الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان تلتقي بقيادة حركة فتح في قطاع غزةفتـــح استشهاد المواطن "محمود العبد النباهين" وإصابة آخرين في قصف إسرائيلي شرق البريج وسط قطاع غزةفتـــح أسرى "عوفر" يرفضون طلب الإدارة بعقد جلسة معهم ويقررون ارجاع وجبات الطعامفتـــح حركة فتح تدعو إلي أكبر نشاطات جماهيرية مساندة للأسرىفتـــح الخارجية: غياب الحماية الدولية للأسرى يشجع الاحتلال على التمادي في جرائمهفتـــح الشيخ: المرحلة القادمة هي معركة القدس ولا انتخابات بدونهافتـــح الذكرى الـ40 لاستشهاد القائد علي حسن سلامةفتـــح القدس: مستعربون يعتقلون نائب أمين سر حركة فتح في العيزريةفتـــح الاحتلال يعتقل 20 مواطنا من الضفةفتـــح عناصر من آثار الاحتلال تقتحم الأقصى وتصور معالمه وتأخذ قياساتفتـــح الحمدالله يصل سويسرا للمشاركة في مؤتمر دافوس الاقتصاديفتـــح فتح: معادلة المال مقابل الهدوء مذلة لشعبنافتـــح منصور: سنعمل مع الامين العام للامم المتحدة لوقف انتهاكات الاحتلال في القدسفتـــح الشيخ: الانتخابات التشريعية ضرورة يجب أن يرافقها تشكيل حكومة فصائليةفتـــح أبو هولي: شعبنا استطاع المحافظة على تراثه وهويته من الضياعفتـــح العالول: إدخال الأموال إلى غزة عبر إسرائيل وأمريكا أحد حلقات صفقة القرنفتـــح عريقات: أمريكا قطعت كل مساعداتها ولن نسمح بتغيير المبادرة العربيةفتـــح ادعيس من القاهرة: وجود الاقصى مهدد ويجب ان نقف سوية لنصرتهفتـــح الحكومة تحذر من استمرار اعتداءات الاحتلال في القدسفتـــح د. ابو هولي القيادة الفلسطينية لن تقبل بالحلول التي تسقط حق العودةفتـــح

أمريكا تعلن الحرب على الشعب الفلسطيني

01 سبتمبر 2018 - 09:08
د.مازن صافي
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

في الذكرى 25 لتوقيع اعﻻن اتفاق المباديء اوسلو في حديقة البيت اﻻبيض وأمام كاميرات العالم، وقد تفاجأ العالم آنذاك بهذه التطورات في الصراع العربي اﻻسرائيلي، وفتحت نافذة من اﻻمل بالمنطقة؛ سرعان ما حوله التطرف اﻻسرائيلي وغياب الراعي اﻻمريكي والضعف اﻻوروبي الى تدمير واجتياحات وقصف وحصار وقتل للرئيس ياسر عرفات الذى نادى بسﻻم الشجعان حتى حمل سﻻح الشجعان للدفاع عن شعبه وقضيته أمام تطورات عسكرية اسرائيلية وارهاب المستوطنين  في المدن والقرى الفلسطينية.

اليوم تنهي ادارة ترامب الفصل اﻻخير من عملية السﻻم وقد شاركت في اغتيالها والتمثيل بجثتها عبر قرارات حمقاء اتخذها ونفذها صاحب نظرية السحق الاقتصادي الرئيس ترامب، وها هو اليوم يلغي المساعدة السنوية اﻻمريكية لﻻونروا تمهيدا ﻻتخاذ قرار قانوني بالغاء تعريف الﻻجيء الفلسطيني والغاء المنظمة الدولية بنفس اﻻلية التي اعترف من خﻻلها بالقدس عاصمة ﻻسرائيل ونقل السفارة اﻻمريكية لها ولم تستطع المواقف والقرارات الدولية ان تحول دون التنفيذ مما يعني عدم قدرة العالم على الوقوف في وجه التغول اﻻمريكي وعداءها السافر للشعب الفلسطيني وحقوقه وثوابته وتاريخه وهويته.

ادارة ترامب ﻻ تعمل وفق أهواء أو ضرب بالرمل بل وفق استيراتيجية ممتدة ﻻ تشمل فلسطين فحسب بل تمتد لباقي دول المنطقة وايضا في ظل مواقف اعﻻمية دولية دون القدرة الواضحة ﻻتخاذ مواقف مضادة وعملية تنهى دور واشنطن في تمدد الدولة القومية اليهودية وتفتيت المنظومة العربية واعادة تشكيل الحدود بين الدول بل تشجيع الفوضى والدماء والتشريد فيها.

الكل الفلسطيني يجب ان يواجه قرار ترامب ويجب انهاء اﻻنقسام الفلسطيني الذي يبدو هامشيا جدا امام كل التحديات واﻻخطار المحدقة بكل فلسطيني فوق اﻻرض الفلسطينية وفي الشتات.

على الجميع انتهاز الفرصة واعﻻن التعبئة الوطنية الشاملة ﻻن امريكا قد اعلنت الحرب واﻻنقﻻب على القوانين والمواثيق واﻻتفاقيات الدولية وتعمل بنفس اﻻلية التي حولت بها العراق الى دمار شامل واليوم مطلوب الرأس الفلسطيني ليموت الجسد وينتهي، فلتبقى روح الوحدة الوطنية حية ولنستعد لﻻسوأ.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • يناير
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

يوافق اليوم الذكرى الـ54 لانطلاقة حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح وإعلان الكفاح المسلح ضد الاحتلال الإسرائيلي.

اقرأ المزيد

14_1_1991 ذكرى استشهاد القادة الثلاثة العظماء في تونس الشهيد القائد #صلاح_خلف والشهيد القائد #هايل_عبد_الحميد والشهيد القائد #فخري_العمري .

اقرأ المزيد