فتح: ثورة يوليو شكلت انعطافه هامة لصالح القضية الفلسطينيةفتـــح عريقات يدعو المجتمع الدولي لإعادة النظر في العلاقة مع إسرائيلفتـــح الخارجية: تصريحات "شتاينتس" العنصرية محاولة لتصدير الأزمات الى الفلسطينيينفتـــح الحمد الله: لا يمكن لأية قرارات مهما كان شكلها أو مصدرها أن تعطي شرعية للاحتلالفتـــح الرئيس عباس يعزي بوفاة خنساء فلسطينفتـــح السفير عيسى": الأدلة الأولية تشير أن وفاة الخريجين الفرا والبنا ناجمة عن الاختناق بالغازفتـــح اسرائيل تقصف منطقة مصياف وسط سوريافتـــح إسرائيل تجلي "الخوذ البيضاء" من سوريا بطلب أميركي كنديفتـــح الرجوب يفتتح المضمار الأولمبي الأول في فلسطينفتـــح الرئيس يتفقد مقر الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون برام اللهفتـــح إصابتان في قصف إسرائيلي استهدف مجموعة من المواطنين شرق جباليافتـــح فتح: القدس للفلسطينيين وحدهم رغم انف اسرائيلفتـــح الجزائر: اسرائيل تتمادى بإنكار الحقوق التاريخية والقانونية للشعب الفلسطينيفتـــح السلطات المصرية تقرر اغلاق معبر رفح غدا الاثنين وفتحه بعد غدفتـــح الأردن يقدم مذكرة احتجاج دبلوماسية لإسرائيل بشأن الانتهاكات ضد "الأقصى"فتـــح شخصيات مقدسية: انتهاكات الاحتلال بحق الأقصى ستقود إلى حرب دينيةفتـــح تراجع الأوضاع الصحية لستة أسرى مرضى في معتقل "النقب" الصحراويفتـــح شهادات لأسرى تعرضوا للضرب والتنكيل خلال عملية اعتقالهمفتـــح الحكومة تطالب المجتمع الدولي بالتحرك الفوري لحماية الأقصى وسائر المقدساتفتـــح أعضاء كنيست من الطائفة الدرزية يتقدمون باستئناف ضد "قانون القومية" العنصريفتـــح

بعد سنوات من العداء والقطيعة.. زعيما اثيوبيا واريتريا يلتقيان وجها لوجه

08 يونيو 2018 - 17:50
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

أديس أبابا - وكالات- للمرة الاولى منذ حوالي 20 عاما، يلتقي زعيما اثيوبيا واريتريا وجها لوجه اليوم الاحد، في اجتماع يمكن أن ينهي العداء بين الدولتين الجارتين.

ووصل رئيس وزراء إثيوبيا، آبي أحمد إلى العاصمة الاريترية، أسمره، حيث عانقه الرئيس الاريتري، أسياس أفورقي.

وكانت تلك الزيارة التاريخية الاولى منذ إنهاء حرب حدودية أودت بحياة عشرات الالاف في الفترة من عام 1998 حتى عام 2000.

واستمرت العلاقة المتوترة بعد أن رفضت اثيوبيا قبول اتفاق السلام، الذي كان من المفترض أن يسلم السيطرة على مواقع حدودية رئيسية لاريتريا.

وكان ذوبان الجليد غير المسبوق في النزاع الدبلوماسي قد بدأ أوائل حزيران (يونيو) الماضي، عندما أعلنت إثيوبيا، تحت قيادة زعيمها الاصلاحي الجديد، أنها ستقبل بشكل كامل شروط اتفاق السلام لعام 2000.

وقال فيتسوم إريجا، كبير مستشاري رئيس الوزراء الاثيوبي، في تغريدة له على موقع (تويتر) إن الزيارة تهدف إلى "تعزيز الجهود لتحقيق سلام دائم بين شعبي اثيوبيا واريتريا".

وأضاف "دولتينا تشتركان في تاريخ وعلاقة لا مثيل لها. يمكن الان أن نتغلب على عقدين من عدم الثقة ونبدأ التحرك في اتجاه جديد".

يذكر أن إريتريا كانت جزء من اثيوبيا حتى عام 1993، عندما أعلنت استقلالها بعد استفتاء.

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • يوليو
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

1994-7-1 يصادف اليوم الذكرى الـ 24 لعودة الرئيس الشهيد القائد الرمز ياسر عرفات الى أرض الوطن حيث كان في استقباله عشرات الألاف من الفلسطينيين في غزة .

اقرأ المزيد

غيّب الموت في العاصمة الأردنية عمان، صباح الجمعة (6 يوليو/تموز 2012) هاني الحسن احد كبار قياديي حركة (فتح)،

اقرأ المزيد

8-7-1972 – الموساد الاسرائيلي يغتال الكاتب والأديب الفلسطيني غسان كنفاني بتفجير سيارته بمنطقة الحازمية قرب بيروت.

اقرأ المزيد