"فتح" تدعو برلمانات دول الاتحاد الاوروبي للاستجابة لمعاناة أسرانافتـــح إصابات بالرصاص الحي والاختناق جراء قمع الاحتلال المسيرات السلمية شرق القطاعفتـــح الاحتلال يقصف عدة مواقع في قطاع غزةفتـــح البرلمان البرتغالي يدين اعتداءات الاحتلال ويؤكد تضامنه مع الأسرىفتـــح الجامعة العربية: لا بد من تعبئة الموقف العربي بمواجهة ما يحاك ضد القضية الفلسطينيةفتـــح قصف مدفعي إسرائيلي وسط قطاع غزةفتـــح الرئيس يلتقي غدا نظيره المصري ويطلع وزراء الخارجية العرب على تطورات الأوضاع في فلسطينفتـــح أبو هولي يشيد بالدعم الياباني للمخيمات الفلسطينيةفتـــح القدوة: لا نتفاوض على إقامة الدولة الفلسطينية فهي قائمةفتـــح "الخارجية": الأموال لن تشتري موافقتنا على بيع وطننا أو الصمت على تصفية حقوقنافتـــح الاحتلال يعتقل 19 مواطنا بينهم سيّدة وطفلان من الضفةفتـــح العالول: نواجه تحديات كبيرة وليس أمامنا سوى الصمود والتحدي والمقاومةفتـــح يواصل إضرابه لليوم الـ23: تردي الوضع الصحي للأسير خالد فراجفتـــح العوض يدعو الجامعات في غزة أن تحذو حذو "بيرزيت"فتـــح الاحتلال يطلق النار على المزارعين شرق خان يونسفتـــح القواسمي: فوز "فتح" في بيرزيت وفاء للقدس والأقصىفتـــح ريفلين يكلف نتنياهو بتشكيل الحكومة الجديدةفتـــح استشهاد مواطنة شرق بيت لحمفتـــح الرئيس يهنئ كتلة الشهيد ياسر عرفات بفوزها في انتخابات الجامعات وآخرها بيرزيتفتـــح كتلة الشهيد ياسر عرفات تحصل على أعلى الأصوات في انتخابات مجلس طلبة جامعة بيرزيتفتـــح

غدا الذكرى الـ36 لمجزرة صبرا وشاتيلا

15 سبتمبر 2018 - 13:17
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام الله- مفوضية الاعلام-  تحل يوم غد الأحد، الذكرى الـ36 لمجزرة صبرا وشاتيلا التي وقعت في 16 أيلول عام 1982 في مخيمي صبرا وشاتيلا في لبنان.

واستمرت المجازر المرتكبة بحق أبناء المخيم لمدة ثلاثة أيام وهي 16-17-18 أيلول، سقط خلالها عدد كبير من الشهداء في المذبحة من رجال وأطفال ونساء وشيوخ من المدنيين العزل، غالبيتهم من الفلسطينيين، فيما سقط أيضا خلال المجزرة لبنانيون.

وقدر عدد الشهداء وقتها بين 3500 إلى 5000 شهيد من أصل عشرين ألف نسمة كانوا يسكنون صبرا وشاتيلا وقت حدوث المجزرة.

وبدأت المجزرة بعد أن طوق جيش الاحتلال الإسرائيلي بقيادة وزير الحرب آنذاك أرئيل شارون، ورافائيل ايتان، وارتكبت هذه المذبحة بعيدا عن وسائل الإعلام، واستخدمت فيها الأسلحة البيضاء وغيرها في عمليات التصفية لسكان المخيم، وكانت مهمة الجيش الإسرائيلي محاصرة المخيم وإنارته ليلا بالقنابل المضيئة.

وقام جيش الاحتلال الإسرائيلي وجيش لبنان الجنوبي المتعاون معه بمحاصرة مخيمي صبرا وشاتيلا، وتم إنزال مئات المسلحين بذريعة البحث عن مقاتلين فلسطينيين، ولم يكن في المخيم سوى الأطفال والشيوخ والنساء، وقام المسلحون بقتل النساء والأطفال، وكانت معظم الجثث في شوارع المخيم، ومن ثم دخلت الجرافات الإسرائيلية لجرف المخيم وهدم المنازل لإخفاء الجريمة.

ونفذت المجزرة انتقاما من الفلسطينيين الذين صمدوا في مواجهة آلة الحرب الإسرائيلية طيلة ثلاثة أشهر من الحصار، الذي انتهى بضمانات دولية بحماية سكان المخيمات العزل بعد خروج المقاومة الفلسطينية من بيروت، لكن الدول الضامنة لم تفِ بالتزاماتها وتركت الأبرياء يواجهون مصيرهم قتلا وذبحا وبقرا للبطون.

وهدفت المجزرة إلى بث الرعب في نفوس الفلسطينيين لدفعهم إلى الهجرة خارج لبنان، وتأجيج الفتن الداخلية هناك، واستكمال الضربة التي وجهها الاجتياح الإسرائيلي عام 1982 للوجود الفلسطيني في لبنان، وتحريض الفلسطينيين على قيادتهم بذريعة أنها غادرت لبنان وتركتهم دون حماية.

وعلى أثر المجزرة أمرت الحكومة الإسرائيلية المحكمة العليا بتشكيل لجنة تحقيق خاصة، وقرر رئيس المحكمة العليا إسحاق كاهن، أن يرأس اللجنة بنفسه، وسميت 'لجنة كاهان'، وأعلنت اللجنة عام 1983 نتائج البحث.

وأقرت اللجنة أن وزير الجيش الإسرائيلي في حينه أرئيل شارون يتحمل مسؤولية غير مباشرة عن المذبحة إذ تجاهل إمكانية وقوعها ولم يسع للحيلولة دونها، كما انتقدت اللجنة رئيس وزراء دولة الاحتلال مناحيم بيغن، ووزير الخارجية الأسبق اسحق شامير، ورئيس أركان الجيش الإسرائيلي الأسبق رفائيل ايتان وقادة المخابرات، موضحة أنهم لم يقوموا بما يكفي للحيلولة دون المذبحة أو لإيقافها حينما بدأت.

ولم تكن مجزرة صبرا وشاتيلا أول المجازر الصهيونية التي ترتكب بحق شعبنا، ولن تكون آخرها، فقد سبقتها مجازر قبية ودير ياسين والطنطورة، وتلتها مجزرة مخيم جنين، ومجازر غزة وغيرها، ورغم بشاعة ما جرى من قتل وتدمير في صبرا وشاتيلا، وهو ما شهده العالم أجمع، لا يزال الفاعلون طلقاء.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أبريل
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

لا يوجد احداث لهذا الشهر