اشتية: حل الصراع لن يكون إلا عبر الحل السياسي ولن نخضع للابتزاز ولا نقايض حقوقنا بالأموالفتـــح "BDS"..اتساع وتمدد في العالم رغم التحدياتفتـــح الرئيس يصل الدوحة اليوم في زيارة رسمية تستمر ثلاثة أيامفتـــح في رسالة إلى وزير خارجيتها: عريقات يدعو ألمانيا لمحاسبة الاحتلال والمساهمة في الانتصاف لضحاياهفتـــح قوات الاحتلال تعتقل ستة مواطنين من الضفةفتـــح أمسية ثقافية رمضانية في جنينفتـــح الاتحاد الأوروبي: لم نباشر بأي دراسة حول المنهاج الفلسطينيفتـــح فتح تنفي ما يتم تداوله بتوزيع مساعدات بإسم الرئاسة في قطاع غزةفتـــح الاحتلال يعتقل أمين سر "فتح" في البلدة القديمة وناشطين مقدسيينفتـــح فلسطين تتألق في مسابقة الذكاء الاصطناعي العالمية بفوزها بالجائزة الذهبيةفتـــح الجامعة العربية تدعو البرلمان الألماني للتراجع عن قراره المتعلق بحركة مقاطعة إسرائيلفتـــح عريقات: المنطقة ستبقى رهينة للصراع والتطرف ما استمر الاحتلال الإسرائيليفتـــح وفد آيسلندا يرفع علم فلسطين في "يوروفيجن" بتل أبيبفتـــح قوات الاحتلال تقتحم الأقصى وتخرج المعتكفين بالقوةفتـــح الرئيس يستقبل رئيس مجلس أمناء جامعة الأزهرفتـــح "فتح": قرار البرلمان الالماني بخصوص "حركة مقاطعة إسرائيل" يتناقض وقرارات الشرعية الدولية والاتحاد الاوروبيفتـــح اشتية: أبواب الحكومة مفتوحة للجميع فهي انعكاس لحالة شعبية ونقابيةفتـــح إصابة مواطن برصاص الاحتلال شرق خان يونسفتـــح وفاة طفل في انفجار داخل منزله وسط غزةفتـــح "الوطني": قرار البرلمان الألماني بشأن حركات المقاطعة انحياز للاحتلال والاستيطانفتـــح

"بداية عام دراسي بحلةٍ جديدة فتفوقوا برغم كل الظروف والتقليصات"

27 أغسطس 2018 - 07:39
د. فيصل عبد الرؤوف فياض
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

يطل علينا العام الدراسي الجديد 2018م-2019م ونحن هنا في غزة هاشم، حيث نبارك لطلبتنا وطالباتنا وعائلاتهم، ولأُسرِهِم وعائِلاتِهم ولمدارسهم ومُعلِميهم ومُعلِماتِهم، برغم كل شيء فلتكن بدايةً جميلة تملؤها الحيوية والطاقة والنشاط للوصول لأرفع الدرجات وأعلاها، سائلاً الله العلي العظيم أن يحفظ وطننا وشعبنا وأبنائنا وبناتنا طلبةً وطالبات، وأن يأخذ بأيديهم لمنفعة الدين والوطن والعلم في ربوع هذه الأرض المباركة.
نعلم علم اليقين بأن الأحوال المادية والمعيشية صعبة جدا، ونعلم بأن الظروف المحيطة غير مُهيَأة بتاتاً لبداية عامٍ جديد، لكننا نقول: "بأن العلم فريضة على كل مسلم ومسلمة، وأن العلم نور، فبالعلم تُبنى الأوطان وتُرفع الأمم، حقيقةً وقبل أن أكتب هذا المقال فكرت طويلاً طويلا، كيف لي أن أبدأ وكيف لي أن أنتهي، لكن ما شعرت إلا وأنا ممسكاً بقلمي وكاتباً رسالتي لكافة المعنيين بفئة التعليم، رفقاً بالأسر المحتاجة، رفقاً بطلبتنا وطالباتنا، رفقاً بالمتطلبات المدرسية، لنحافظ على شعور بعضنا البعض، ونقف معاً ضد أي سياسةٍ تُريد النيْل منا ومن حقنا في التعلم، الأمر جد خطير، لكننا بصمودنا وتكاثفنا وتعاضدنا سنقف صخرةً قوية صلبة أمام كل مخططات القرن البائسة، لنكشف زيف العالم بأنهم ضد حقوقنا المشروعة وأولها قضية اللاجئين، وتقليصات الأونروا ليست عنا ببعيد، فاعتبروا يا أولي الألباب.
أما رسالتي للطلبة:
فرصةٌ ذهبيّةٌ لكل طالب أو طالبة لبذل الجهد لإثبات نفسه وجدارته بالجِد والاجتهاد والمثابرة والعزيمة والإرادة القوية، ومواصلة المذاكرة وحل الواجبات وانتظامه في متابعة الدّروس ومراجعتها، والتّركيز مع شّرح المعلم أو المعلمة أثناء الحصص المدرسية، ليحصل الطلبة على أرفع الدرجات في نهاية العام الدراسي في محاولة جادة منهم للتفوق والنجاح.
هذه الرسالة الحقيقية للرد على العالم وفي مقدمته الولايات المتحدة الامريكية بأننا وبرغم كل التقليصات والضغوطات متمسكون بالعلم، فهو يشكل بناءًا قوياً للإنسان وللأمم المتقدمة، لذا فلنكن على قدرٍ من المسؤولية والكفاءة، ولنتفوق ونجتهد لنسير نحو المجد عالياً عاليا، ونُسطرُ بأيدينا وأقلامنا حروفاً من نور يُسجلها التاريخ في صفحاته المشرقة.
أسرتنا التعليمية طلابنا وطالباتنا وأسرهم كل عام وأنتم بألف خير، وكل عامٍ ووطننا وشعبنا بألف ألف خير.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • مايو
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

لا يوجد احداث لهذا الشهر