أبوعيطة: شجاعة الرئيس ستطيح بكل الحلول التصفويةفتـــح أردوغان من نيويورك: لن نترك القدس وسنضع أرواحنا على أكفنا إن لزم الأمرفتـــح "ثوري فتح": المتساوقون مع ترمب والاحتلال في الهجوم على الرئيس خارجون على القيم الوطنيةفتـــح مجلس الوزراء يؤكد دعمه لخطاب الرئيس في الأمم المتحدةفتـــح الرئيس يصل نيويورك للمشاركة في أعمال الجمعية العامةفتـــح د. أبو هولي يلتقي رئيس المجلس الوطني سليم الزعنون "ابو الأديب"فتـــح شهيد و14 مصابا برصاص الاحتلال شرق قطاع غزةفتـــح الخارجية: التحريض الإسرائيلي على الرئيس رفض ممنهج للمفاوضاتفتـــح مجهولون يعترضون موكب وزراء من حكومة الوفاق أثناء توجههم من غزة إلى رام اللهفتـــح المطران حنا يستنكر الإبعادات المتزايدة عن الأقصىفتـــح سلسلة فعاليات لمواجهة المؤامرات التي تستهدف "الاونروا"فتـــح نادي الأسير: قوات الاحتلال تمارس اعتداءات وحشية بحق عائلات المعتقلينفتـــح ادعيس: لجنة الحج والعمرة ماضية في تنفيذ سياستها باتجاه الرقي بوضع الحاج والمعتمرفتـــح عريقات يدعو مجلس حقوق الإنسان إلى نشر قاعدة بيانات الشركات العاملة في المستوطناتفتـــح حركة "فتح" في مخيم البقعة تجدد الدعم والولاء للرئيس عباسفتـــح روسيا تحمل إسرائيل مسؤولية إسقاط طائرتها في سوريافتـــح الفتياني: "حماس" تتساوق مع الاحتلال وقوى اقليمية تبيعها اوهاما لإبقائها خارج الصف الوطنيفتـــح "فتح" تنظم مهرجانا تأبينيا للشهيدين ناجي وعلاء ابو عاصيفتـــح 5 إصابات برصاص الاحتلال عند حدود غزةفتـــح إغلاق مراكز الاقتراع لانتخابات الإعادة في 5 هيئات محليةفتـــح

الأغا: العجز المالي لـ"الأونروا" مرده أسباب سياسية لتصفية الوكالة الدولية

22 يناير 2018 - 09:11
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

عمان- مفوضية الإعلام:  اكد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، رئيس دائرة شؤون اللاجئين، رئيس وفد فلسطين لاجتماعات اللجنة الاستشارية، على أن تكرار العجز المالي في الموازنة الاعتيادية لوكالة الغوث وتشغيل اللاجئين "الأونروا" مرده أسباب سياسية وليست مالية لتصفية الوكالة الدولية التي تمثل الشاهد الدولي على نكبة الشعب الفلسطيني .
ورفض الأغا خلال كلمته في الاجتماع الطارئ للجنة الاستشارية لوكالة غوث تشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، الذي عقدت أمس، في مقر رئاسة الوكالة في عمان، بحضور ممثلين عن  فلسطين والأردن وسوريا ولبنان والدول المانحة، قرار الادارة الأمريكية بتقليص مساهمتها الى حد كبير مما يهدد قدرة الوكالة الدولية على تقديم خدماتها للاجئين الفلسطينيين، معتبرا تقليص مساهماتها لميزانية الوكالة ووصولها في العام 2018 الى 60 مليون دولار بعد أن كانت في عام 2017 تقدر بأكثر من 350 مليون دولار، يمثل ضربة قاسية لخطط وكالة الغوث ويهدد مستقبل عملها   .
وضم الوفد الفلسطيني المشارك في اجتماع اللجنة الاستشارية الطارئ الذي ترأسه الأغا، كل من رئيس قطاع الاعلام والدراسات في دائرة شؤون اللاجئين بمنظمة التحرير الفلسطينية سعيد سلامة، ومدير دائرة شؤون اللاجئين في عمان فضل المهلوس.
وأشار الأغا الى ان وكالة الغوث نجحت طوال سبعة عقود في تنفيذ قرار تكليفها من الجمعية العامة للأمم المتحدة بموجب قرارها 302 لسنة 1949 في مجالات الرعاية الإنسانية والتعليم والتنمية البشرية، بحيث أنقذت المنطقة والعالم من تبعات كارثية خاصة في ظل ما تشهده المنطقة من صراعات وعنف وغضب وإحباط.
وقال الأغا في كلمته، إننا ندعم عملية الاصلاح في وكالة الغوث التي تتضمن عدم اشتراط الممولين لاستثمار تمويلهم في مناطق عمليات أو برامج محددة، وعدم حرمان المستفيدين من برنامج JCP من مباشرة عملهم على الرغم من تعاقدهم لعدم توفر التمويل، وعدم تعطيل برنامج الغذاء بسبب التراجع الأمريكي عن التمويل، وعدم إلغاء الحسابات البنكية لنصف المستفيدين من المساعدات النقدية، وعدم تسريح العاملين دون تعيين آخرين بدلا منهم .
وأشاد الأغا برسالة المفوض العام لوكالة الغوث الموجهة للمجتمع الدولي ولمجتمع اللاجئين في المخيمات الفلسطينية، معتبرا رسالة المفوض التي اكد فيها باستمرار كافة الخدمات وأشكال الدعم الأخرى للاجئين الفلسطينيين وتعهده ببذل كل جهد لحمايتهم، بأنها مهمة وحملت رسائل تطمينية للاجئين الفلسطينيين، مطالبا في الوقت ذاته المجتمع الدولي دعم هذه الرسالة وترجمتها الى واقع فعلي ينهي حالة التمويل غير المستدام وغير المؤكد.
وتابع الأغا "من حق اللاجئين الاطمئنان على مصيرهم بتعبير واضح عن إرادة المجتمع الدولي، بحيث تبادر جميع الدول الأعضاء في الأمم المتحدة بالانضمام لوكالة الغوث في رسالتها للاجئين الفلسطينيين بأن حقوقهم ومستقبلهم يحظى بالاهتمام".
وطالب في كلمته إلى عقد مؤتمر دولي على مستوى وزراء الخارجية لتحمل مسؤولياتهم في مواجهة التحديات الخطيرة التي تواجهها وكالة الغوث . واكد حرص منظمة التحرير الفلسطينية على استمرارية عمل وكالة الغوث ودعمها وفقا لالتزامها بتفويضها من الجمعية العامة للأمم المتحدة، وذلك لحين إيجاد حل عادل وشامل لقضية اللاجئين الفلسطينيين وفقاً للقرارات الدولية وعلى رأسها القرار 194.
وناقش الاجتماع بحسب الأغا، التحديات التي تواجه عمل "الأونروا"، وسبل توفير الدعم اللازم لتمكينها من الاستمرار بتقديم خدماتها.
وأضاف أنه جرى خلال الاجتماع تقديم اقتراح لإرسال رسائل من اللجنة الاستشارية، إلى الأمين العام للأمم المتحدة، حول ضرورة اجراء مشاورات لعقد اجتماع وزاري للدول الأعضاء في الأمم المتحدة، لبحث التحديات والصعوبات التي تواجه عمل "الأونروا".
وأكد الأغا أن كل من شارك في الاجتماع ابدى استعداده لعمل كل ما يمكن لوقف التدهور في عمل "الأونروا"، مشيرا إلى أن عدة دول قدمت مساهماتها لهذا العام لتيسير وتسهيل عملها خلال الاشهر المقبلة.
وفي السياق ذاته، قال مدير عام الاعلام والعلاقات العامة بدائرة شؤون اللاجئين بمنظمة التحرير الفلسطينية رامي المدهون، ان عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية رئيس دائرة شؤون اللاجئين توجه مساء اليوم عقب انتهاء اجتماع اللجنة الاستشارية الى العاصمة المصرية القاهرة لترأس اعمال الدورة (99) لمؤتمر المشرفين على شؤون الفلسطينيين، الذي سيعقد صباح غد الاثنين في مقر الامانة العامة لجامعة الدول العربية بمشاركة الدول العربية المضيفة للاجئين، إضافة إلى منظمة المؤتمر الإسلامي، والأمانة العامة لجامعة الدول العربية، والمنظمة العربية للعلوم والثقافة 'ألكسو، والمنظمة الإسلامية للعلوم والثقافة "أسيسكو".
وأوضح  المدهون أن المؤتمر سيناقش على مدار خمسة أيام الهجمة الإسرائيلية التهويدية الشرسة ضد مدينة القدس وإعلان الرئيس الأمريكي ترمب، الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الامريكية اليها، وقرار تقليص المساعدات الأمريكية لميزانية وكالة الغوث، كما سيبحث المؤتمر قضية اللاجئين الفلسطينيين ونشاطات وكالة الغوث 'الأونروا' والأزمة المالية الخطيرة التي تواجهها، علاوة على مناقشة ملف الاستعمار الإسرائيلي، والهجرة اليهودية، وجدار الفصل العنصري، وموضوع التنمية في الأراضي الفلسطينية، وتعزيز صمود الشعب الفلسطيني في نضاله ضد الاحتلال.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

وقعت في 16 أيلول عام 1982 في مخيمي صبرا وشاتيلا في لبنان. واستمرت المجازر المرتكبة بحق أبناء المخيم لمدة ثلاثة أيام وهي 16-17-18 أيلول، سقط خلالها عدد كبير من الشهداء في المذبحة وقدر عدد الشهداء وقتها بين 3500 إلى 5000 شهيد من أصل عشرين ألف نسمة كانوا يسكنون صبرا وشاتيلا وقت حدوث المجزرة.

اقرأ المزيد