الحمد الله: قرارات أميركا لن تفلح بإجبار شعبنا على التنازل عن حقوقهفتـــح أبو الغيط يُحذر من خطورة الأوضاع في الأراضي الفلسطينيةفتـــح أبو حصيرة تطالب بدور أكثر فعالية للاتحاد الأوروبيفتـــح إصابة 8 مواطنين برصاص الاحتلال في قطاع غزةفتـــح وفد برلماني أوروبي: هدم قرية الخان الأحمر يرتقي إلى جريمة حربفتـــح التربية تعلن نتائج الامتحان الشامل بنسبة نجاح 89.4%فتـــح الاحتلال يغلق الحرم الإبراهيمي أمام المصلينفتـــح آلاف المستوطنين يستبيحون "باحة البراق" عشية "الغفران" العبريفتـــح وفد من حركة "فتح" يطلع شكري على آخر التطورات السياسية الفلسطينيةفتـــح الحساينة يعلن عن صرف 3 مليون دولار لتأهيل البنية التحتية في قطاع غزةفتـــح شهيدان و15 اصابة برصاص الاحتلال في غزةفتـــح شهيدان و46 إصابة برصاص الاحتلال بتظاهرة قرب "إيرز"فتـــح تقرير دولي: الأراضي الفلسطينية تعاني من ارتفاع معدلات البطالة خاصة في صفوف النساء الماهراتفتـــح استشهاد شاب برصاص الاحتلال قرب "باب العامود" وسط القدس المحتلةفتـــح الخارجية تدين جريمة إعدام الريماويفتـــح روسيا تحذر اسرائيل من ردود محتملة على إسقاط الطائرةفتـــح طولكرم: أهالي الأسرى ينددون بجريمة إعدام الاحتلال للأسير محمد ريماويفتـــح تقرير دولي: الأراضي الفلسطينية تعاني من ارتفاع معدلات البطالة خاصة في صفوف النساء الماهراتفتـــح مستوطنون يعتدون على عمال المحاجر في جماعينفتـــح هيئة الأسرى: الاحتلال يجري عمليتين جراحيتين للمعتقل المصاب جبارينفتـــح

"ثوري فتح": استهداف الخان الأحمر استمرار وامعان لسياسات الاحتلال للتطهير العرقي

12 يونيو 2018 - 20:03
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام الله - مفوضية الإعلام:  أكد المجلس الثوري لحركة فتح رفض مخططات الاحتلال بعزل مدينة القدس عن محيطها، وحق شعبنا في مقاومة هذه المخططات.

وقال ثوري فتح في بيانه الختامي الذي تلاه أمين سر المجلس ماجد الفيتاني عقب الاجتماع الذي عقد، مساء اليوم الخميس، على أرض قرية الخان الأحمر شرق القدس المحتلة، إن استهداف الخان الأحمر هو استمرار وامعان لسياسات الاحتلال للتطهير العرقي والتهجير القسري من جهة، ووأد حل الدولتين من جهة أخرى.

وأضاف: "هذه الممارسات الاحتلالية تستمد التشجيع من إدارة الرئيس الأميركي ترمب التي تنكرت للشرعية الدولية وتحللت عن التزاماتها إزاء حل عادل وشامل للصراع، محاولة فرض صفقة القرن".

وحيا المجلس الثوري الموقف الموحد لشعبنا ومؤسساته في مواجهة سياسة الاحتلال من الفصائل والقوى خاصة هيئة مقاومة الاستيطان والجدار، وإقليم فتح في القدس بكافة أطره.

وأكد المجلس نهج الحركة الالتحام بشعبنا في كافة المواقع ومقارعة الاحتلال والاستيطان، وقرر الاستمرار بعقد جلسته الميدانية في كل مواقع المواجهة، داعيا كافة الأطر القيادية الفصائلية والرسمية والشعبية لعقد اجتماعاتها في الخان الأحمر وخاصة الحكومة.

كما دعا المجلس، إلى توسيع رقعة مواجهة الاحتلال ومحاربة استعماره الاستيطاني في كافة المواقع، معتبرا مخطط التهجير في الخان الأحمر والمنطقة المحيطة بمثابة رصاصة الرحمة في أي مسار تفاوضي للحل، ويفتح الباب مشرعا أمام المواجهة المفتوحة التي تتحمل حكومة الاحتلال مسؤوليتها وعواقبها.

وقال المجلس الثوري في بيانه "إن استمرار سياسة الاحتلال يستدعي تنفيذ قرارات المجلس التنفيذي والوطني بإعادة النظر بعلاقاتنا مع قوة الاحتلال".

وحيا المجلس المواقف الدولية الحكومية والحزبية المؤيدة لحقوق شعبنا، خاصة الموقف الأوروبي من خلال تواجد متضامنيه هنا "الخان الاحمر"، كما حيا وحدة الموقف الرسمي والشعبي لمواجهة هذا المخطط مؤكدا دعمه لموقف الرئيس والقيادة السياسية في مواجهة المخططات التصفوية للقضية الفلسطينية".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

وقعت في 16 أيلول عام 1982 في مخيمي صبرا وشاتيلا في لبنان. واستمرت المجازر المرتكبة بحق أبناء المخيم لمدة ثلاثة أيام وهي 16-17-18 أيلول، سقط خلالها عدد كبير من الشهداء في المذبحة وقدر عدد الشهداء وقتها بين 3500 إلى 5000 شهيد من أصل عشرين ألف نسمة كانوا يسكنون صبرا وشاتيلا وقت حدوث المجزرة.

اقرأ المزيد