أبوعيطة: شجاعة الرئيس ستطيح بكل الحلول التصفويةفتـــح أردوغان من نيويورك: لن نترك القدس وسنضع أرواحنا على أكفنا إن لزم الأمرفتـــح "ثوري فتح": المتساوقون مع ترمب والاحتلال في الهجوم على الرئيس خارجون على القيم الوطنيةفتـــح مجلس الوزراء يؤكد دعمه لخطاب الرئيس في الأمم المتحدةفتـــح الرئيس يصل نيويورك للمشاركة في أعمال الجمعية العامةفتـــح د. أبو هولي يلتقي رئيس المجلس الوطني سليم الزعنون "ابو الأديب"فتـــح شهيد و14 مصابا برصاص الاحتلال شرق قطاع غزةفتـــح الخارجية: التحريض الإسرائيلي على الرئيس رفض ممنهج للمفاوضاتفتـــح مجهولون يعترضون موكب وزراء من حكومة الوفاق أثناء توجههم من غزة إلى رام اللهفتـــح المطران حنا يستنكر الإبعادات المتزايدة عن الأقصىفتـــح سلسلة فعاليات لمواجهة المؤامرات التي تستهدف "الاونروا"فتـــح نادي الأسير: قوات الاحتلال تمارس اعتداءات وحشية بحق عائلات المعتقلينفتـــح ادعيس: لجنة الحج والعمرة ماضية في تنفيذ سياستها باتجاه الرقي بوضع الحاج والمعتمرفتـــح عريقات يدعو مجلس حقوق الإنسان إلى نشر قاعدة بيانات الشركات العاملة في المستوطناتفتـــح حركة "فتح" في مخيم البقعة تجدد الدعم والولاء للرئيس عباسفتـــح روسيا تحمل إسرائيل مسؤولية إسقاط طائرتها في سوريافتـــح الفتياني: "حماس" تتساوق مع الاحتلال وقوى اقليمية تبيعها اوهاما لإبقائها خارج الصف الوطنيفتـــح "فتح" تنظم مهرجانا تأبينيا للشهيدين ناجي وعلاء ابو عاصيفتـــح 5 إصابات برصاص الاحتلال عند حدود غزةفتـــح إغلاق مراكز الاقتراع لانتخابات الإعادة في 5 هيئات محليةفتـــح

أبو هولي: البدء بإزالة الانقاض من مخيم اليرموك رسالة أن منظمة التحرير لن تتخلى عن اللاجئين

16 سبتمبر 2018 - 16:45
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

غزة – مفوضية الإعلام- أكد عضو اللجنة التنفيذية المنظمة التحرير الفلسطينية، رئيس دائرة شؤون اللاجئين أحمد أبو هولي، أن منظمة التحرير لن تتخلى عن اهلنا للاجئين في المخيمات السورية، وستعمل بكل الامكانات المتاحة لديها للتخفيف من معاناتهم والمساهمة في اعادة اعمار مخيماتهم .

وأوضح أبو هولي في بيان مساء اليوم الأحد، أن بدء عملية إزالة الأنقاض من شوارع وحارات مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين في العاصمة السورية دمشق تمهيدا لإعادة إعماره وعودة سكانه إليه، تنطلق من حرص منظمة التحرير الحفاظ على المخيمات الفلسطينية كعنوان سياسي بقضية اللاجئين وشاهد حي على جريمة النكبة التي ارتكبتها العصابات الصهيونية ضد شعبنا، مشيرا الى أن بدء اعادة اعمار مخيم اليرموك هي نقطة الانطلاق  لإعادة اعمار كافة المخيمات الفلسطينية في سوريا.

وقال: إن المخيمات الفلسطينية هي محطة انتظار لأهلنا اللاجئين نحو العودة الى ديارهم طبقا لما ورد في القرار 194 ولن تزول هذه المخيمات الا بعودة اللاجئين الى ديارهم، لافتا الى أن استهداف المخيمات الفلسطينية في سوريا من قبل الجماعات الارهابية، يأتي في اطار تمرير المخططات الاسرائيلية الأميركية لتفريغ المخيمات من اللاجئين كمدخل لتصفية قضيتهم.

وأشار أبو هولي إلى أن الرئيس محمود عباس أعطى تعليمات واضحة لمتابعة اعادة اعمار مخيم اليرموك لما يحمله من رمزية لدى شعبنا كعاصمة للشتات ولتعزيز صمود أهلنا اللاجئين في سورية في مواجهة صفقة القرن الأميركية التي تستهدف حق العودة، من خلال انهاء عمل وكالة الغوث الدولية وتوطينهم في البلدان المضيفة، مشددا على أن البدء بإزالة الانقاض من مخيم اليرموك هي ثمرة الجهود والمتابعة اليومية لمنظمة التحرير والرئيس لهذا الملف.

ولفت الى أن ازالة الأنقاض من أحياء وشوارع المخيم ستفتح الطريق أمام عودة النازحين إلى مخيماتهم، خاصة الذين نزحوا للبنان، مؤكدا أن دائرة شؤون اللاجئين تتابع ملف تسوية أوضاع اللاجئين الفلسطينيين الذي نزحوا من مخيماتهم في سوريا الى لبنان تمهيدا لعودتهم الى مخيماتهم بسوريا بعد أن أنهت تسجيلهم.

وشدد أبو هولي على أن اللاجئين الفلسطينيين ضيوف مؤقتون على أراضي الدول المضيفة لحين عودتهم إلى ديارهم التي هجّروا منها عام 1948طبقا لما ورد في القرار 194.

وثمن موقف سوريا الشقيقة ممثلة بالرئيس السوري بشار الأسد والحكومة السورية، من خلال التزامها بتوفير احتياجات ومتطلبات مخيم اليرموك وإعادة إعماره وتأهيله، وتسهيل إعادة اللاجئين الذين نزحوا من مخيماتهم  واعتبار القضية الفلسطينية قضية العرب المركزية وانها ستبقى مساندة للموقف الفلسطيني في التصدي لصفقة القرن ولموقف الشعب والقيادة الفلسطينية في مواجهة المخاطر التي تتعرض لها القضية

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

وقعت في 16 أيلول عام 1982 في مخيمي صبرا وشاتيلا في لبنان. واستمرت المجازر المرتكبة بحق أبناء المخيم لمدة ثلاثة أيام وهي 16-17-18 أيلول، سقط خلالها عدد كبير من الشهداء في المذبحة وقدر عدد الشهداء وقتها بين 3500 إلى 5000 شهيد من أصل عشرين ألف نسمة كانوا يسكنون صبرا وشاتيلا وقت حدوث المجزرة.

اقرأ المزيد