شهيد برصاص الاحتلال غرب بيت لحمفتـــح فتح: صمود الفدائيين في معركة الكرامة قبل 51 عاما ما زال يلهم شعبنا الابداع في المقاومة الشعبيةفتـــح 51 عاما على معركة الكرامةفتـــح سفارة دولة فلسطين لدى جمهورية فنزويلا البوليفارية تشرع بتوزيع مساعدات طبية على المستشفياتفتـــح "الخارجية": ميليشيا المستوطنين تستغل الصمت الدولي لتعميق جرائم التطهير العرقيفتـــح الاحتلال يفرض طوقا أمنيا على الأراضي الفلسطينية بدءا من اليوم وحتى السبتفتـــح اشتية يبحث مع "المكتب الحركي للوزارات" عددا من القضايا أبرزها تشكيل الحكومة المقبلةفتـــح الحكومة تنعى شهداء فلسطين الثلاثة وتجدد مطالبتها بتوفير حماية دولية لشعبنافتـــح "جماعات الهيكل" تدعو لاقتحامات واسعة للمسجد الأقصى غدافتـــح "الخارجية": فلسطين تنظر بخطورة لافتتاح هنغاريا مكتب تجاري بتمثيل دبلوماسي في القدس وتعتبره تماهيا مع إسرائيلفتـــح الحمد الله يعود عاطف أبو سيف ويطمئن على صحتهفتـــح دهس شرطي اسرائيلي قرب بيت لحمفتـــح قوات الاحتلال تعدم شابين في نابلسفتـــح شهيد وإصابات برصاص الاحتلال في بلدة عبوين شمال رام اللهفتـــح اسرائيل تؤكد اغتيال منفذ عملية ارئيلفتـــح الاحتلال يقتحم محيط 'قبر يوسف" شرق نابلسفتـــح الرئيس يدين الإعلانات الاستيطانية ويحذر من إجراءات حكومة الاحتلال في القدس الشرقيةفتـــح اصابات واعتقالات ومحاصرة منزل في بلدة عبوين شمال رام اللهفتـــح الرئيس يهاتف القيادي عاطف أبو سيف للاطمئنان على صحتهفتـــح د. ابو هولي: شؤون اللاجئين بالمنظمة تولي اهمية للمشاريع الانمائية في المخيماتفتـــح

عن المصالحة والقدس والخان الأحمر ؟؟؟.

24 يونيو 2018 - 14:58
نمر العايدي
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

في كل فترة تطفو على السطح أخبار عن قرب  حدوث المصالحة وأن التوقيع على بنود  المصالحة بات بين قوسين أو أدنى ،لكن تعود الأمور الى سابق عهدها ،ولا شيء جدي وحقيقي يحدث على الأرض ،وتبدأ الاتهامات بين الطرفين تعلوا على السطح ،وقائل هنا لو أن حماس تريد المصالحة لما قامت بالانقلاب منذ البداية ،وكل مرة حماس تحاول أن ترسخ الانقسام وسيطرتها على غزة بمصطلح جديد هو المصالحة وإنهاء الانقسام .
حماس ومنذ أن قررت عدم المشاركة في السلطة ،وأخذت تخطط للاستيلاء منذ 1994 .حماس لم تتغير وهي تحاول خلع جلدها في كل مرة ،لكن جسد الأفعى وسمها الزعاف موجود في كل حركة ولفتة تقوم بها حماس ،لذلك همها الوحيد هو أن تظل تسيطر على غزة وتحكمها بأي مسمى كان حكومة توافق وطني أو حكومة وحدة وطنية .
حال غزة وكما يقال يعز على الكافر ،فكيف وهم الأهل والأحبة ،لكن العمى السياسي وحب المنصب والمال والسطوة ،جعل غزة رهينة لأجندات خارجية وداخلية ،أخر همها هو حياة الناس ومستقبلهم في غزة .
هذا التطاول من البعض على القضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني ،والذي كان الجميع ينظر بقدسية الى قضيته ،بدأ هذا المقدس يتهاوى شيئاً فشيئاً منذ الانقلاب الأسود في غزة في 2007 .
ماذا كان ينقص غزة وقد تحررت في 2005 .كان ينقصها فقط البدء في تناول معول البناء وتحويل غزة الى سنغافورة ويعيش أهلها عيشة كريمة ويحصلون عل قوتهم بعرق جبينهم ،لكن الذين في قلبهم غل وكره لكل ما هو جميل يرفض الجمال والضوء ويعشق الخراب والعتمة .
لذلك لا ضم القدس ونقل السفارة وما يجري في الخان الأحمر وكل مناطق الضفة يهز شعرة من شعر رأس أي متنفذ في حماس ،لأن الوطن ما كان يعنيهم في الماضي والحاضر وأكيد في المستقبل ،لأن فلسطين من الأصل لا تعنيهم بشيء ،وعندما كانت الحركة الوطنية تقاتل من أجل فلسطين هم كانوا يقاتلون في أفغانستان ،ومن المؤكد أنهم الآن يقاتلون في عدة جبهات خارجية ،وغزة وسكانها عبارة مخزن إستراتيجي للتجارة بالدم الفلسطيني من أجل إطالة وجودهم في غزة المسلوبة .

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • مارس
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

لا يوجد احداث لهذا الشهر