الرئيس يستقبل في نيويورك وزيرة خارجية النرويجفتـــح العاهل الأردني: سنتصدى لأي محاولات لتغيير الهوية التاريخية العربية الإسلامية والمسيحية للقدسفتـــح أمير قطر: لا يمكن حل الصراع العربي الاسرائيلي دون حل عادل ودائم لقضية فلسطينفتـــح الاتحاد الأوروبي: هدم الخان الأحمر الفلسطيني "جريمة حرب"فتـــح أردوغان: تركيا ستظل مدافعة عن الوضع القانوني والتاريخي للقدسفتـــح عريقات: إدارة ترمب تصر على إغلاق الأبواب أمام السلام واختارت مكافأة جرائم الحرب والاستيطانفتـــح الرئيس ماكرون يشدد على حل الدولتين ويدعو اسرائيل لوقف سياسة فرض الأمر الواقعفتـــح الرئيس يستقبل في نيويورك نظيره البولنديفتـــح أبو ردينة: كلمة ترمب في الأمم المتحدة تعمق الخلافات وتبعد فرص تحقيق السلامفتـــح ترامب يفاخر أمام الامم المتحدة بنقل السفارة الأميركية إلى القدسفتـــح انطلاق أعمال الدورة الـ73 للجمعية العامة للأمم المتحدة بمشاركة الرئيسفتـــح د. ابو هولي يبحث مع حداد اوضاع اللاجئين في الأردن والأزمة المالية للأونروافتـــح المالكي للاجتماع الوزاري العربي في نيويورك: الحاجة ماسة للحراك العربي والأممي لحماية حقوقنافتـــح الهباش ومفتي الديار المصرية يدعوان لنصرة القدسفتـــح فصائل المنظمة تؤكد أهمية خطاب الرئيس في الأمم المتحدة والتفافها حولهفتـــح انطلاق أعمال الدورة الـ73 للجمعية العامة للأمم المتحدة بمشاركة الرئيسفتـــح أبو العردات: صوتنا في لبنان سيكون مدويا في دعم الرئيسفتـــح وزير الأوقاف: أدعو أبناء شعبنا للرباط في الأقصى لإحباط كل المؤامرات ضدهفتـــح بكري: تصريحات حماس ضد القيادة تلتقي مع تصريحات مسؤولين إسرائيليينفتـــح أبو ردينة: خطاب الرئيس قد يكون الفرصة الأخيرة للسلام وبدون القدس ستبقى المنطقة كلها في مهب الريحفتـــح

خلال استقباله نائب وزير الخارجية الروسي

الرئيس: القيادة الفلسطينية جادة في تحقيق المصالحة الوطنية وإنهاء الانقسام

09 يونيو 2018 - 18:33
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

 رام الله – مفوضية الإعلام - استقبل رئيس دولة فلسطين محمود عباس، مساء اليوم الاثنين، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي فيرشينين والوفد المرافق له.

وفي بداية اللقاء، نقل المسؤول الروسي تحيات الرئيس بوتين، وحرصه على تمتين العلاقات الروسية- الفلسطينية التاريخية، وتعزيزها لما فيه مصلحة البلدين الصديقين.

وأطلع الرئيس، الضيف على آخر مستجدات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية، والعقبات التي تعترض العملية السياسية جراء الممارسات الإسرائيلية أحادية الجانب والانحياز الأميركي الكامل لصالح الاحتلال.

وأشار الرئيس إلى أن استمرار إسرائيل في اتخاذ القرارات العدائية ضد الشعب الفلسطيني كقرار الكنيست اقتطاع رواتب الأسرى والشهداء من أموال المقاصة الفلسطينية، وعملية التهويد وسرقة الأرض كقضية الخان الأحمر، ستكون لها عواقب وخيمة، وسيتخذ الجانب الفلسطيني الإجراءات اللازمة لحماية الحقوق الفلسطينية.

وأكد الرئيس أن القيادة الفلسطينية جادة في تحقيق المصالحة الوطنية وإنهاء الانقسام وفق ما اتفق عليه في اتفاق القاهرة الأخير، وتمكين حكومة الوفاق الوطني من تولي مسؤولياتها كاملة في قطاع غزة.

وشدد على حرص فلسطين على تمتين العلاقات الثنائية مع جمهورية روسيا الاتحادية لما فيه مصلحة الشعبين الصديقين، ودور روسيا الكبير في إرساء قواعد السلام في منطقتنا والعالم.

بدوره، أكد نائب وزير الخارجية الروسي عمق العلاقات الروسية- الفلسطينية، والموقف المبدئي الداعم للقضية الفلسطينية لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

وأعرب المسؤول الروسي عن تقديره الكبير لزيارة سيادة الرئيس المرتقبة إلى روسيا، ولقائه الهام مع فخامة الرئيس بوتين لبحث القضايا ذات الاهتمام المشترك، بالإضافة إلى حضور المباراة النهائية لكأس العالم مع باقي زعماء العالم.

وقدم شرحا حول آخر المستجدات في سوريا، وذلك بحضور المبعوث الرئاسي الروسي إلى سوريا.

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

وقعت في 16 أيلول عام 1982 في مخيمي صبرا وشاتيلا في لبنان. واستمرت المجازر المرتكبة بحق أبناء المخيم لمدة ثلاثة أيام وهي 16-17-18 أيلول، سقط خلالها عدد كبير من الشهداء في المذبحة وقدر عدد الشهداء وقتها بين 3500 إلى 5000 شهيد من أصل عشرين ألف نسمة كانوا يسكنون صبرا وشاتيلا وقت حدوث المجزرة.

اقرأ المزيد