د. ابو هولي يبحث مع حداد اوضاع اللاجئين في الأردن والأزمة المالية للأونروافتـــح المالكي للاجتماع الوزاري العربي في نيويورك: الحاجة ماسة للحراك العربي والأممي لحماية حقوقنافتـــح الهباش ومفتي الديار المصرية يدعوان لنصرة القدسفتـــح فصائل المنظمة تؤكد أهمية خطاب الرئيس في الأمم المتحدة والتفافها حولهفتـــح انطلاق أعمال الدورة الـ73 للجمعية العامة للأمم المتحدة بمشاركة الرئيسفتـــح أبو العردات: صوتنا في لبنان سيكون مدويا في دعم الرئيسفتـــح وزير الأوقاف: أدعو أبناء شعبنا للرباط في الأقصى لإحباط كل المؤامرات ضدهفتـــح بكري: تصريحات حماس ضد القيادة تلتقي مع تصريحات مسؤولين إسرائيليينفتـــح أبو ردينة: خطاب الرئيس قد يكون الفرصة الأخيرة للسلام وبدون القدس ستبقى المنطقة كلها في مهب الريحفتـــح وزارة الإعلام توحد الأثير الفلسطيني يوم الخميس دعماً لخطاب الرئيس في الأمم المتحدةفتـــح المتحدثون بجلسة مجلس حقوق الإنسان المسائية يدينون قرار هدم الخان الأحمر وقانون القومية العنصريفتـــح "الشعبية" تدين الاعتداء على الناطق باسم فتح في غزة وتصفه بالآثم واللاأخلاقيفتـــح لوكسمبورغ: لن يحل السلام في هذه المنطقة إلا إذا تمتّع الفلسطينيون بحقّهم بالعيش بكرامة في دولتهمفتـــح شهيد و90 إصابة بالرصاص والاختناق شمال غرب غزةفتـــح "فتح": إرهاب "حماس" واعتقال كوادرنا رد مباشر على مقترحاتنا للمصالحة ولإضعاف الموقف الوطني من "صفقة القرن"فتـــح اشتية: غياب الأفق السياسي يجعل "الصمود المقاوم" عنوانا للمرحلة القادمةفتـــح في انتهاك للاعراف الوطنية:حماس تمنع فتح من اي فعاليات لدعم الرئيس بغزةفتـــح هيئة الأسرى تكشف عن شهادات مروعة لأسرى وقاصرين تعرضوا لظروف اعتقال لا إنسانيةفتـــح أبو الغيط يُرحب باعتزام إسبانيا الاعتراف بفلسطينفتـــح حركة فتح اقليم الشرقية تعلن مساندتها لحملة " #قرارك - وطنفتـــح

جمعية النقاد وجامعة غزة وبحضور وزير الثقافة يحيون مئوية فدوى طوقات

27 فبراير 2018 - 09:30
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

مفوضية الإعلام-غزة: أحيت جمعية النقاد الفلسطينيين، بالتعاون مع جامعة غزة، وبرعاية وزارة الثقافة الفلسطينية، وبحضور الوزير الدكتور إيهاب بسيسو، مئوية سنديانة فلسطين، الشاعرة الكبيرة، فدوى طوقان في حرم جامعة غزة، وبحضور عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، الدكتور رياض الخضري، ونخبة من الأدباء والكتّاب والسياسيين، والمهتمين وحضور طاقم وزارة الثقافة والمشرفين على المئوية هدى حجو وأحلام بشارات.

وافتتحت عريفة الإحتفال الدكتورة مي نايف لمئوية بكلمة ترحيبية بالحضور الكريم، وتقديم المقريء لقراءة عطرة من القرأن الكريم، والوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء مع السلام الوطني الفلسطيني.

فيما أكد الدكتور رياض الخضري، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، في كلمته على دور المثقف الفلسطيني عبر تاريخ النضال الوطني، ودور الجامعات الفلسطينية، في زيادة وعي الأجيال وصقلهم بثقافة تنتمي للتشبث بالحقوق الوطنية، وتكريسها واقعاً في الوجدان، معتبراً الثقافة الجبهة الأعرض والأكثر إسناداً لحق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير.

من جهته أكد  الدكتور ايهاب بسيسو وزير الثقافة، على إصرار الوزارة تخليد مبدعي فلسطين، في الذاكرة، التي تعتبر المخزون المقاوم، والسلاح الأقوى الذي يواجه محاولات المحتل بالشطب والتزوير للهوية والكيانية الوطنية، وأن المئويات للأدباء والكتّاب، كانت فكرة خالدة في ذهنه، وأصحبت اليوم واقعاً، وهذا وفاءٌ لمن رحلوا، وذكرى للأجيال، وأن الوزارة لن يفوتها أن تكون الحامية لماضٍ سطره المبدعون والمبدعات، لرسم مستقبل يليق بفلسطين،كياناً وشعباً، جعل من الثقافة مقاومة.

و أشاد رئيس جامعة الأزهر الدكتور عبد الجليل صرصور بشعر الراحلة فدوى طوقان وأنها مجددة ونبع ثقافي لا ينضب للشعراء الشبان ، ومن الوفاء للأدباء والأديبات الراحلون أن تدخل أعمالهم الى ذاكرة الأجيال، لتعميد دربهم بالعطاء وقوة الإرادة، وتطرق صرصور الى دور جامعة غزة، في العشر السنوات الأولى لها، في نشر الوعي، مع التعليم في قضايا الوطن، ورفع منسوب الوعي لدى الطلاب.

وتألقت الشابة ديما الجمل في قصيدة، للراحلة فدوى طوقان "اهات أمام شباك التصاريح" حيث نالت إعجاب الحضور، واشعلت حماستهم.

 كما ألقت الشاعرة كفاح الغصين قصيدة رثاء في الشاعرة فدوى طوقان، لم تخلو من دمعات سكبتها على ناصية اللقاء الذي جمعها بالراحلة.

من جهتها ألقت الاستاذة فتحية صرصور كلمة حول اتجاهات شعر فدوى، ومكانتها في النضال من أجل المرأة الفلسطينية، وتحريرها من القيود المفروضة عليها، لتخوض مع أخيها الرجل معركة الخلاص من الإحتلال، كما قرأت العديد من نصوص الراحلة طوقان على إيقاع الشواهد في ممرات كلمتها.

 اما الدكتور محمد البوجي رئيس جمعية النقاد الفلسطينيين فقد تحدث عن القلق الوجودي في شعر وحياة فدوى طوقان .

كما ألقى الدكتور عاطف ابو حمادة الضوء على دور طوقان السياسي، وكيف تحولت الى سفيرة للمقاومة، وحملها لرسائل هامة من الرئيس الشهيد ياسر عرفات الى قادة وزعماء عرب، في جولاتها المتكررة.

 وفي نهاية المئوية قام الدكتور رياض الخضري والوزير بسيسو والدكتور البوجي والدكتور عبد الجليل صرصورة بتوزيع شهادات التقدير على المشاركين في اليوم الدراسي للمئوية.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

وقعت في 16 أيلول عام 1982 في مخيمي صبرا وشاتيلا في لبنان. واستمرت المجازر المرتكبة بحق أبناء المخيم لمدة ثلاثة أيام وهي 16-17-18 أيلول، سقط خلالها عدد كبير من الشهداء في المذبحة وقدر عدد الشهداء وقتها بين 3500 إلى 5000 شهيد من أصل عشرين ألف نسمة كانوا يسكنون صبرا وشاتيلا وقت حدوث المجزرة.

اقرأ المزيد