الرئيس يستقبل في نيويورك وزيرة خارجية النرويجفتـــح العاهل الأردني: سنتصدى لأي محاولات لتغيير الهوية التاريخية العربية الإسلامية والمسيحية للقدسفتـــح أمير قطر: لا يمكن حل الصراع العربي الاسرائيلي دون حل عادل ودائم لقضية فلسطينفتـــح الاتحاد الأوروبي: هدم الخان الأحمر الفلسطيني "جريمة حرب"فتـــح أردوغان: تركيا ستظل مدافعة عن الوضع القانوني والتاريخي للقدسفتـــح عريقات: إدارة ترمب تصر على إغلاق الأبواب أمام السلام واختارت مكافأة جرائم الحرب والاستيطانفتـــح الرئيس ماكرون يشدد على حل الدولتين ويدعو اسرائيل لوقف سياسة فرض الأمر الواقعفتـــح الرئيس يستقبل في نيويورك نظيره البولنديفتـــح أبو ردينة: كلمة ترمب في الأمم المتحدة تعمق الخلافات وتبعد فرص تحقيق السلامفتـــح ترامب يفاخر أمام الامم المتحدة بنقل السفارة الأميركية إلى القدسفتـــح انطلاق أعمال الدورة الـ73 للجمعية العامة للأمم المتحدة بمشاركة الرئيسفتـــح د. ابو هولي يبحث مع حداد اوضاع اللاجئين في الأردن والأزمة المالية للأونروافتـــح المالكي للاجتماع الوزاري العربي في نيويورك: الحاجة ماسة للحراك العربي والأممي لحماية حقوقنافتـــح الهباش ومفتي الديار المصرية يدعوان لنصرة القدسفتـــح فصائل المنظمة تؤكد أهمية خطاب الرئيس في الأمم المتحدة والتفافها حولهفتـــح انطلاق أعمال الدورة الـ73 للجمعية العامة للأمم المتحدة بمشاركة الرئيسفتـــح أبو العردات: صوتنا في لبنان سيكون مدويا في دعم الرئيسفتـــح وزير الأوقاف: أدعو أبناء شعبنا للرباط في الأقصى لإحباط كل المؤامرات ضدهفتـــح بكري: تصريحات حماس ضد القيادة تلتقي مع تصريحات مسؤولين إسرائيليينفتـــح أبو ردينة: خطاب الرئيس قد يكون الفرصة الأخيرة للسلام وبدون القدس ستبقى المنطقة كلها في مهب الريحفتـــح

الأحمد: ندعم إنهاء الأزمة في سوريا دون أي تدخل أجنبي

10 يونيو 2018 - 08:42
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام الله - مفوضية الإعلام: قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير عزام الأحمد، رئيس الوفد الفلسطيني الرسمي الذي يزور سوريا، إنه سيلتقي بالقيادة السياسية السورية، بهدف الاطلاع على مجمل الأوضاع في البلد، بما في ذلك وضع المخيمات الفلسطينية.
وأضاف الأحمد لصحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية: "نريد بحث عدة ملفات، بينها ملف العلاقات الثنائية وملف المخيمات الفلسطينية، وتحديداً مخيم اليرموك"، وأوضح: "سنلتقي القيادة السورية للاطلاع على مجمل الأوضاع على الأرض. نحن نؤيد وندعم كل خطوة لجهة تهدئة الأوضاع في سوريا، وإنهاء الأزمة هناك من دون أي تدخل أجنبي، لكن الهدف الأساسي هو الوضع في مخيم اليرموك".
وتابع الأحمد: "نسعى إلى إعادة إعمار المخيم وتحييده والمخيمات الأخرى. يعيش اليوم في المخيم 10 آلاف فلسطيني من أصل نحو 180 ألفاً ما زالوا يسكنون مؤسسة الشهداء، وآلاف آخرين مشردين في سوريا ولبنان ومناطق أخر؛ نعمل من أجل عودتهم بسرعة، وتهيئة الأجواء من أجل إعادة إعمار المخيم".
وأكد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير أنه يوجد تنسيق كامل مع وكالة تشغيل وغوث اللاجئين (الأونروا) من أجل إعمار المخيم، وإعادة اللاجئين إلى منازلهم.
وتولي "الأونروا" مخيم اليرموك اهتماماً استثنائياً، في ظل الدمار الكبير الذي طال أكبر مخيم للاجئين الفلسطينيين في بلد عربي. والشهر الماضي، زار مفوض عام "الأونروا"، بيير كرينبول، مخيم اليرموك، وصرح بأن "حجم الدمار في مخيم اليرموك لا يوازيه إلا القليل جداً مما رأيت في سنوات كثيرة من العمل الإنساني في مختلف مناطق النزاعات".
وتعد المخيمات الفلسطينية رمزاً للتشرد والصمود الفلسطيني في آن واحد.
والوفد الذي يرأسه الأحمد يضم كذلك واصل أبو يوسف، وأحمد أبو هولي، أعضاء اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، وسمير الرفاعي، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، والسفير الفلسطيني لدى لبنان أشرف دبور.
وقال الأحمد إن الوفد سيلتقي كذلك الفصائل الفلسطينية "لتأكيد التوحد والعمل في جبهة واحدة في مواجهة المخاطر التي تحدق بالقضية الفلسطينية، وتهدد القدس، في ظل ما يسمى صفقة القرن".
ويفترض أن يكون الوفد الفلسطيني قد وصل أمس إلى دمشق عبر المملكة الأردنية. وتعد الزيارة نادرة من نوعها، في ظل توتر تاريخي بين القيادة السورية وقيادة منظمة التحرير. وقد حافظت السلطة على خطوط اتصال مع سوريا، على الرغم من الخلاف السياسي بينهما، وزادت الحاجة للتواصل مع استهداف الفلسطينيين في المخيمات في سوريا.
وعملت القيادة الفلسطينية سابقاً، بتنسيق كامل مع المسؤولين السوريين و"الأونروا" لتحييد المخيمات، سوءا عبر عدم استهدافها، أو العمل على إخراج مسلحين منها، وفتح ممرات آمنة لسكانها، وإعادتهم وإغاثتهم وإعمار منازلهم.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

وقعت في 16 أيلول عام 1982 في مخيمي صبرا وشاتيلا في لبنان. واستمرت المجازر المرتكبة بحق أبناء المخيم لمدة ثلاثة أيام وهي 16-17-18 أيلول، سقط خلالها عدد كبير من الشهداء في المذبحة وقدر عدد الشهداء وقتها بين 3500 إلى 5000 شهيد من أصل عشرين ألف نسمة كانوا يسكنون صبرا وشاتيلا وقت حدوث المجزرة.

اقرأ المزيد