تسيبي ليفني تدرس اعتزال الحياة السياسيةفتـــح الجاغوب: لن نتسلم اموال المقاصة منقوصةفتـــح مجلس الأوقاف يطالب بإزالة السلاسل الحديدية فورا عن مبنى باب الرحمة في الأقصىفتـــح الاحتلال يجرف مساحات واسعة من أراضي بورين جنوب نابلسفتـــح الأسير منتصر أبو غليون من مخيم جنين يدخل عامه الـ16 في الأسرفتـــح بعد اغلاقه بالسلاسل: دعوات لإقامة الصلوات أمام "باب الرحمة" في الأقصىفتـــح العالول: الإجراءات الإسرائيلية تتخذ لأسباب انتخابية والأحزاب الإسرائيلية تتسابق لاتخاذ الموقف الأكثر تشددا ضد شعبنافتـــح مستوطنون يحتشدون قرب اللبن الشرقيةفتـــح محرك غوغل يمنح ليبرمان صفة جاسوسفتـــح هيئة الأسرى: الاحتلال يواصل إهمال الحالة الصحية للأسير زياد نواجعةفتـــح حركة فتح تنعي المناضل الكبير الحاج عبد الفتاح حميد ( أبو علاء )فتـــح نصر: هناك مواقف فلسطينية تتساوق مع الموقف الأمريكي في وارسوفتـــح انتخابات اسرائيل: غانتس يتراجع والعمل يتعافىفتـــح اقتحامات واعتقالات في الضفةفتـــح تعاون فلسطيني أردني تاريخي في القدس لمواجهة صفقة القرنفتـــح الاحتلال ينفذ أعمال تجريف استيطانية واسعة في سنيريا ومسحةفتـــح فتح: اقتطاع اسرائيل لاموالنا سرقه وقرصنة والضغط يولد الانفجارفتـــح قصف مدفعي إسرائيلي شمال قطاع غزةفتـــح إصابة 19مواطنا برصاص الاحتلال شمال قطاع غزةفتـــح إصابة 9 مواطنين برصاص الاحتلال شمال قطاع غزةفتـــح

الإسلامية المسيحية: قانون تهويدي جديد لخدمة المشاريع الإستعمارية في سلوان

21 نوفمبر 2018 - 08:13
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

القدس المحتلة -مفوضية الإعلام- اعتبرت الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات اليوم الأربعاء، مصادقة الكنيست الإسرائيلية على مشروع قانون يسمح ببناء وحدات استعمارية في منطقة الحدائق الحضرية والمتنزهات القومية في سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، خطوة جديدة على طريق التهويد التي تستهدف تاريخ وحضارة القدس العربية الإسلامية المسيحية.

وحذرت الهيئة الإسلامية المسيحية من التسارع الكبير بالقوانين والاجراءات التهويدية الأخيرة من قبل حكومة الاحتلال برئاسة بنيامين نتنياهو، والتي تتمثل بقوانين متطرفة منها "قانون القومية"، وقانون "الولاء للثقافة"، وقانون السماح لأعضاء اليمين الإسرائيلي باقتحام المسجد الأقصى، وقانون التوسع الاستعماري في سلوان، لتتكامل بذلك عملية تهويد القدس المحتلة كعاصمة للدولة اليهودية وعلى مرأى العالم أجمع.

ومن جانبه أشار الأمين العام للهيئة حنا عيسى، إلى أن قانون التوسع الاستيطاني في سلوان، خطوة خطيرة تمس المقدسيين في بلدة سلوان العربية، حيث عملت سلطات الاحتلال على حرمانهم من النمو والتوسع بإعلان الحدائق الوطنية أولاً، ومن ثم العمل على زرع البؤر والتجمعات الاستعمارية داخلها من خلال الاستيلاء على العقارات والمنازل، واليوم بقانون رسمي يسمح بالبناء والتوسع فيها.

يشار إلى أن القانون المصادق عليه مؤخراً جاء لخدمة جمعية "العاد" الاستيطانية لتوسيع مستعمرة "عير دافيد" في بلدة سلوان، وهو ما يعني أن مصادقة الكنيست كانت على هذا المخطط.

وجدير بالذكر أن مستعمرة "عير دافيد" هي جزء من المشروع الاستيطاني في القدس القديمة، والذي جاء ضمن مخطط "الحديقة الوطنية" حول أسوار القدس، التي أقيمت داخل التجمعات الفلسطينية حول الأقصى، والتي يقطنها حوالي 100 ألف فلسطيني.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • فبراير
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28

لا يوجد احداث لهذا الشهر