المتحدثون بجلسة مجلس حقوق الإنسان المسائية يدينون قرار هدم الخان الأحمر وقانون القومية العنصريفتـــح "الشعبية" تدين الاعتداء على الناطق باسم فتح في غزة وتصفه بالآثم واللاأخلاقيفتـــح لوكسمبورغ: لن يحل السلام في هذه المنطقة إلا إذا تمتّع الفلسطينيون بحقّهم بالعيش بكرامة في دولتهمفتـــح شهيد و90 إصابة بالرصاص والاختناق شمال غرب غزةفتـــح "فتح": إرهاب "حماس" واعتقال كوادرنا رد مباشر على مقترحاتنا للمصالحة ولإضعاف الموقف الوطني من "صفقة القرن"فتـــح اشتية: غياب الأفق السياسي يجعل "الصمود المقاوم" عنوانا للمرحلة القادمةفتـــح في انتهاك للاعراف الوطنية:حماس تمنع فتح من اي فعاليات لدعم الرئيس بغزةفتـــح هيئة الأسرى تكشف عن شهادات مروعة لأسرى وقاصرين تعرضوا لظروف اعتقال لا إنسانيةفتـــح أبو الغيط يُرحب باعتزام إسبانيا الاعتراف بفلسطينفتـــح حركة فتح اقليم الشرقية تعلن مساندتها لحملة " #قرارك - وطنفتـــح بيان صادر عن الحملة الوطنية لدعم خطاب فلسطين في الأمم المتحدة " #قرارك_وطن"فتـــح أبوعيطة: شجاعة الرئيس ستطيح بكل الحلول التصفويةفتـــح أردوغان من نيويورك: لن نترك القدس وسنضع أرواحنا على أكفنا إن لزم الأمرفتـــح "ثوري فتح": المتساوقون مع ترمب والاحتلال في الهجوم على الرئيس خارجون على القيم الوطنيةفتـــح مجلس الوزراء يؤكد دعمه لخطاب الرئيس في الأمم المتحدةفتـــح الرئيس يصل نيويورك للمشاركة في أعمال الجمعية العامةفتـــح د. أبو هولي يلتقي رئيس المجلس الوطني سليم الزعنون "ابو الأديب"فتـــح شهيد و14 مصابا برصاص الاحتلال شرق قطاع غزةفتـــح الخارجية: التحريض الإسرائيلي على الرئيس رفض ممنهج للمفاوضاتفتـــح مجهولون يعترضون موكب وزراء من حكومة الوفاق أثناء توجههم من غزة إلى رام اللهفتـــح

فتح: استمعنا لردود حماس من مصر والقيادة ستتخذ الموقف المناسب

16 يونيو 2018 - 15:32
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

غزة - مفوضية الإعلام: ذكرت حركة "فتح" أنها استمعت من المسؤولين المصريين نتائج حواراتهم مع حركة "حماس" تجاه القضايا التي ناقشتها مؤخرًا معهم، مشيرةً إلى أن القيادة الفلسطينية ستدرسها وستتخذ الموقف المناسب خلال اجتماعها المقبل.

وقال المتحدث باسم فتح د. عاطف أبو سيف ، أن عضو اللجنة المركزية للحركة عزام الأحمد التقى بالمسؤولين المصريين أمس في القاهرة، موضحًا أن جرى نقاش لقائهم مع وفد "حماس".

وأضاف إن الأحمد استمع لإجابة من المسؤولين المصريين ووضعوه في صورة اللقاء مع "حماس"، مشيرًا إلى أن القيادة الفلسطينية ستتدارس هذا الأمر في اجتماعها القادم، وستتخذ الموقف المناسب.

وأضاف أن أساس كل ذلك مدى اقتراب حماس أو ابتعادها من الطرح الذي قدمته فتح لمصر.

وأوضج أبو سيف أن طرح فتح يقوم على تمكين الحكومة وصولًا إلى إجراء انتخابات رئاسية وتشريعية واستعادة الوحدة، داعيًا حماس للالتزام بما وقعت عليه.

وحسب أبو سيف، فإن المبادرة الوحيدة المقبولة بالنسبة لفتح، تتمثل في كيفية الخروج من نفق الانقسام عبر حكومة الوفاق، التي تذهب بنا إلى انتخابات تشريعية ورئاسية، مبينًا أن الأساس لحل أزمات قطاع غزة؛ إنهاء الاحتلال والحصار الإسرائيلي.

وبشأن موعد اجتماع القيادة المقبل، رجّع أن يعقد عقب عودة الرئيس محمود عباس من روسيا، وكذلك وفد اللجنة التنفيذية من جولته الخارجية.

وفي سياقٍ متصل، عدّ المتحدث باسم فتح أنه لا يمكن لحماس أن تضع ملف غزة أو الموظفين شرطًا لذلك، مشيرًا إلى أنها قامت بمنعهم من الاحتجاج في غزة.

وكانت "حماس" قالت على لسان القيادي سامي أبو زهري أمس "الخطوة الأولى لتحقيق المصالحة هي انهاء سياسة التمييز والعقوبات على غزة، وأن تتراجع فتح عن عنجهيتها وتفردها"، مضيفًا: "نحن بانتظار اجابة عملية من فتح على ذلك".

وشدد المتحدث باسم "فتح" أن القيادة الفلسطينية تنظر بجدية تجاه مشاكل غزة، وقلقة من الوضع الإنساني في القطاع وتحاول التخفيف عنه.

وذكر أن كل شيء قابل للدراسة وصولا إلى تخفيف العبء عن أبناء شعبنا في غزة وعدم المساس بهم وبمصالحهم.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

وقعت في 16 أيلول عام 1982 في مخيمي صبرا وشاتيلا في لبنان. واستمرت المجازر المرتكبة بحق أبناء المخيم لمدة ثلاثة أيام وهي 16-17-18 أيلول، سقط خلالها عدد كبير من الشهداء في المذبحة وقدر عدد الشهداء وقتها بين 3500 إلى 5000 شهيد من أصل عشرين ألف نسمة كانوا يسكنون صبرا وشاتيلا وقت حدوث المجزرة.

اقرأ المزيد