المتحدثون بجلسة مجلس حقوق الإنسان المسائية يدينون قرار هدم الخان الأحمر وقانون القومية العنصريفتـــح "الشعبية" تدين الاعتداء على الناطق باسم فتح في غزة وتصفه بالآثم واللاأخلاقيفتـــح لوكسمبورغ: لن يحل السلام في هذه المنطقة إلا إذا تمتّع الفلسطينيون بحقّهم بالعيش بكرامة في دولتهمفتـــح شهيد و90 إصابة بالرصاص والاختناق شمال غرب غزةفتـــح "فتح": إرهاب "حماس" واعتقال كوادرنا رد مباشر على مقترحاتنا للمصالحة ولإضعاف الموقف الوطني من "صفقة القرن"فتـــح اشتية: غياب الأفق السياسي يجعل "الصمود المقاوم" عنوانا للمرحلة القادمةفتـــح في انتهاك للاعراف الوطنية:حماس تمنع فتح من اي فعاليات لدعم الرئيس بغزةفتـــح هيئة الأسرى تكشف عن شهادات مروعة لأسرى وقاصرين تعرضوا لظروف اعتقال لا إنسانيةفتـــح أبو الغيط يُرحب باعتزام إسبانيا الاعتراف بفلسطينفتـــح حركة فتح اقليم الشرقية تعلن مساندتها لحملة " #قرارك - وطنفتـــح بيان صادر عن الحملة الوطنية لدعم خطاب فلسطين في الأمم المتحدة " #قرارك_وطن"فتـــح أبوعيطة: شجاعة الرئيس ستطيح بكل الحلول التصفويةفتـــح أردوغان من نيويورك: لن نترك القدس وسنضع أرواحنا على أكفنا إن لزم الأمرفتـــح "ثوري فتح": المتساوقون مع ترمب والاحتلال في الهجوم على الرئيس خارجون على القيم الوطنيةفتـــح مجلس الوزراء يؤكد دعمه لخطاب الرئيس في الأمم المتحدةفتـــح الرئيس يصل نيويورك للمشاركة في أعمال الجمعية العامةفتـــح د. أبو هولي يلتقي رئيس المجلس الوطني سليم الزعنون "ابو الأديب"فتـــح شهيد و14 مصابا برصاص الاحتلال شرق قطاع غزةفتـــح الخارجية: التحريض الإسرائيلي على الرئيس رفض ممنهج للمفاوضاتفتـــح مجهولون يعترضون موكب وزراء من حكومة الوفاق أثناء توجههم من غزة إلى رام اللهفتـــح

فلسطين تتصدر القائمة الطويلة لـ "البوكر العربية" بأربع روايات

19 يناير 2018 - 09:24
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام الله - مفوضية الإعلام:  تصدرت فلسطين القائمة الطويلة للجائزة العالمية العربية "البوكر" للعام الجاري 2018 التي اعلنت امس الاول.

وشملت القائمة الطويلة للجائزة 16 رواية، تصدرتها فلسطين بأربع روايات، وتلتها السودان ومصر وسوريا بروايتين لكل منها، ورواية لكل من: السعودية، والكويت، والأردن، ولبنان، والعراق، والجزائر وفقا لما نقلته صحيفة "الشرق الاوسط" في تقرير لها.

وصدرت الروايات التي أعلن عن تأهلها خلال الفترة بين يوليو (تموز) 2016، ويونيو (حزيران) 2017. وتم اختيار الروايات الـ16 من بين 124 رواية، من قبل لجنة تحكيم مكونة من 5 أعضاء، برئاسة الأكاديمي والناقد والشاعر والروائي الأردني إبراهيم السعافين.

وشهدت دورة هذا العام من الجائزة ظهور أسماء كتاب للمرة الأولى على القائمة الطويلة؛ هم: شهد الراوي، وليد الشرفا، أحمد عبد اللطيف، رشا عدلي، عزيز محمد، أمجد ناصر، ديمة ونّوس، حسين ياسين.

والروايات المرشّحة على القائمة الطويلة للجائزة لعام 2018، هي: «الحاجّة كريستينا»، لعاطف أبو سيف (فلسطين) الصادرة عن «دار الأهلية»، «آخر الأراضي» لأنطوان الدويهي (لبنان) عن «الدار العربية للعلوم (ناشرون)»، «ساعة بغداد» لشهد الراوي (العراق) عن «دار الحكمة - لندن»، «النجدي» لطالب الرفاعي (الكويت) عن «ذات السلاسل»، «الساق فوق الساق - في ثبوت رؤية هلال العشاق» لأمين الزاوي (الجزائر) «منشورات الاختلاف»، «زهور تأكلها النار» لأمير تاج السر (السودان) عن «دار الساقي»، «وارث الشواهد» لوليد الشرفا (فلسطين) عن «دار الأهلية»، «حصن التراب» لأحمد عبد اللطيف (مصر) عن «دار العين»، «شغف» لرشا عدلي (مصر) عن «الدار العربية للعلوم (ناشرون)»، «بيت حدد» لفادي عزام (سوريا) عن «دار الآداب»، «الحالة الحرجة للمدعو ك» لعزيز محمد (السعودية) عن «دار التنوير - لبنان»، «هنا الوردة» لأمجد ناصر (الأردن) عن «دار الآداب»، «الطاووس الأسود» لحامد الناظر (السودان) عن «دار مداد للنشر والتوزيع»، «حرب الكلب الثانية» لإبراهيم نصر الله (فلسطين) عن «الدار العربية للعلوم (ناشرون)»، «الخائفون» لديمة ونّوس (سوريا) عن «دار الآداب»، «علي قصة رجل مستقيم» لحسين ياسين (فلسطين) عن «دار الرعاة للدراسات والنشر».

ومن بين قائمة الروائيين الـ16 الذين وصلت أعمالهم إلى القائمة الطويلة، هناك 3 سبق أن وصلوا إلى القائمة القصيرة للجائزة، هم: عاطف أبو سيف (عن رواية «حياة معلقة»، 2015)، وأمير تاج السر (عن رواية «صائد اليرقات» 2011)، وإبراهيم نصر الله (عن رواية «زمن الخيول البيضاء»، 2009). وسبق أن ترشح تاج السر ونصر الله للقائمة الطويلة وأشرفا على «ندوة الجائزة - ورشة إبداع للكتاب الناشئين الموهوبين»، بالإضافة إلى 5 روائيين سبق أن أُدرجوا على القائمة الطويلة، هم: أنطوان الدويهي، وطالب الرفاعي، وأمين الزاوي، وفادي عزّام، وحامد الناظر.

يذكر أنّ شهد الراوي وعزيز محمد هما أصغر كتاب القائمة الطويلة سناً، كما أنّ الروايتين المرشحتين «ساعة بغداد» و«الحالة الحرجة للمدعو ك» هي أول عمل روائي لكلا الكاتبين. وقد تمت ترجمة رواية «ساعة بغداد» لشهد الراوي إلى الإنجليزية وستصدر عن دار «وون ورلد» خلال هذا العام.

وتتألف لجنة التحكيم لعام 2018، من إبراهيم السعافين (رئيس اللجنة)، وهو أكاديمي وناقد وشاعر وروائي ومسرحي أردني؛ وإنعام بيوض، وهي أكاديمية ومترجمة وروائية وشاعرة جزائرية؛ وباربرا سكوبيتس؛ كاتبة ومترجمة سلوفينية؛ ومحمود شقير؛ روائي وقاص فلسطيني، وجمال محجوب؛ كاتب وروائي سوداني - إنجليزي.

وقال إبراهيم السعافين، رئيس لجنة التحكيم، معلقاً على الروايات المرشحة: «تنوعت روايات القائمة الطويلة في موضوعاتها من الواقعية والغرائبية والعجائبية؛ إلى التاريخية والاجتماعية بإسقاطات على الواقع العربي؛ بحيث تناولت التحديات المختلفة التي يجابهها المجتمع العربي على المستويات السياسية والثقافية والإنسانية، إضافة إلى قضايا الهوية. وصورت التشوهات والمآسي والأحلام. كما سعت إلى استنطاق التاريخ من منظور الخيال الروائي».

وسيتم الإعلان عن القائمة القصيرة للجائزة في شهر فبراير (شباط) المقبل، كما سيتم إعلان اسم الفائز بـ«الجائزة العالمية للرواية العربية» في دورتها الحادية عشرة، في 24 أبريل (نيسان) 2018 في احتفال سيقام في أبوظبي، عشيّة افتتاح معرض أبوظبي الدولي للكتاب. وسيحصل كل من المرشّحين الستة في القائمة القصيرة على 10 آلاف دولار أميركي، فيما سيحصل الفائز بالجائزة على 50 ألف دولار أميركي إضافية.

يذكر أنّ الرواية الفائزة بالدورة العاشرة من الجائزة العالمية للرواية العربية عام 2017 هي «موت صغير» للروائي السعودي محمد حسن علوان.

وتهدف الجائزة، التي تعد الأبرز في مجال الرواية في العالم العربي، إلى الترويج للرواية العربية على المستوى العالمي؛ إذ تمول الجائزة ترجمة الأعمال الفائزة إلى اللغة الإنجليزية.

وتصدر خلال هذا العام عن «دار هوبو» النسخة الإنجليزية لرواية «مصائر... كونشرتو الهولوكوست والنكبة» لربعي المدهون الفائزة بجائزة عام 2016، كما تصدر الترجمة الإنجليزية لرواية «فرنكشتاين في بغداد» لأحمد سعداوي الفائزة بجائزة عام 2014 عن دار «وون وورلد» في المملكة المتحدة و«دار بنجوين» في الولايات المتحدة. ومن بين الروايات الفائزة المتوفرة بالإنجليزية، رواية «واحة الغروب» لبهاء طاهر التي صدرت سنة 2009، و«عزازيل» ليوسف زيدان، سنة 2012. كما صدرت روايتا «القوس والفراشة» لمحمد الأشعري، و«ترمي بشرر» لعبده خال سنة 2014، ورواية «ساق البامبو» لسعود السنعوسي سنة 2015، وصدرت رواية «طوق الحمام» لرجاء عالم في المملكة المتحدة، عام 2016.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

وقعت في 16 أيلول عام 1982 في مخيمي صبرا وشاتيلا في لبنان. واستمرت المجازر المرتكبة بحق أبناء المخيم لمدة ثلاثة أيام وهي 16-17-18 أيلول، سقط خلالها عدد كبير من الشهداء في المذبحة وقدر عدد الشهداء وقتها بين 3500 إلى 5000 شهيد من أصل عشرين ألف نسمة كانوا يسكنون صبرا وشاتيلا وقت حدوث المجزرة.

اقرأ المزيد