" المرأة الفتحاوية" تواصل اجتماعاتها التحضيرية لمهرجان الانطلاقةفتـــح الحكومة: خطوة استراليا المتمثلة بالاعتراف بالقدس الغربية عاصمة لإسرائيل مرفوضةفتـــح لجنة الحشد لإحياء ذكرى الإنطلاقة 54 تعقد اجتماعاً تنظيمياً في اقليم وسط خانيونسفتـــح استمرار التحريض: مسؤولون إسرائيليون ومستوطنون يدعون لقتل الرئيسفتـــح الجامعة العربية: اعتراف أستراليا بالقدس الغربية سيترك أثره على العلاقات العربية الأستراليةفتـــح بعد عرقلة الاحتلال اسعافها: وفاة مسنة من أراضي الـ48 في "الاقصى"فتـــح الشيخ: الرئيس أعطى تعليماته المباشرة لإعادة بناء منزل عائلة أبو حميد في مخيم الأمعري فورافتـــح لجنة الحشد لإحياء ذكرى انطلاقة فتح 54 تعقد اجتماعاً برفحفتـــح لجنة المشتريات المركزية لإحياء الذكرى الرابعة والخمسون تعقد اجتماع لمناقشة الاحتياجاتفتـــح فتح تدعو البرلمان الأوروبي لمناقشة التصعيد الإسرائلي والإغتيالات الإجراميةفتـــح العالول يرد على تهديدات الاحتلال باغتياله والرئيس عباسفتـــح فتح: جرائم الاحتلال في الضفة لن تمر دون عقابفتـــح الحكومة تحمل الاحتلال كامل المسؤولية عن تدهور الاوضاع في الضفةفتـــح الخارجية تطالب مجلس الأمن الدولي بتحمل مسؤولياته لوقف جرائم الاحتلال المتواصلةفتـــح أستراليا تعترف بالقدس الغربية عاصمة لإسرائيلفتـــح إصابات واعتقالات خلال اقتحام الاحتلال مدينة البيرةفتـــح "التنفيذية" تناقش آخر التطورات والأوضاع المتدهورة على الأرض والجرائم الإسرائيلية المستمرةفتـــح "فتح" تدعو لتصعيد المواجهة مع الاحتلال بالضفة غدافتـــح الحمد الله: انتهاكات الاحتلال ستقود إلى المزيد من العنف وعدم الاستقرارفتـــح البرلمان العربي يُدين الدعوات الإرهابية التي تستهدف حياة الرئيسفتـــح

"الوحدة الداخلية الفلسطينية،ضرورة وليس ترف"

21 سبتمبر 2018 - 15:44
كمال الرواغ
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:


اسرائيل وحلفائها في قمة القوة والغطرسه، والامة العربية في قمة ضعفها وتفككها، وفلسطين وقضيتها المقدسه، اصبحت ثانوية على الاجندات العربية الاقليمية، وامريكيا واسرائيل تسابق الليل والنهار في شطبها، حتى باتت  قضيتنا اثبات وجود، وليس حدود، في هجمه صهيونية استعماريه مبرمجه للقضاء على اية مقومات لاقامة دوله فلسطينية، في وضع داخلي فلسطيني منقسم على نفسة مشابه للوضع العربي المشتعل بالحرائق والتي سوف تفتت ماتبقى من الامة الى اقاليم واقليات وفئويات ومذهبيات،في استعمار ثاني بثوب جديد، لنهب ماتبقى من خيرات وثروات العرب، التي اسالت لعاب دول الاقليم والقوى الاستعمارية،لقد تمكن التحالف الصهيوامريكي ان يزرع الفتنه والمرض في الجسد العربي، في مؤامره  اسماها الربيع العربي، التي كشفت هشاشة الانظمة والحكام وقواها الجماهيريه وحركاتها التحرريه والثوريه، التي تم اقتيادها الى المذبح والتصفيه، في اكبر مؤامرة تم تنفيذها بمسوغات ديمقراطية وشعارات مفبركة ومركبة تم تنفيذها بادوات واذرع تخدم الاستعمار واجنداته ٠
والان يتم تصفية القضية الفلسطينية بكذبة صفقة القرن والتي لا اعرف لماذا يتم الصمت عنها لغاية الان من الدول المتنفذة والمقررة للشأن العربي، فلغاية الان لم نسمع اونرى موقف واضح وقيادي من السعودية ومصر والامارات والاردن من صفعة القرن،  لماذا هذا الصمت المريب والذي يدخلكم في دائرة الاشتباه والتماهي مع الصفقة ٠
شعبنا الفلسطيني قضيته الوطنية في خطر حقيقي، اذا لم تنصاع القيادات لصوت العقل والضمير وتحقق الوحدة فورآ بدون اية حجج او اعذار ، فليس قضية الموظفين او تقسيم الكراسي والاموال والغنائم، اهم من القدس والاجئين والارض التي يتم قضمها قطعة قطعة كل ساعة من جرافات الاحتلال الصهيوني ٠
فأي توجه غير التوجه الوحدي هو مهلكه وخداع ومضيعه للوقت، وخيانه للشعب والرب وللأمه وللاجيال القادمة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • ديسمبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

لا يوجد احداث لهذا الشهر