتضامنون مع فلسطين حتى إقامة الدولة وعاصمتها القدسفتـــح الحمدلله: قيادتنا لن تخضع للترهيب كما لم تخضع للابتزازفتـــح "فتح" تهنئ الجبهة الشعبية لمناسبة ذكرى انطلاقتها الـ51فتـــح عريقات يحمّل إسرائيل المسؤولية الكاملة عن حياة الرئيس ويدعو العالم إلى إدانة التحريضفتـــح شهيد برصاص الاحتلال غرب الخليلفتـــح المحمود: اقتحام وكالة "وفا" مقصود ولن يثنيها عن مواصلة فضح جرائم الاحتلالفتـــح مستوطنون يخطون شعارات عنصرية ويعطبون إطارات مركبات في بيتينفتـــح قوات الاحتلال تقتحم مقر "وفا" وتستهدف الموظفين بقنابل الغازفتـــح عساف: إحياء ذكرى استشهاد أبو عين في الخان الأحمر استمرار لنهج المقاومة الشعبيةفتـــح تنفيذية المنظمة تعقد الخميس اجتماعا للوقوف على آخر التطوراتفتـــح الاحتلال يقتحم رام الله ويستولي على تسجيل كاميرات محلات تجاريةفتـــح الاحتلال يستولي على خيام وأثاث ومواد بناء لإعادة تشييد مدرسة التحدي 13 جنوب الخليلفتـــح الحمد يدعو حركة حماس إلى الاستجابة لمبادرة الرئيس وتمكين الحكومة في غزة فتـــح "الخارجية": اكتفاء المجتمع الدولي باصدار بيانات إدانة لجرائم الاحتلال ومستوطنيه غير مقبولفتـــح منظمة التحرير تطالب الأمم المتحدة بتحمل مسؤولياتها تجاه انتهاكات إسرائيل لحقوق الإنسانفتـــح

الاحتلال يدس كاميراته في أنابيب المياه بالأغوار

25 يوليو 2018 - 18:24
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

الأغوار الشمالية- مفوضية الإعلام- مع بداية كل صيف في الأغوار الشمالية، تزداد حاجة المواطنين للمياه هناك للشرب وري المزروعات والمواشي، وهو ما يجتهد الاحتلال لتقليله عبر تدمير مصادر المياه بحجج مختلفة.

صباح اليوم الاثنين، اقتحمت جرافات الاحتلال، ترافقها طواقم ما تسمى بـ"الإدارة المدنية" التابعة للاحتلال، قرية بردلة بالأغوار الشمالية بزعم البحث عن فتحات مياه "غير قانونية" في أنابيب المياه هناك.

وخلال أكثر من ساعتين من الزمن حفرت جرافات الاحتلال في أربع أماكن من خطوط انابيب المياه، للبحث عن الفتحات التي تدعي أنها غير قانونية، حيث استخدمت طواقم الاحتلال هذه المرة "كاميرات" أدخلت بالأنابيب، للكشف عن مياه يسرقها الاحتلال من أهالي بردلة، ويحرمهم منها، ثم يتهمهم بسرقتها.

وخلال احتجاج المواطنين في القرية على عمليات التجريف، أبلغ جنود الاحتلال الأهالي بأن التعليمات الصادرة لهم تعطيهم "الصلاحيات" بتدمير كل شيء قريب من الفتحات، حتى البيوت الاسمنتية.

ويقول عضو مجلس قروي بردلة، ضرار صوافطة: "من المفترض أن تكون كمية المياه في الساعة الواحدة تقريبا 240 كوبا، لم نأخذ حتى نصفها".

ويضيف: "لا مجال للمقارنة هنا، يستنفرون كل مقوماتهم من أجل تعطيشنا، فالهدف من وراء ذلك كله هو تهجيرنا وافراغ الأرض من سكانها، وفي المقابل انظر هناك إلى المستوطنين داخل التجمعات الاستيطانية، المياه لديهم على مدار اليوم ويتوسعون بالزراعة أكثر فأكثر".

وبالقرب من بئر ارتوازية يستخدمها الاحتلال، حيث تحفر إحدى الجرافات للبحث عن الفتحة، يرافقها عشرات جنود الاحتلال، يقف المزارع حسين صوافطة، ويقول: يتهموننا بالسرقة! (...)، أين هي السرقة هذه المياه لنا، وهم من يسرقها، لا بل ويهددوننا أيضا بتدمير كل شيء".

ويضيف حسين وهو مزارع اقتلع الاحتلال مئتي شجرة زيتون من ارضه قبل أشهر، "بدأ الصيف... ونحن ومزارعنا بحاجة لكميات أكثر من المياه، وهم يحاربونا بالمياه".

وتشير الأرقام أن معدل استهلاك المستوطن القاطن في الأغوار الشمالية يبلغ 8 أضعاف ما يستهلكه المواطن الفلسطيني، بحسب دراسة أعدها مركز عبد الله الحوراني بعنوان: "الاغوار الشمالية بين مطرقة الاحتلال وسندان عصابات المستوطنين، تعطيش الاغوار. . جريمة ضد الإنسانية".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • ديسمبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

لا يوجد احداث لهذا الشهر