د. ابو هولي : دائرة شؤون اللاجئين تبدأ بإجراءات تنفيذ مشروع حيوي لصالح مخيم عقبة جبرفتـــح حركة "فتح" تهنئ طلبة الثانوية العامة ( الانجاز ) الناجحينفتـــح أبو هولي: قضية اللاجئين تتصدر أعمال مؤتمر المشرفين على شؤون الفلسطينيينفتـــح حركة فتح تنعي المناضل اللواء/ جمال كايدفتـــح ذكرى الشهيد القائد وليد أحمد نمر نصر الحسن/ أبو علي إيادفتـــح اللجنة الشعبية للاجئين تناقش قضايا اللاجئين مع مسؤولي الأونروا برفحفتـــح د. ابو هولي يطالب الدولة اللبنانية باستثناء اللاجئين الفلسطينيين من قرار مكافحة اليد العاملة غير الشرعية في لبنانفتـــح فتح تخرج دورة تدريبية في اعداد مدربين متخصصين في ادارة العمليات الانتخابيةفتـــح أبو هولي: ملف اللاجئين وتجديد تفويضها على طاولة اجتماعات مؤتمر المشرفينفتـــح "استشاري فتح" يختتم دورته العادية الثانيةفتـــح الرئيس يقلد الشاعر مروان مخول وسام الثقافة والعلوم والفنونفتـــح الإعلان عن تسعيرة الحج لموسم 1440هــ 2019م لحجاج غزةفتـــح الخارجية والمغتربين تحذر من خطورة تصريحات غرينبلات الهادفة لفرض مفاهيم جديدة للصراعفتـــح مستوطنون يجددون اقتحاماتهم للأقصىفتـــح منظمة التحرير تشيد بتصريحات مقرر الأمم المتحدة بشأن انتهاكات إسرائيلفتـــح اشتية خلال توقيع اتفاقية لنقل حجاج المحافظات الجنوبية: إتمام كامل التجهيزات لبدء موسم الحجفتـــح الاحتلال يقتحم مصلى الرحمة في الأقصى ويفرغه من القواطع الخشبيةفتـــح عريقات: فلسطين كلمة السر في منطقة الشرق الاوسط وادارة ترمب تكرر مواقفها ضد الفلسطينيينفتـــح اشتية يطلع على احتياجات قرى شمال غرب القدسفتـــح الرئيس يستقبل الوفد الأمني المصريفتـــح

الديمقراطيون يفوزون بـ"النواب" والجمهوريون في "الشيوخ"... نتائج تنذر بشلل التعاون

07 نوفمبر 2018 - 19:27
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

واشنطن- وكالات- فاز الديمقراطيون بالأغلبية في مجلس النواب الأميركي وحصلوا على سلطة للتدقيق في سياسات إدارة الرئيس دونالد ترامب والمساعدة في تشكيل أجندة البلاد السياسية للسنتين القادمتين، في حين احتفظ الجمهوريون بالأغلبية في مجلس الشيوخ.

وسيعقد الرئيس ترامب مؤتمرا صحافيا الأربعاء في الساعة 11:30 صباحا الأربعاء بتوقيت واشنطن سيخصصه للحديث عن نتائج الانتخابات. وكتب على تويتر أنه سيتحدث "عن نجاحنا في الانتخابات التصفية".

وبحسب النتائج المعلنة حتى فجر الأربعاء فقد حصل الديموقراطيون على 222 مقعدا على الأقل ، كما يصوت إلى جانبهم تقليديا المستقلون (7 مقاعد) في مجلس النواب كاسرين قبضة الجمهوريين المستمرة منذ ثمانية أعوام والتي بدأت بتمرد الحركة المعروفة بحزب الشاي في عام 2010.

وكان للديمقراطيين قبل انتخابات الثلاثاء 195 مقعدا من مقاعد مجلس النواب الـ435، بينما كان للجمهوريين 240 مقعدا.

وفقد الجمهوريون الثلاثاء 27 مقعدا لصالح الديموقراطيون الذين تمكنوا بفضلها من إنهاء احتكار الحزب الجمهوري للسلطة في واشنطن، وفتح حقبة جديدة من الحكومة المنقسمة. وحصل الجمهوريون حتى الآن على 199 مقعدا.

ولكي يسيطر حزب على الغالبية في مجلس النواب يحتاج إلى 218 مقعدا.

وقلب المرشحون الديموقراطيون المقاعد في مجموعة من الضواحي خارج واشنطن ونيويورك وفيلادلفيا وميامي وشيكاغو ودنفر. كما حققوا تقدما في مناطق ريفية مؤيدة لترامب.

وفي مجلس الشيوخ، احتفظ الجمهوريون بسيطرتهم إذ حصلوا على 51 مقعدا مقابل 45 للديمقراطيين لحد الآن. وكان للديمقراطيين 49 مقعدا من مقاعد المجلس البالغ عددها 100 قبل الانتخابات.

ولكي يسيطير حزب على الغالبية في مجلس الشيوخ يحتاج إلى 51 مقعدا.

وصرح رئيس مجلس النواب بول راين المنتهية ولايته إن التاريخ كرر نفسه حيث يبدو أن الجمهوريين يفقدون السيطرة على مجلس النواب بعد ثماني سنوات معترفا إن حزب الرئيس "يواجه دائما احتمالات قاسية في أول انتخابات نصفية" وكثيرا ما يخسر عشرات المقاعد. وهنأ الديمقراطيين على فوزهم بأغلبية في مجلس النواب. وامتدح من جهة أخرى الجمهوريين في مجلس الشيوخ لحفاظهم على السيطرة على الغرفة العليا للكونغرس أشارت النتائج الأولية لانتخابات التجديد النصفي الأميركية إلى احتفاظ الجمهوريين بأغلبية مجلس الشيوخ وفوز الديمقراطيين بأغلبية مجلس النواب، حسب ما ذكرته وسائل إعلام أميركية.

يشار إلى أن الديمقراطيين تمكنوا الثلاثاء 6 تشرين الثاني 2018 من تسخير غضب الناخبين الأميركيين تجاه الرئيس الأميركي دونالد ترامب للفوز بالسيطرة على مجلس النواب والقبض على مقاعد حكام لعدد من الولايات الكبيرة في الانتخابات النصفية عبر توحيد الليبراليين والمعتدلين لإصدار توبيخ قوي للرئيس ترامب ، فيما تمكن الجمهوريون من الحفاظ على الأغلبية في مجلس الشيوخ بل وإضافة مقعدين إضافيين لتصبح أغلبية حزب الرئيس في مجلس الشيوخ حتى مع إضافة الجمهوريين إلى أغلبيتهم في مجلس الشيوخ من خلال المطالبة بحفنة من المحافظين. الدول المائلة.

وشهدت الانتخابات التي انعقدت أمس الثلاثاء فوز أول فلسطينية أميركية مسلمة للكونغرس رشيدة طليب من ولاية ميشيغان ، فيما فازت الأميركي الصومالية إلهان عمر التي قدمت للولايات المتحدة كلاجئة عندما كانت طفلة ، لتصبح المحجبة الأولى كعضو في الكونغرس.

وتمكن الحزب الديمقراطي من السيطرة على الأغلبية في الكونغرس المقبل الذي يزاول أعماله في مطلع عام 2019 مدفوعًا بمشاركة عالية وبشكل غير معتاد ، من قبل القاعدة الشابة والتقدمية ومن الأقليات مما أوضح كثافة رد الفعل العنيف ضد الرئيس ترامب ، حيث فاز الديمقراطيون ب27 مقعدا على الأقل فيما تدل التوقعات على أن الديمقراطيين سيتمكنون من أغلبية مقدارها 229 مقابل 206 للجمهوريين.

وفي ولاية كاليفورنيا، خسر عمار نجار الفلسطيني الأصل الانتخابات لصالح العضو الحالي دانكن هانتر بنقطة واحدة.

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • يوليو
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

لا يوجد احداث لهذا الشهر