د. ابو هولي يبحث مع حداد اوضاع اللاجئين في الأردن والأزمة المالية للأونروافتـــح المالكي للاجتماع الوزاري العربي في نيويورك: الحاجة ماسة للحراك العربي والأممي لحماية حقوقنافتـــح الهباش ومفتي الديار المصرية يدعوان لنصرة القدسفتـــح فصائل المنظمة تؤكد أهمية خطاب الرئيس في الأمم المتحدة والتفافها حولهفتـــح انطلاق أعمال الدورة الـ73 للجمعية العامة للأمم المتحدة بمشاركة الرئيسفتـــح أبو العردات: صوتنا في لبنان سيكون مدويا في دعم الرئيسفتـــح وزير الأوقاف: أدعو أبناء شعبنا للرباط في الأقصى لإحباط كل المؤامرات ضدهفتـــح بكري: تصريحات حماس ضد القيادة تلتقي مع تصريحات مسؤولين إسرائيليينفتـــح أبو ردينة: خطاب الرئيس قد يكون الفرصة الأخيرة للسلام وبدون القدس ستبقى المنطقة كلها في مهب الريحفتـــح وزارة الإعلام توحد الأثير الفلسطيني يوم الخميس دعماً لخطاب الرئيس في الأمم المتحدةفتـــح المتحدثون بجلسة مجلس حقوق الإنسان المسائية يدينون قرار هدم الخان الأحمر وقانون القومية العنصريفتـــح "الشعبية" تدين الاعتداء على الناطق باسم فتح في غزة وتصفه بالآثم واللاأخلاقيفتـــح لوكسمبورغ: لن يحل السلام في هذه المنطقة إلا إذا تمتّع الفلسطينيون بحقّهم بالعيش بكرامة في دولتهمفتـــح شهيد و90 إصابة بالرصاص والاختناق شمال غرب غزةفتـــح "فتح": إرهاب "حماس" واعتقال كوادرنا رد مباشر على مقترحاتنا للمصالحة ولإضعاف الموقف الوطني من "صفقة القرن"فتـــح اشتية: غياب الأفق السياسي يجعل "الصمود المقاوم" عنوانا للمرحلة القادمةفتـــح في انتهاك للاعراف الوطنية:حماس تمنع فتح من اي فعاليات لدعم الرئيس بغزةفتـــح هيئة الأسرى تكشف عن شهادات مروعة لأسرى وقاصرين تعرضوا لظروف اعتقال لا إنسانيةفتـــح أبو الغيط يُرحب باعتزام إسبانيا الاعتراف بفلسطينفتـــح حركة فتح اقليم الشرقية تعلن مساندتها لحملة " #قرارك - وطنفتـــح

نجاح عملية جراحة نادرة لاستئصال دماغ زائد لرضيعة في غزة

18 فبراير 2018 - 13:09
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

غزة - مفوضية الإعلام: أعلن خبير جراحة المخ والأعصاب البروفيسور محمود أبو خاطر، اليوم الأحد، عن نجاحه في استئصال دماغ زائد خارج الجمجمة لرضيعة أربعة أشهر، وإعادة ترميم الدماغ من جديد، في جراحة فريدة من نوعها على مستوى الشرق الأوسط، ونادر نجاحها.

وأوضح أبو خاطر أن الرضيعة كانت تعاني من تشنجات مستمرة مع موجات من القيء المتواصل يصاحبه غيبوبة لفترة من الزمن، ناتج عن امتلاك الرضيعة لدماغين في الرأس، الأول طبيعي ويوجد داخل الجمجمة ويعمل بشكل طبيعي، والآخر زائد ويوجد خارج الجمجمة ويشكل عبئا على الدماغ الطبيعي.بحسب ما أوردته وكالة الانباء الرسمية

وقال: إن هذه الحالة نادرة الحدوث وهي ناتجة عن عيب خلقي، وأجريت الجراحة وهي الأولى من نوعها في الشرق الأوسط، خاصة أنها تحتاج لطاقم طبي ماهر لا يقل عن ثمانية مختصين وتجرى فقط في مركز طبي متخصص في جراحة المخ والأعصاب، وهذا النوع من المراكز غير متوفر في منطقة الشرق الأوسط.

وأكد أن نجاح هذا النوع من الجراحات نادر الحدوث حتى وإن توفر الطاقم والمركز الطبي، لأن نسبة نجاحها لا تتعدى عشرة في المائة عالميا، لأنه غالبا من يتوفى المريض خلال إجراء الجراحة، والحمد لله نجحنا في إجراء الجراحة ونزعنا جهاز التنفس الاصطناعي عن المريضة، وبدأت بتحريك أطرافها وتستجيب لمن حولها.

وبين أنه كان من المفترض إجراء الجراحة لحظة ميلاد المريضة، بيد انه تم تأجيل الجراحة لعدم تمكن أي طاقم ومركز طبي من إجرائها، خاصة أن الأطباء المختصين يحجمون عن إجراء مثل هذه الجراحات التي عادة ما تفشل خوفا على سمعة سجلهم الطبي.

وأكد أن كفاءات طبية عالمية اطلعت على تقارير وصور الطفلة الخاصة بالدماغ، حيث اجمعوا على خطورة هذه الجراحة، ونجحنا والحمد لله في إتمامها وهو انجاز طبي جديد يضاف للطبيب الفلسطيني.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

وقعت في 16 أيلول عام 1982 في مخيمي صبرا وشاتيلا في لبنان. واستمرت المجازر المرتكبة بحق أبناء المخيم لمدة ثلاثة أيام وهي 16-17-18 أيلول، سقط خلالها عدد كبير من الشهداء في المذبحة وقدر عدد الشهداء وقتها بين 3500 إلى 5000 شهيد من أصل عشرين ألف نسمة كانوا يسكنون صبرا وشاتيلا وقت حدوث المجزرة.

اقرأ المزيد