اياد نصر: الرئيس يقف سداً منيعاً بوجه الضغوطات والمؤامرات المشبوهة التي تستهدف قضيتنا ومشروعنا الوطنيفتـــح "كحول لفان".. قائمة موحدة تهدد ائتلاف نتنياهوفتـــح دعوة الجامعة العربية لتفعيل شبكة الأمان الماليةفتـــح بعد "القائمة الموحدة": نتنياهو قلق وبينت يقدم مقترحاتفتـــح عشراوي تصف اعتداء جيش الاحتلال ومستوطنيه على طلبة مدرسة الخليل الأساسية بالخطير واللاأخلاقيفتـــح عريقات: القرارات الأميركية– الإسرائيلية استمرار لتنفيذ ما يسمى صفقة القرنفتـــح فتح: الرئيس يعبر عن إرادة شعبنا في تصديه للمؤامرةفتـــح العالول: سلسلة خطوات سيتم اتخاذها لمواجهة قرار الاحتلال قرصنة أموال المقاصةفتـــح فتح: القيادة تخوض المعركة على أكثر من جبهة من اجل الحقوق الوطنيةفتـــح الاحتلال يجدد رفضه تسليم جثمان الشهيد الاسير بارودفتـــح الاحتلال يعتقل 19 مواطنا من الضفةفتـــح الحمد الله يطلع السفير العماني على آخر المستجدات السياسيةفتـــح عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى بحراسات مشددةفتـــح الاحتلال يخطر بهدم منشأة زراعية في بلدة اذنا غرب الخليلفتـــح مستوطنون يعطبون إطارات مركبات ويخطون شعارات عنصرية في الجانية ورأس كركرفتـــح اصابة 30 طفلا بالاختناق بينهم حالة حرجة جراء اعتداءات الاحتلال ومستوطنيه على مدرسة الخليلفتـــح مسؤول أممي: آفاق تحقيق السلام الدائم تتلاشىفتـــح نتنياهو يوحد اليمين المتطرف استعداداً للانتخاباتفتـــح الاحتلال يعتقل 16 مواطنافتـــح زوارق الاحتلال تصيب 3 صيادين وتعتقل اثنين منهم في بحر غزةفتـــح

أمسية وندوة للشاعر أنس العيلة في متحف محمود درويش

09 يناير 2018 - 06:44
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام الله - مفوضية الإعلام:  احتضن متحف محمود درويش،  أمسية شعرية وندوة حوارية مع الشاعر أنس العيلة أدارها الشاعر عبد الرحيم الشيخ.

وقرأ العيلة عددا من نصوص مجموعته الأخيرة “عناقات متأخرة” الصادرة في فرنسا والمترجمة للفرنسية، ونصوص من خارج المجموعة.

وتناولت الندوة عدة محاور من ضمنها قضية ترجمة الشعر وتجربة الشاعر الذي يتقن أكثر من لغة في عملية الكتابة الطامحة للترجمة، ورحلة أنس العيلة وأثرها على نتاجه الشعري، وتغير العلاقات الإنسانية والسياسية مع الأشياء خلال مرحلة بعد أوسلو، وبناء النص الشعري وتحويل الانتباه الفردي إلى انتباه جماعي في الشعر.

وقال العيلة إن فكرة الترجمة وهاجسها تطارده خلال كتاباته الجديدة، مشيرا إلى واقع تجربته الشعرية والأكاديمية بهذا الشأن والميزات الإيجابية التي تتعلق باكتشاف الشاعر قاموسه المغيب في اللغة الأم عند بحثه عن معانٍ توائم اللغة الأخرى، وإلى نقاط سلبية تتعلق بالقيود التي يفرضها التفكير في الترجمة على العملية الإبداعية.

وحول رحلة العيلة، أشار إلى الصدمة التي عاشها في بداية تجربته التي زامنت “سقوط الأحلام والشعارات الكبيرة” حسب تسميته، لافتا إلى التحول السياسي والاجتماعي الذي رافق اتفاقية أوسلو.

وقال “تملكتني حالة تقمص الكائنات في هذه المرحلة، لكنني في أشعاري الحديثة استطعت أن أجد مسافة بيني وبين العالم، وبدأت أبحث عن السخرية الواقعة في التناقضات الإنسانية”.

وأضاف “أحاول طرح كل مجموعة أسئلة جديدة وبنية جديدة”، مشيرا إلى تجربة حسين البرغوثي التي قال فيها إنه تعلم منها ثنائية الرؤية والبناء، وأخيراً أوضح واقع قراءة الشعر العربي في فرنسا مستعرضاً الأنطولوجيات الأولى في الستينات ومحمود درويش وغيرهم.

يذكر أنه صدر لأنس العيلة، ضيوف النار الدائمون بالاشتراك مع شعراء آخرين عام 1999، مع فارق بسيط عن دار فضاءات 2006، وعناقات متأخرة عن دار لارماتان الفرنسية، وقد حصل أنس على درجتي ماجستير، ودرجة الدكتوراه ويعمل حاليا أستاذا في إحدى الجامعات الفرنسية.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • فبراير
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28

لا يوجد احداث لهذا الشهر