عائلة السلطان في غزة: نثمن دور الرئيس وحركة "فتح" ولا نلتفت للفرقعات الاعلاميةفتـــح اشتية: رواتب الموظفين العموميين ستصرف بنسبة 110%فتـــح القدس: الدعوة لصلاة الجمعة في العيسوية رفضا لاستمرار حملة الاعتداءات فيهافتـــح أجهزة حماس تستدعي 3 من كوادر "فتح" شمال غزة للتحقيقفتـــح الخارجية: الصمت الدولي على هدم المنازل سيدفع شعبنا للبحث عن خيارات أخرىفتـــح اشتية يلتقي بأطفال نادي "تشامبيونز" من قطاع غزةفتـــح اشتية يلتقي بأطفال نادي "تشامبيونز" من قطاع غزةفتـــح "فتح" تدين اعتقال "حماس" عددا من كوادرها في غزةفتـــح اشتية: رواتب الموظفين العموميين ستصرف بنسبة 110%فتـــح منظمة التحرير: القدس ومقدساتها في خطر شديدفتـــح الخارجية: نتابع باهتمام قضية استشهاد تامر السلطانفتـــح فتح تنعى ابنها البار تامر السلطانفتـــح معرض "لوحات الفنان الصغير" في طولكرمفتـــح العالول: تصريحات ترمب حول الصفقة احتيال على العالمفتـــح المجلس الوطني: حماية المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس مسؤولية عربية وإسلاميةفتـــح الخارجية: قضية القدس عنوان تحركنا السياسي والدبلوماسي والقانونيفتـــح أكثر من 700 أسير مريض.. هكذا تعدم إدارة سجون الاحتلال الأسرى طبيافتـــح النشرة اليومية الإخبارية 20/8/2019مفتـــح مصرع مواطن بانفجار داخلي في خان يونسفتـــح اشتية: ندرس تقديم منحة للخريجين ممن لديهم استعداد للسكن في الأغوار والعمل فيهافتـــح

نجاح عملية جراحة نادرة لاستئصال دماغ زائد لرضيعة في غزة

18 فبراير 2018 - 13:09
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

غزة - مفوضية الإعلام: أعلن خبير جراحة المخ والأعصاب البروفيسور محمود أبو خاطر، اليوم الأحد، عن نجاحه في استئصال دماغ زائد خارج الجمجمة لرضيعة أربعة أشهر، وإعادة ترميم الدماغ من جديد، في جراحة فريدة من نوعها على مستوى الشرق الأوسط، ونادر نجاحها.

وأوضح أبو خاطر أن الرضيعة كانت تعاني من تشنجات مستمرة مع موجات من القيء المتواصل يصاحبه غيبوبة لفترة من الزمن، ناتج عن امتلاك الرضيعة لدماغين في الرأس، الأول طبيعي ويوجد داخل الجمجمة ويعمل بشكل طبيعي، والآخر زائد ويوجد خارج الجمجمة ويشكل عبئا على الدماغ الطبيعي.بحسب ما أوردته وكالة الانباء الرسمية

وقال: إن هذه الحالة نادرة الحدوث وهي ناتجة عن عيب خلقي، وأجريت الجراحة وهي الأولى من نوعها في الشرق الأوسط، خاصة أنها تحتاج لطاقم طبي ماهر لا يقل عن ثمانية مختصين وتجرى فقط في مركز طبي متخصص في جراحة المخ والأعصاب، وهذا النوع من المراكز غير متوفر في منطقة الشرق الأوسط.

وأكد أن نجاح هذا النوع من الجراحات نادر الحدوث حتى وإن توفر الطاقم والمركز الطبي، لأن نسبة نجاحها لا تتعدى عشرة في المائة عالميا، لأنه غالبا من يتوفى المريض خلال إجراء الجراحة، والحمد لله نجحنا في إجراء الجراحة ونزعنا جهاز التنفس الاصطناعي عن المريضة، وبدأت بتحريك أطرافها وتستجيب لمن حولها.

وبين أنه كان من المفترض إجراء الجراحة لحظة ميلاد المريضة، بيد انه تم تأجيل الجراحة لعدم تمكن أي طاقم ومركز طبي من إجرائها، خاصة أن الأطباء المختصين يحجمون عن إجراء مثل هذه الجراحات التي عادة ما تفشل خوفا على سمعة سجلهم الطبي.

وأكد أن كفاءات طبية عالمية اطلعت على تقارير وصور الطفلة الخاصة بالدماغ، حيث اجمعوا على خطورة هذه الجراحة، ونجحنا والحمد لله في إتمامها وهو انجاز طبي جديد يضاف للطبيب الفلسطيني.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أغسطس
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

لا يوجد احداث لهذا الشهر