طعن مستوطن قرب مستوطنة "جيلو" في بيت جالافتـــح حركة فتح : الهاربون من العادلة لا يحق لهم الحديث في الشأن الوطنيفتـــح "هيومن ووتش" تدعو لانسحاب "بوكينغ.كوم" من المستوطنات الاسرائيلية بعد "إير بي إن بي"فتـــح الحمد الله: الاتفاق على استمرار الحوار وعدم الزامية التسجيل في "الضمان" حتى 15 كانون الثاني المقبلفتـــح القواسمي: فتح ستبقى الأوفى والأصدق لدماء الشهداء ولا تلتفت لمسرحيات هزليةفتـــح استشهاد فتى مقدسي متأثراً بإصابته برصاص الاحتلالفتـــح في يوم الطفل العالمي: الاحتلال اعتقل أكثر من 900 طفل منذ بداية 2018فتـــح غزة: توغل واطلاق نار على الصيادينفتـــح أبو هولي يدعو "الأونروا" للعدول عن قراراتها التقشفيةفتـــح الشرطة الإسرائيلية توصي بتقديم الوزير درعي للمحاكمة بقضايا فسادفتـــح "الكنيست" تصادق على تحويل حديقة جنوب الأقصى الى مستوطنةفتـــح "الكنيست" تصادق على تحويل حديقة جنوب الأقصى الى مستوطنةفتـــح نادي الأسير: جنود الاحتلال يُنكّلون بالأسير عمر شحادة في معتقل "عتصيون"فتـــح الاحتلال يعتقل 8 مقدسيين بينهم 5 من العيسويةفتـــح اشتية: فتح جاهزة للمصالحة الشاملة وتثق بالجهد المصريفتـــح "الخارجية" تحذر من نتائج التصعيد الإسرائيلي القادمفتـــح كرينبول: "الأونروا" تقلص العجز المالي للعام الحالي من 446 إلى 21 مليون دولارفتـــح الرئيس يهنئ شعبنا والأمتين العربية والإسلامية بعيد المولد النبويفتـــح مجلس الأمن يتبنى قرارا يدعو لقبول خطة خارطة الطريق والالتزام بها عام 2003فتـــح "الحركة العالمية": الاحتلال قتل 52 طفلا منذ بداية العام الجاري في الضفة وغزةفتـــح

رفض عالمي لنقل سفارة الولايات المتحدة للقدس

12 مايو 2018 - 13:17
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام لله - مفوضية الإعلام: بلال غيث كسواني - مشاركة 30 سفيرا من أصل 86 دولة تقيم علاقات مع إسرائيل، في افتتاح السفارة الأميركية في القدس يوم الرابع عشر من أيار الجاري، يعكس الرفض العالمي لنفل السفارة الأميركية.

ولبى ثلث السفراء المعتمدين لدى دولة الاحتلال الدعوة للمشاركة في "مراسم" نقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس المحتلة، فيما بقية سفارات الدول رفضت المشاركة مثل: روسيا ومصر والأردن وألمانيا وبولندا وإيرلندا ومالطا والمكسيك والبرتغال والسويد.

واعتبرت روسيا على لسان وزير خارجيتها سيرغي لافروف إن قرار الولايات المتحدة نقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس أوصل التسوية الفلسطينية الإسرائيلية إلى طريق مسدود.

وأوضح خلال لقائه مع منسق الأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف، أن هذا الطريق المسدود يتعمق أكثر فأكثر خاصة في ضوء القرارات الأميركية الأخيرة بشأن القدس، مضيفا ان موسكو قلقة من محاولات تغيير تركيبة الخريطة الجيوسياسية للشرق الأوسط بشكل يسمح بإزاحة القضية الفلسطينية إلى الخلفية وتهميشها.

وفي سياق متصل، أظهرت الإدارة الأميركية تخبطا في التعامل مع نقل السفارة، بعدم مشاركة وزير خارجية أميركيا مايك بومبيو، في مراسم الاحتفال والاستعاضة عنه بالسفير الأميركي في تل أبيب ديفيد فريدمان الذي سيشرف أيضا على الاحتفال المقرر بعد غد الاثنين.

وفيما استعاض الرئيس الأميركي عن المشاركة شخصيا في الاحتفال بـخطاب متلفز سينقل عبر الشاشة بمقر السفارة، وبحسب بيان وزارة الخارجية فإن مساعد وزير الخارجية جون سوليفان، سيترأس الوفد الرئاسي الأميركي إلى احتفال نقل السفارة إلى القدس المحتلة، الذي يضم كلا من جاريد كوشنر صهر ترمب وزوجته إيفانكا، ووزير الخزانة ستيفن منوشين، والمبعوث الخاص للمفاوضات الدولية جايسن غرينبلات.

من جانبه، قال وزير الخارجية التركي جاويش أوغلو إن نقل السفارة الأميركية إلى القدس قرار خاطئ، وعلينا انتهاج موقف مشترك حياله، مضيفا ان تركيا لن تلتزم الصمت وستواصل دفاعها عن القضية الفلسطينية حتى لو سكت الجميع حيال قضية القدس وأحجموا عن نصرة فلسطين.

وتابع أوغلو: "نلاحظ تراجعا في مواقف بعض الدول بشأن الدفاع عن القضية الفلسطينية، جراء تخوفات من الولايات المتحدة، وهذا خطأ فادح جدا لن يصفح عنه التاريخ والأمة".

من جهته، أكد الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو أن قرار نقل السفارة الأميركية إلى القدس المحتلة غير شرعي ويستخف بقرارات وقوانين الأمم المتحدة.

ونقلت وكالة "فرانس برس" عن مادورو قوله "إن سياسات الإدارة الأميركية مخالفة للطبيعة، وقرار نقل سفارتها إلى القدس غير شرعي ويشكل استخفافا بتفويض الأمم المتحدة".

وأعرب مادورو عن "الأمل في استئناف المفاوضات عاجلا أم آجلا على أساس القانون الدولي وبتفويض من الأمم المتحدة كي تستعيد فلسطين أراضيها المحتلة".

وعلى الصعيد الشعبي؛ شهدت الكثير من دول العالم مظاهرات منددة بنقل السفارة، أبرزها في العاصمة الأندونيسية جاكرتا، حيث احتشد آلاف الاندونيسيين للتعبير عن تأييدهم ودعمهم لحقوق الشعب الفلسطيني والتنديد بقرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب بنقل سفارة بلاده إلى القدس، وكذلك شهدت تركيا وعدد من الدول العربية مسيرات مماثلة أمس الجمعة.

وبدأت سلطات الاحتلال قبل أسبوع بوضع لافتات عليها عبارة السفارة الأميركية في حي أرنونا بالقدس استعدادا لافتتاحها، بالتزامن مع الذكرى السبعين للنكبة الفلسطينية التي تتوافق مع إعلان قيام الدولة الإسرائيلية.

وأعلن ترمب في السادس كانون الأول 2017، اعتبار القدس عاصمة لدولة الاحتلال، والبدء بنقل سفارة بلاده إليها، وهو ما أشعل غضبا في فلسطين، وتنديدا عربيا وإسلاميا ودوليا.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • نوفمبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

الذكرى الـ(101) لوعد بلفور المشؤوم

اقرأ المزيد

إعلان الاستقلال عن المجلس الوطني في الخامس عشر من نوفمبر – تشرين الثاني عام 1988

اقرأ المزيد