"فتح" تدعو برلمانات دول الاتحاد الاوروبي للاستجابة لمعاناة أسرانافتـــح إصابات بالرصاص الحي والاختناق جراء قمع الاحتلال المسيرات السلمية شرق القطاعفتـــح الاحتلال يقصف عدة مواقع في قطاع غزةفتـــح البرلمان البرتغالي يدين اعتداءات الاحتلال ويؤكد تضامنه مع الأسرىفتـــح الجامعة العربية: لا بد من تعبئة الموقف العربي بمواجهة ما يحاك ضد القضية الفلسطينيةفتـــح قصف مدفعي إسرائيلي وسط قطاع غزةفتـــح الرئيس يلتقي غدا نظيره المصري ويطلع وزراء الخارجية العرب على تطورات الأوضاع في فلسطينفتـــح أبو هولي يشيد بالدعم الياباني للمخيمات الفلسطينيةفتـــح القدوة: لا نتفاوض على إقامة الدولة الفلسطينية فهي قائمةفتـــح "الخارجية": الأموال لن تشتري موافقتنا على بيع وطننا أو الصمت على تصفية حقوقنافتـــح الاحتلال يعتقل 19 مواطنا بينهم سيّدة وطفلان من الضفةفتـــح العالول: نواجه تحديات كبيرة وليس أمامنا سوى الصمود والتحدي والمقاومةفتـــح يواصل إضرابه لليوم الـ23: تردي الوضع الصحي للأسير خالد فراجفتـــح العوض يدعو الجامعات في غزة أن تحذو حذو "بيرزيت"فتـــح الاحتلال يطلق النار على المزارعين شرق خان يونسفتـــح القواسمي: فوز "فتح" في بيرزيت وفاء للقدس والأقصىفتـــح ريفلين يكلف نتنياهو بتشكيل الحكومة الجديدةفتـــح استشهاد مواطنة شرق بيت لحمفتـــح الرئيس يهنئ كتلة الشهيد ياسر عرفات بفوزها في انتخابات الجامعات وآخرها بيرزيتفتـــح كتلة الشهيد ياسر عرفات تحصل على أعلى الأصوات في انتخابات مجلس طلبة جامعة بيرزيتفتـــح

أمريكا تعلن الحرب على الشعب الفلسطيني

01 سبتمبر 2018 - 09:08
د.مازن صافي
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

في الذكرى 25 لتوقيع اعﻻن اتفاق المباديء اوسلو في حديقة البيت اﻻبيض وأمام كاميرات العالم، وقد تفاجأ العالم آنذاك بهذه التطورات في الصراع العربي اﻻسرائيلي، وفتحت نافذة من اﻻمل بالمنطقة؛ سرعان ما حوله التطرف اﻻسرائيلي وغياب الراعي اﻻمريكي والضعف اﻻوروبي الى تدمير واجتياحات وقصف وحصار وقتل للرئيس ياسر عرفات الذى نادى بسﻻم الشجعان حتى حمل سﻻح الشجعان للدفاع عن شعبه وقضيته أمام تطورات عسكرية اسرائيلية وارهاب المستوطنين  في المدن والقرى الفلسطينية.

اليوم تنهي ادارة ترامب الفصل اﻻخير من عملية السﻻم وقد شاركت في اغتيالها والتمثيل بجثتها عبر قرارات حمقاء اتخذها ونفذها صاحب نظرية السحق الاقتصادي الرئيس ترامب، وها هو اليوم يلغي المساعدة السنوية اﻻمريكية لﻻونروا تمهيدا ﻻتخاذ قرار قانوني بالغاء تعريف الﻻجيء الفلسطيني والغاء المنظمة الدولية بنفس اﻻلية التي اعترف من خﻻلها بالقدس عاصمة ﻻسرائيل ونقل السفارة اﻻمريكية لها ولم تستطع المواقف والقرارات الدولية ان تحول دون التنفيذ مما يعني عدم قدرة العالم على الوقوف في وجه التغول اﻻمريكي وعداءها السافر للشعب الفلسطيني وحقوقه وثوابته وتاريخه وهويته.

ادارة ترامب ﻻ تعمل وفق أهواء أو ضرب بالرمل بل وفق استيراتيجية ممتدة ﻻ تشمل فلسطين فحسب بل تمتد لباقي دول المنطقة وايضا في ظل مواقف اعﻻمية دولية دون القدرة الواضحة ﻻتخاذ مواقف مضادة وعملية تنهى دور واشنطن في تمدد الدولة القومية اليهودية وتفتيت المنظومة العربية واعادة تشكيل الحدود بين الدول بل تشجيع الفوضى والدماء والتشريد فيها.

الكل الفلسطيني يجب ان يواجه قرار ترامب ويجب انهاء اﻻنقسام الفلسطيني الذي يبدو هامشيا جدا امام كل التحديات واﻻخطار المحدقة بكل فلسطيني فوق اﻻرض الفلسطينية وفي الشتات.

على الجميع انتهاز الفرصة واعﻻن التعبئة الوطنية الشاملة ﻻن امريكا قد اعلنت الحرب واﻻنقﻻب على القوانين والمواثيق واﻻتفاقيات الدولية وتعمل بنفس اﻻلية التي حولت بها العراق الى دمار شامل واليوم مطلوب الرأس الفلسطيني ليموت الجسد وينتهي، فلتبقى روح الوحدة الوطنية حية ولنستعد لﻻسوأ.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أبريل
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

لا يوجد احداث لهذا الشهر