للمرة الثانية: فلسطين عضوا ورئيسا مشاركا للمكتب التنفيذي لاتفاقية "بازل"فتـــح نزال: رفض التشيك نقل سفارتها للقدس جزء من جبهة عالمية مع القانون الدوليفتـــح رئيس الوزراء التشيكي يؤكد أن بلاده لن تنقل سفارتها إلى القدس المحتلةفتـــح اشتية: سنقدم كل ممكن لدعم القدس وتعزيز صمود المقدسيينفتـــح حسين الشيخ: لا للمال المشروط ودعوات إنعاش الوضع الاقتصادي شعار كذابفتـــح مشعشع: “الأونروا” باقية ونرفض تحميلها مسؤولية فشل إيجاد حل لقضية اللاجئينفتـــح عريقات: قررنا عدم المشاركة بمؤتمر المنامة والمنظمة لم تُفوض أحداً للحديث باسمهافتـــح تقرير لـ"الصحة العالمية"يفضح جرائم إسرائيل بحق القطاع الصحي الفلسطينيفتـــح د. ابو هولي ومفوض عام الاونروا يتفقان على تكثيف التحرك لحشد الدعم السياسي والمالي للأونروا لتجديد تفويضها وديمومة خدماتهافتـــح فتح توضح اسباب دعوتها لمقاطعة مؤتمر البحرينفتـــح الهباش: هذا ما سيتحدث به الرئيس عباس في القمتين العربية والإسلاميةفتـــح تشكيل لجنة وزارية برئاسة اشتية لإنشاء بنك التنمية الفلسطينيفتـــح فتح: الحل السياسي هو الجدوىفتـــح الرجوب: لن نشارك بمؤتمر البحرين ومن يتغطى بالأمريكان سينام عرياناًفتـــح اشتية: حل الصراع لن يكون إلا عبر الحل السياسي ولن نخضع للابتزاز ولا نقايض حقوقنا بالأموالفتـــح "BDS"..اتساع وتمدد في العالم رغم التحدياتفتـــح الرئيس يصل الدوحة اليوم في زيارة رسمية تستمر ثلاثة أيامفتـــح في رسالة إلى وزير خارجيتها: عريقات يدعو ألمانيا لمحاسبة الاحتلال والمساهمة في الانتصاف لضحاياهفتـــح قوات الاحتلال تعتقل ستة مواطنين من الضفةفتـــح أمسية ثقافية رمضانية في جنينفتـــح

تقرير: قوات الاحتلال مستمرة في فرض منطقة عازلة في قطاع غزة

07 مارس 2018 - 14:31
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام لله - مفوضية الإعلام :   قال المركز الفلسطيني لحقوق الانسان، إن قوات الاحتلال الاسرائيلي مستمرة في فرض منطقة عازلة في قطاع غزة بقوة النار.

وقال المركز، في تقرير له اليوم الأربعاء، إن "مصطلح المنطقة العازلة البرية والبحرية"، على المساحات من الأراضي وفي البحر" هو غير قانوني، ويشكل ضربا لكل قواعد القانون الدولي، خاصة في أعقاب إعادة تموضع الاحتلال خارج أراضيه في العام 2005.

وبين ان قوات الاحتلال منعت سكان قطاع غزة من الوصول إلى ممتلكاتهم فيها، وحظرت على الصيادين دخولها والصيد فيها.

وأفاد التقرير بأن قوات الاحتلال وسعت مسافة الصيد في بحر غزة من ثلاثة أميال بحرية إلى ستة، وذلك في أعقاب الهدنة التي أعقبت الحرب على غزة في نوفمبر من العام 2012، غير أن التضارب حول مساحة المنطقة البرية المحظور الوصول إليها ظل غير واضح، وهو ما زاد من حجم المخاطر التي تعرض لها الفلسطينيون فيها.

وأشار التقرير إلى أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي أعلنت بتاريخ 7/3/2015، عن تقليص مسافة الصيد البحري إلى 4 أميال بحرية فقط، وحذرت الصيادين من الاقتراب أبعد من هذه المسافة علي امتداد مياه غزة.

وبتاريخ 1 ابريل 2016، أعلنت سلطات الاحتلال الإسرائيلي عن السماح لصيادي القطاع فقط من مسافة 6 أميال بحرية إلى 9 أميال بحرية، فيما منعت الوصل لأكثر من 6 أميال بحرية في باقي مناطق بحر القطاع.

وبتاريخ 3/5/2017، سمحت السلطات المحتلة للصيادين بالصيد حتى مسافة 9 أميال بحرية عوضا عن 6 أميال بحرية في منطقة بحر غزة وشمال غزة.

وتشير التطورات الميدانية التي يتابعها المركز إلى أن قوات الاحتلال قد صعدت من اعتداءاتها ضد السكان المدنيين الفلسطينيين، بمن فيهم المزارعون والصيادون، ومنعتهم من الوصول الآمن وبحرية إلى أراضيهم وإلى مناطق الصيد، وهو ما يمثل انتهاكا لحقوقهم وفق المعايير الدولية لحقوق الإنسان.

ويمثل فرض "المنطقة العازلة" عبر إطلاق النار، والذي أدى غالبا لاستهداف مباشر للمدنيين، جريمة حرب، حيث تشكل عمليات القتل تحت هذه الظروف جريمة قتل عمد، وهي مخالفة جسمية لاتفاقيات جنيف للعام 1949.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • مايو
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

لا يوجد احداث لهذا الشهر