قوات الاحتلال تستدعي امين سر فتح بالعيساويةفتـــح "وثيقة الاستقلال"... محطة مفصلية في الطريق إلى الحريةفتـــح "فتح": إعلان الاستقلال منطلق ثابت لرؤيتنا الوطنية لبناء الدولة وتجسيد السيادةفتـــح السفير اللوح: اجتماع لمجلس الجامعة العربية غدا الخميس لبحث تطورات العدوان على غزةفتـــح وزارة الصحة: لدينا صفوة الأطباء ونظام صحي يشهد بتقدمه العالمفتـــح وزير جيش الاحتلال أفيغدور ليبرمان يستقيل من منصبهفتـــح الأحمد: العدوان الإسرائيلي وحد لغة شعبنافتـــح مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار بخصوص الاوضاع في غزةفتـــح مستوطنون يحرقون مركبة جنوب نابلسفتـــح الاحتلال يصيب شابا بالرصاص الحي ويعتقله على حدود شمال قطاع غزةفتـــح مستوطنون يمنعون شاحنات بضائع ومحروقات من الوصول إلى غزةفتـــح إيطاليا تعرب عن قلقها العميق إزاء التصعيد في غزةفتـــح جهود مصرية تتكلل بوقف إطلاق النار في غزةفتـــح رام الله: مسيرة جماهيرية منددة بالعدوان الإسرائيلي على غزةفتـــح إصابة مواطنين في قصف إسرائيلي على رفحفتـــح الكابينت يقرر مواصلة العمليات العسكريةفتـــح طائرات الاستطلاع تقصف منزلا في شارع النخيل شرق غزةفتـــح بتكليف من الرئيس: المالكي يطلب عقد اجتماع طارئ لمجلس الأمنفتـــح شهيد و3 اصابات شمال القطاعفتـــح الحمد الله: على مدار العقود كان التعليم أهم الأدوات التي حفظت لنا هويتنا وتاريخنا وروايتنافتـــح

ذكرى رحيل المناضل جويد توفيق الغصين (أبو توفيق)

01 يونيو 2018 - 07:28
لواء ركن/ عرابي كلوب
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

عضو اللجنة التنفيذية لـ (م.ت.ف) الأسبق
ورئيس الصندوق القومي الفلسطيني
جويد توفيق عبد العظيم الغصين (أبو توفيق) من أسماء الشخصيات الفلسطينية المستقلة الأكثر تأثيراً وحضوراً في نهاية القرن الماضي ومن رجالات فلسطين المستقلين سياسياً ومن الذين بنوا نجاحهم الاقتصادي بجهدهم الذاتي ومن ثم مارس العمل السياسي لأجل قضية وطنه وخدمة شعبه باستقلالية تامة.
جويد توفيق عبد العظيم الغصين من مواليد مدينة الرملة عام 1930م، لأسرة كانت تملك حقول زيتون وبرتقال في كل من غزة ويافا.
أنهى دراسته الثانوية في مدرسة الأصدقاء في مدينة رام الله والتي تأسست تلك المدرسة عام 1869م.
بعد نكبة عام 1948م لجأت أسرته إلى غزة، سافر بعدها جويد الغصين إلى القاهرة للدراسة حيث التحق بالجامعة الأمريكية ودرس الاقتصاد فيها.
خلال دراسته في القاهرة تعرف على ياسر عرفات والذي كان رئيساً لرابطة طلبة فلسطين وتوثقت العلاقة بينهما، وعندما تزوج جويد الغصين كان ياسر عرفات على رأس وفد ذهب لبيت الحاج/ يعقوب الغصين لطلب يد ابنته خالدة زوجة لجويد.
بعد تخرجه من الجامعة الأمريكية منتصف الخمسينات من القرن الماضي توجه جويد الغصين إلى الكويت حيث عمل أولاً في بلدية الكويت، ومن ثم قرر الاتجاه إلى العمل الحر وسرعان ما جذب انتباه شركات عالمية مثل (بارسونز إنجنيرينج) فاشترك معها في إنجاز بعض المشاريع.
ومن الكويت انطلق جويد الغصين إلى الإمارات العربية المتحدة بطلب شخصي من مؤسس الدولة الشيخ/ زايد بن سلطان آل نهيان الذي كلف جويد الغصين ببناء خطوط أنابيب مياه في الدولة الفتية، وبالفعل بدأت شركة جويد الغصين (السفير) بناء أول أنبوب مياه امتد من واحة العين إلى مدينة أبو ظبي، بعد ذلك تولت مجموعة جويد الغصين (قرطبة) وشركاتها بالتعاون مع شركات عالمية كبرى مثل شركة (بوفيز إنترناشيونال) وشركة (بابكوك جي إم بي إتش) والكورية (شن هان) إنجاز عدد من الطرق والمشاريع الإعمارية الكبيرة ومنها مركز الشيخ زايد الثقافي بمدينة أبوظبي.
بادر جويد الغصين بتقديم يد العون والمساعدة للطلاب الفلسطينيين، وذلك من خلال منح دراسية للمتفوقين كي يواصلوا دراستهم الجامعية، وبعض هؤلاء كان لهم أولوية في العمل مع شركات جويد الغصين بعد تخرجهم.
قام جويد الغصين بإنشاء أكبر المشاريع في إمارة أبو ظبي من بنايات وبنية تحتية.
كان يحرص في كل لقاء يجمعه مع أي مسؤول عربي أو دولي على إثارة الموضوع الفلسطيني وحقوق الإنسان المشروعة في وطنهم.
عام 1984م وخلال انعقاد المجلس الوطني الفلسطيني في عمان قرر المجلس الوطني انتخاب جويد الغصين عضواً في اللجنة التنفيذية لـ (م.ت.ف) ورئيساً للصندوق القومي الفلسطيني، وبقي متحملاً مسؤولية المنصب حتى استقالته عام 1996م.
خلال توليه مسؤولية الصندوق القومي الفلسطيني قابل العديد من الملوك والرؤساء والأمراء العرب والعالم وكذلك رجال الاقتصاد والسياسيين ورجال الأعمال.
جويد الغصين من الأعضاء القلائل في اللجنة التنفيذية للمنظمة الذي أعلن موقفاً واضحاً برفض غزو العراق لدولة الكويت.
بعد استقالته من عضوية اللجنة التنفيذية للمنظمة عام 1996م عاد لمزاولة عمله وإلى جانب ذلك كان حريصاً على تأدية واجبه واهتماماته الثقافية والإنسانية، وقد ارتبط بصداقات مع عدد من شخصيات الثقافة والفن والإعلام في العالم العربي وخارجه واستقر في لندن.
جويد الغصين متزوج وله ولد اسمه توفيق وبنت اسمها منى.
انتقل إلى رحمته تعالى في مدينة لندن البريطانية بتاريخ 1/8/2008م ودفن في مدينة لندن، وعائلته تنتظر فتح معبر رفح بصورة طبيعية ليتم التنسيق لنقل رفاته إلى مدينة غزة ليدفن بجوار والده وجده في مقبرة آل الغصين في حي التفاح حسب وصيته.
لقد شق جويد الغصين (أبو توفيق) طريق النجاح من موقع رجل الأعمال الحر، وعندما مارس العمل السياسي أصر أن يظل حر الإرادة، مستقل القرار، هكذا عاش وهكذا رحل، وهذا وحده سوف يضعه دائماً في مكان خاص في قلوب وعيون أسرته الصغيرة، وعائلته الكبيرة وكل المخلصين من أصدقائه.
رحم الله المناضل الوطني/ جويد توفيق عبد العظيم الغصين (أبو توفيق) وأسكنه فسيح جناته.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • نوفمبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

الذكرى الـ(101) لوعد بلفور المشؤوم

اقرأ المزيد

إعلان الاستقلال عن المجلس الوطني في الخامس عشر من نوفمبر – تشرين الثاني عام 1988

اقرأ المزيد